الأخبار العاجلة

«البرلمان الجديد» خطوة فعالة للارتقاء بعمل المنظومة الشبابية

رئيس الوزراء يبارك انطلاق الدورة الثالثة
بغداد ـ قسم الإعلام:

اطلقت وزارة الشباب والرياضة رسميا اعمال الدورة الثالثة لبرلمان الشباب بحضور رسمي وشبابي كبير تقدمه رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي وممثلين عن رئاسة الجمهورية والبرلمان والهيئات والمنظمات الرسمية والمدنية العاملة في العراق باحتفالية رسمية اقيمت على قاعة فندق الرشيد في بغداد صباح اليوم السبت .
وعبر وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان عن شعوره بالفخر وهو يرى نتاجات في غاية الاهمية والحضور والمكانة تتجسد كل يوم من وحي ابداع الشباب وتالقهم ومنها برلمان الشباب الذي ينبثق اليوم بدورته الثالثة في حالة من الزهو والفخر والتكاتف الذي عززه نصر ابطال قواتنا المسلحة وحشدنا الشعبي والعشائري الابطال ، مؤكدا ان جميع الانجازات ما كان لها ان تتحقق لولا التضحيات الجسام لشبابنا الابطال وهم يردون كيد الارهاب الداعشي عن وطننا ومدننا الامنة.
واشار عبطان الى ان برلمان الشباب تجربة فريدة من نوعها خلاقة تستند الى النجاحات وتحييد الفشل والاخفاق فالدورة الثالثة دورة تختلف عن سابقاتها حيث مساواة العدد بالعدد الحقيقي لمجلس النواب العراقي عبر الية انتخاب اعتمدها القائمون على برلمان الشباب وانتخب من بين المرشحين هيئة رئاسة ورئيس لبرلمان الشباب لاربع سنوات لا لسنتين كما في الدورات السابقة ، منوها ان برلمان الشباب منهج وتطلع وطريق يحتاج الدعم من الجميع ليس من الحكومة التي يعول عليها الكثير في الفترة الحالية ولكنه مسؤولية مشتركة لجميع المؤسسات المجتمعية على اختلاف مسمياتها بما يوازي حجم الشباب وثقلهم.
قدم بعد ذلك وزير الشباب والرياضة السيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي الى المنصة لالقاء كلمة بالمناسبة ، بارك فيها انطلاق العمل لبرلمان الشباب بنسخته الثالثة التي تتزامن مع انتصارات العراقيين وقواتهم الامنية على عصابات التكفير والجريمة الداعشية هذا النصر الذي تعزز بتحرير الموصل من دنس الاجرام ودولة الخرافة مذكرا ان العراق اليوم بحاجة الى روح وطنية وايثار كتلك التي تحلى بها قادة قواتنا الامنية في معارك دحر الارهاب هذه الروح التي نحتاجها في البناء المجتمعي والاعمار بجميع مدن العراق.
واشاد العبادي بدور وزارة الشباب والرياضة الكبير في تحصين شباب العراق بالعلم والمعرفة ومواكبة التطور بابداع الشباب وافكارهم الخلاقة التي كانت تلامس امال الوطن وتطلعاته في جميع الميادين بما يجعل شعبنا واثقا ومتاكدا من قدرة شبابه على النهوض باعباء كثيرة وعمل شاق تتطلبه المرحلة الراهنة بجميع اخطارها ، وبرلمان الشباب هو احد هذه التحديات المهمة التي ينتظرها دور كبير ومهام صميمية لربط امال الشباب وتطلعاتهم على طول خارطة الوطن الواحد.
كما اشاد ممثلا رئيس الجمهورية ورئيس البرلمان بالتجربة الديمقراطية التي رعتها وزارة الشباب والرياضة بهمة عالية ونجحت في احتواء اطياف شعبنا الكريم فيها من حرص وعمل جاد تمخض عن انطلاق الدورة الحالية لبرلمان الشباب داعين في الوقت ذاته الى تعزيز قدرات شبابنا للتعبير بصدق عن انتمائهم ووطنيتهم التي تجلت في اصعب الظروف وتحد الارهاب الاعمى بارادة لاتلين.
رئيس برلمان الشباب يوسف المحسن عبر عن امتنانه وجميع اعضاء الدورة الحالية للبرلمان لرئاسة الجمهورية والبرلمان ورئيس الوزراء ووزارة الشباب والرياضة التي رعت وباركت الانطلاقة الجديدة كونها تعزيز حيوي مهم للديمقراطية التي ننشدها وتسهم في بناء الانسان والتعبير عن تطلعاته بصورة حضارية معاهدا الجميع بان يكون للشباب دورهم الفاعل الذي كان ولايزال عند حسن ظن شعبنا واملهم بشباب العراق.
واختتم الحفل بتوزيع الشهادات التقديرية على اللجنة التحضيرية للبرلمان كما اقيم على هامش الحفل معرضا للصور الفوتوغرافية لقسم الاعلام والاتصال الحكومي جسد جانبا من انشطة ومبادرات وزارة الشباب والرياضة في البناء والاعمار والجهد الساند لقواتنا الامنية والحشد الشعبي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة