الأخبار العاجلة

طالباني يدعو الرجال الى الوقوف بوجه العنف ضد المرأة

مقتل وحرق 92 امرأة خلال تسعة أشهر في كردستان

السليمانية – عباس كاريزي:

في اطار فعاليات ونشاطات اسبوعي مناهضة العنف ضد المرأة، شارك نائب رئيس حكومة اقليم كردستان قباد طالباني هذا العام بالمناسبة بنوع وشكل مختلف.
طالباني الذي عرف بمساندته للشباب والنساء ومنظمات المجتمع المدني ارتدى قميصا اسود، كتب على صدره وظهره باللغتين الكردية والانكليزية، «كن رجلاً وقف بوجه العنف ضد المرأة».
ولاقى موقف طالباني ترحيبا واستحسانا واشادة من قبل المنظمات النسوية في الاقليم وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي صور نائب رئيس حكومة الاقليم الذي شارك كذلك في العديد من النشاطات والفعاليات التي اقيمت بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.
من جانبها اعلنت المديرية العامة لمناهضة العنف ضد المرأة في اقليم كردستان مقتل 35 امرأة، وانتحار 57 اخريات خلال التسعة اشهر الماضية في الاقليم.
وكشفت المديرية عن احصائية تضمنت نسبا وعدد ممارسات العنف ضد النساء في الاقليم، للاشهر التسعة المنصرمة من العام الحالي 2019.
ووفقا للاحصائية فان المديرية سجلت خلال الاشهر الماضية، مقتل 35 امرأة، وانتحار 57 اخريات، بينما قامت 207 اخريات بحرق انفسهن.
واضافت المديرية انها سجلت 94 حالة اعتداء جنسي، خلال العام الحالي، بعد ان كانت 97 حالة خلال المدة ذاتها من العام المنصرم 2018.
واوضحت ان العام الحالي شهد ارتفاعاً في نسب الشكاوى المسجلة عن العام المنصرم لدى المحاكم التي قالت انها بلغت ثمانية الاف 409 حالة، بعد ان كانت ست الاف و857 شكوى العام المنصرم.
بدوره اعلن مدير عام المديرية العامة للمتابعة التنمية الاجتماعية في محافظة السليمانية عمر گوڵپی، ان دائرته استضافت خلال الاشهر المنصرمة من العام الحالي 191 امرأة تعرضن للاضطهاد والتعنيف من قبل ازواجهن.
واضاف گوڵپی في تصريح للصباح الجديد ان دائرته وبمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، اعدت احصائية عن نشاطات وفعاليات مديريته في محافظة السليمانية للمساهمة في رفع العنف والقهر الذي يمارس ضد المرأة.
واشار الى ان المديرية تمكنت من ايواء 191 امرأة خلال الاشهر المنصرمة من العام الحالي، في بيت ايواء النساء المعنفات برفقتهن 45 طفلاً لجأن الى منزل ايواء المديرية نتيجة وجود مخاوف جدية على حياتهن.
واوضح گوپی، ان 166 حالة من النساء المعنفات اللواتي تركن منازلهن قاربت مشكلاتهن من ايجاد حلول مناسبة لها، بينما بقيت 25 امرأة يقمن في المنزل لم تصل مشاكلهن الى مرحلة الحل النهائي.
واضاف، ان منزل ايواء النساء المعنفات الذي تأسس عام 2014 هو احدى مؤسسات وزارة العمل والشؤون الاجتماعية وهو مأوى لمئات النساء المعنفات اللواتي عانين من مشكلات عائلية واجتماعية وتمكنت المديرية لحد الان بالتعاون مع الجهات المعنية في حكومة الاقليم ومنظمات المجتمع المدني من معالجة الاف المشكلات العائلية والاجتماعية واعادة مئات النساء المعنفات الى حياتهن الطبيعية.
وعلى صعيد ذي صلة ذكر تقرير حصلت الصباح الجديد على نسخة منه، ان رجال يشملهم قانون منع تعدد الزوجات لجأوا الى التحايل على القانون عبر طرق ووسائل متنوعة.
واضاف التقرير، ان الرجال الذين يتجاوزون على قانون منع تعدد الزوجات، الذي اقره برلمان كردستان عام 2010 في الاقليم، يلجأون الى المأذون الشرعي لعقد مهورهم بعيدا عن المحاكم، وهو ما اسهم في ارتفاع نسبة تعدد الزوجات 6.8% في الاقليم.
ويقول محمد صالح وهو تاجر في سوق الجملة بمحافظة السليمانية للصباح الجديد ويبلغ من العمر 45 عاماً انا متزوج من ثلاث نساء اسكنت كل واحدة منهم في منزل خاص بها، وفي معرض رده على سؤال عن كيفية تمكنه من تحقيق المساواة بينهن، قال لقد قمت بتسجيل منزل باسم كل واحدة منهم لكي اضغط عليها واضمن عدم رفضها تزوجي من واحدة اخرى.
ووفق احصائية لوزارة التخطيط في اقليم كردستان فان نسبة تعدد الزوجات ارتفعت في اقليم كردستان خلال العام الماضي 2018 عن الاعوام السابقة حيث بلغت 9.6%في محافظة اربيل بعد ان كانت 5.3% بينما وصلت في محافظة دهوك الى 6.5% بعد ان كانت 2.9%، فيما بلغت في محافظة السليمانية 5.7% بعد ان كانت 4.5%..
ووفقا لقانون منع تعدد الزوجات الذي اقره برلمان كردستان فانه يحاكم كل من يتجاوز على القانون بمدة سجن لا تتجاوز السنة ولا تقل عن ستة اشهر، كما ويغرم بمبلغ عشرة ملايين دينار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة