الأخبار العاجلة

الوقف الشيعي يوزع الهدايا على أطفال دار الجوادين للأيتام

بغداد – منى خضير عباس*
أقامت دائرة إحياء الشعائر الحسينية في ديوان الوقف الشيعي ، احتفالا دينيا بمناسبة مولد الإمام أمير المؤمنين علي(ع) في مرقد السيد اسماعيل بن ابراهيم المجاب بن الإمام الكاظم (ع) ووزعت الدائرة في الاحتفال هدايا وملابس على أطفال دار الجوادين للأيتام .
وقال مدير مكتب دائرة إحياء الشعائر الحسينية محمد قيس أن الدائرة عملت على استنطاق جانب مهم مستوحى من كرم الإمام علي (ع) بصفته الرائد الأول في رعاية الأيتام واحتضان هذه الشريحة المهمة من أبناء المجتمع .
واضاف قيس ان الاحتفال بمولد الإمام أمير المؤمنين ليس بجديد على ديوان الوقف الشيعي وعلى دائرة إحياء الشعائر الحسينية التي تعمل منذ تأسيسها على احتضان المناسبات الدينية الخاصة بالأئمة الأطهار ولاسيما تلك المناسبات التي تعد مليونية ، مؤكدا في الوقت ذاته على ضرورة إدامة العمل في إحياء هذه المناسبات لما لها من تأثير ديني واجتماعي وثقافي على الفرد المسلم ، داعيا جميع الجهات ذات العلاقة للتعاون مع الدائرة في سبيل انجاز مشروعها الحضاري والارتقاء بعمل مؤسسات الدولة لتقديم أفضل الخدمات على المستوى الديني والروحي . من جهته تحدث مدير عام هيئة استثمار أموال الوقف الشيعي كاظم خويلد خلال كلمته عن حياة وعلم الإمام علي (ع) متناولا مواقفه البطولية الكبيرة التي بذلها في سبيل نصرة الإسلام ، مؤكدا انه باب مدينة علم الرسول (ص) وقائدها المغوار الذي لا يخشى بالحق لومة لائم .
من جانبه أكد مدير عام دائرة التعليم الديني عمار الموسوي خلال كلمته بالحفل ان شخصية الإمام علي (ع) هي شخصية التواضع والتسامح الإنساني التي أسس من خلالها دولة الحق والعدل والإنسانية ، مؤكدا ان القران الكريم أولى بالإمام علي اهتماماً كبيراً وخصص مساحة واسعة من آياته لذكر مواقفه البطولية المشرفة ، مبينا ان الروايات تقول انه ذكر في 400 آية قرآنية ليؤرخ بذلك القرآن مناقب أمير المؤمنين فضلا على الأحاديث النبوية الشريفة التي قيلت بحق الإمام (ع) .
وأضاف الموسوي إننا اذا أردنا التعرف على شخصية الإمام علي (ع) فلابد لنا التعرف على الإسلام والقرآن وسنة رسول الله (ص) .

اعلام الوقف

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة