الأخبار العاجلة

شهد: المشهد قلق.. والوصول إلى طوكيو يحتاج دعما أكبر

تحضيرات المنتخب الأولمبي لا تلبي الطموح

بغداد ـ الصباح الجديد:

أبدى مدرب المنتخب الأولمبي العراقي عبد الغني شهد، قلقه حيال الوضع العام للفريق قبل انطلاق نهائيات آسيا، التي ستقام في تايلاند مطلع العام المقبل، والمؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020.
ويلعب الأولمبي العراقي في المجموعة الأولى إلى جانب منتخبات أستراليا والبحرين والبلد المنظم تايلاند.
ويسعى المنتخب الأولمبي لتكرار ما فعله في الدورة الماضية، بعد أن تأهل لأولمبياد ريو دي جانيرو 2016 تحت قيادة نفس المدرب عبد الغني شهد، يتحدث عن تحضيرات الأولمبي لنهائيات آسيا:

  • كيف تقيم المنتخب الأولمبي بعد معسكر قطر الأخير؟
    المنتخب الأولمبي العراقي غير مطمئن، ولا يلبي الطموح، نعاني من عدة جوانب منها الإعداد المتأخر والضعيف مقارنة بالمنتخبات الأخرى التي بدأت بوقت مبكر، لاسيما ونحن مطالبون بتحقيق نتائج على الأقل تؤهلنا لأولمبياد طوكيو 2020 وبالتالي الهدف الذي نسعى له يحتاج دعمًا أكبر ولم يتبق على النهائيات سوى شهرين فقط.
  • هل يمثل اللاعبون الذين تمت دعوتهم للمنتخب القائمة النهائية للفريق؟
    لا.. الأسماء التي تأهلنا بها إلى النهائيات متواضعة وغير قادرة على المنافسة في النهائيات، وكنا ندرك أننا نحتاج لجميع اللاعبين الذين تسمح لهم أعمارهم باللعب للمنتخب الأولمبي وبالتالي علينا أن نضيف عددًا من الأسماء الذين سيشكلون إضافة نوعية للفريق.
  • وما هي المشكلات التي تواجه تشكيلة الأولمبي؟
    أغلب لاعبي الأولمبي الحاليين يجلسون على مقاعد البدلاء في أنديتهم، وهذا يجبرنا على البحث عن لاعبين تسعفهم أعمارهم باللعب للمنتخب الأولمبي.
  • هل هناك أسماء في المنتخب الأول تسمح لهم أعمارهم بتمثيل الأولمبي؟
    نعم هناك لاعبون يحق لهم تمثيل الأولمبي وأعمارهم ضمن السقف المحدد دون 23 سنة، وهم مهند علي (ميمي) ومحمد داود وأحمد جلال وميثم جبار ومحمد علي عبود.
    هؤلاء من الممكن أن يشكلوا إضافة نوعية ومهمة للمنتخب الأولمبي ويصبح الفريق منافسًا بقوة على بطاقات التأهل للأولمبياد، وهذه حالة طبيعية مثلا المنتخب القطري الأولمبي يضم لاعبين من المنتخب الأول.
  • ماذا عن اللاعبين المغتربين؟
    حتى الآن لم نحددهم، لكن الباب مفتوح لمن يثبت قدراته ويستحق التواجد سيكون ضمن القائمة النهائية، وهناك بعض اللاعبين المحترفين المغتربين ننتظر أن يتم إنهاء أوراقهم الرسمية، وهم أحمد حسن ومهند جعاز ولؤي العاني ونناشد الجهات المختصة لإنهاء أوراقهم بشكل سريع.
  • كيف تنظر لمهمتكم في النهائيات؟
    إذا بقي الحال على ما هو عليه سيكون موقفنا صعبًا جدا، وبالتالي نطالب الجهات المختصة واتحاد الكرة بتوفير سبل النجاح للمنتخب الأولمبي، خصوصا وأن الوقت المتبقي قليل، وعلينا تدارك الوضع الحالي من أجل المنافسة على بطاقات التأهل غلى أولمبياد طوكيو 2020.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة