الأخبار العاجلة

العراق ومجلس التعاون الخليجي.. خطة تعاون في القطاعات الاستثمارية والتجارية

بغداد والرياض تبحثان مذكرة التفاهم بين وزارتي الصناعة والطاقة للبلدين

بغداد ـ الصباح الجديد:

كشفت وزارة التجارة تفصيلات خطة العمل المستقبلية بين العراق ومجلس التعاون الخليجي التي جرى الاتفاق عليها خلال الاجتماع الذي شهدته العاصمة السعودية الرياض.
وقال وكيل وزارة التجارة هيثم الخشالي في بيان صحافي، ان “خطة التعاون شملت القطاعات الاستثمارية والتجارية والاقتصادية، لاستكشاف واستغلال الفرص الكبيرة في العراق، من قبل دول مجلس التعاون الخليجي، والعمل على تسهيل حركة البضائع بين العراق ودول المجلس، عبر توقيع مذكرات تفاهم لتسهيل حركة البضائع، تتسق مع المقاييـس والجـمارك”.
وأضاف ان ”الخطة تتضمن التعاون في مجال التعليم من خلال تبادل الخبرات وتوفير المنح الدراسية والتعاون وتنسيق المواقف وتوأمة الجامعات”، مشيرا الى ان ”التعاون شمل ايضا قطاعي الصحة والبيئة من خلال اعتمـاد برامـج صحيـة وتبـادل التدريـب والخبـرات بالمجـال الطبـي والصحـي”.
ومضى الخشالي الى القول، أن “دول مجلس التعاون حريصة على أن تخلق توافقاً واتفاقاً مع العراق بشأن البيئة وصحتها كمجال حيوي، خاصة أن العراق يشكل جزءاً مهماً من إقليم المنطقة، في ظل وجود دول أخرى، وذلك لوضع ستراتيجية لحماية البيئة، والعراق مستعد لتوقيع وتنفيذ ما يجري الاتفاق عليها”.
وتابع، أن “الاجتماع جاء أيضاً بناء على رغبة مشتركة من مجلس التعاون والعراق، وفي ضوء التوجهات السياسية العليا للجانبين، وحرصهما على تعزيز العلاقات بين الطرفين؛ إذ اتفق الجانبان على تشكيل لجنة مشتركة للمتابعـة ومواصـلـة التنسيـق والتشـاور بيـن الطرفيـن”.
وفي وقت اشار فيه بيان وزارة التجارة الى ان ”الجانبان بحثا سبل تعزيز العلاقات القائمة بين العراق ودول المجلس في المجالات الاقتصادية والسياسية والأمنية والثقافية والإعلامية، والتعليم والصحة والرياضة، في ضوء خطة العمل المشترك للفترة من 2019 إلى 2024، والمتفق عليها من الجانبيـن»، أكد ان الجانبان اتفقا على تعزيز التنسيق السياسي الستراتيجي، وتعزيز الخطة الاقتصادية في مجالات التجارة والصناعة والاستثمار والنفط والطاقة والزراعة والقطاع الخاص.
على صعيد متصل، بحث العراق والسعودية، أمس السبت، جاهزية مذكرة التفاهم بين وزارتي الصناعة العراقية والطاقة والثروة المعدنية السعودية، التي سيجري التوقيع عليها خلال زيـارة رئيـس الـوزراء عـادل عبـد المهـدي إلـى السعوديـة قريبـاً.
وذكر بيان لوزارة الخارجية، ان «سفير العراق في الرياض قحطان طه خلف التقى نائب وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الصناعة عبدالعزيز بن عبدالله العبد الكريم بمقر عمله في ديوان الوزارة».
وبحث الجانبان خلال اللقاء فرص التعاون في المجال الصناعي وفرص الاستثمار للمشاريع الصناعية في العراق من خلال الشركات السعودية الكبرى، كما جرى بحث جاهزية مذكرة التفاهم بين وزارة الصناعة العراقية ووزارة الطاقة والثروة المعدنية السعودية، والتي سيجري التوقيع عليها في إطـار المجلـس التنسيقـي العراقـي – السعـودي خـلال زيـارة رئيـس الـوزراء عـادل عبـد المهـدي إلـى السعوديـة قريـباً».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة