الأخبار العاجلة

المهرجان المسرحي لمعهد فنون الرصافة.. اعلان لمواهب واعدة

سمير خليل:

اختتمت على خشبة مسرح معهد الفنون الجميلة المسائي في الرصافة عروض مهرجان قسم المسرح في المعهد السنوي السادس (دورة الفنان الدكتور عقيل مهدي).
ضمت الفعالية ثمانية عروض متنوعة الافكار والمضامين، لكنها اثبتت ان مواهب مسرحية واعدة ومن كلا الجنسين، يؤمل ان تشق طريقها الى مسرحنا العراقي الأصيل.
عراب مسرح المعهد ومدير المهرجان الفنان الدؤوب هاشم الدفاعي قال: نحتفي اليوم بتخرج دفعة متميزة من طلبتنا كأنهم قناديل علم وجمال، يضيئون خشبة المسرح، خمس سنوات كأنها العشق في محراب المسرح، خمس سنوات في صفوف تمتلئ بالثقافة والجمال والمعرفة، مبارك لهم وهم يتوجون باسم الاستاذ الدكتور عقيل مهدي، سلاما لتلك السنوات التي انجبت فرسانا سنتذكرهم في رحاب معبد الفنون الجميلة.
اما الفنان الدكتور عقيل مهدي فأبدى سعادته بهذا التكريم الجميل وقال: عطر يتحرك، شاهدنا في حفل الافتتاح عرضين لطلاب وطالبات المعهد يدلان على حرص تربوي كبير بالتعرف على المسرح التعليمي، وكيفية مخاطبة الجمهور بأداء ملتزم، وحركة جيدة فوق الخشبة والفضاء المفتوح، لكي توصل رؤى اخراجية ناجحة، نفخر بما نحن فيه، وان تكون لدينا مواهب لطلبة وطالبات يبرهنون ان رهاننا صائب بمستقبلهم الحرفي والمسرحي.
الظاهرة المفرحة في المهرجان ان حواء كانت حاضرة وفاعلة حيث حضرنا عرضا نسائيا خالصا في مسرحية (الاقوى) للكاتب السويدي اوغست سترنبرغ من اخراج الطالبة مروة كريم وتمثيل الطالبتين آيات عبد ودعاء حسن.
المخرجة مروة كريم في المرحلة الخامسة فرع الاخراج المسرحي قالت: أحب الاخراج منذ صغري، ومعجبة كثيرا بالمخرجة اللبنانية نادين لبكي، لكني أهوى التمثيل أيضا، وسبق ان جسدت شخصية الشهيد الفلسطيني الصغير محمد الدرة عندما كنت في المرحلة الابتدائية، هذا هو عملي الاول كمهرجان وانا سعيدة به، ما اتمناه ان تهتم الجهات المسؤولة بمعاهد وكليات الفنون الجميلة.
زميلتها آيات عبد في المرحلة الثالثة قالت: برغم كل العوائق نحن نرتقي خشبة المسرح ونقدم الجمال، اتمنى ان أصبح نجمة مسرحية كبيرة في المستقبل، فانا معجبة بالفنانة الكبيرة سهى سالم.
الفنانة محبة وسام علي ممثلة ومخرجة وعارضة ازياء، من عائلة فنية فهي ابنة الاعلامية والفنانة التشكيلية المعروفة بشرى سميسم، والتي جسدت الشخصية الرئيسة في مسرحية الحضيض للكاتب الروسي الشهير مكسيم غوركي، من اخراج الطالب الفنان حيدر حامد معن تقول: اعشق المسرح وخاصة الادوار الجادة، وسبق ان اشتركت في مسرحية (بغددة) بجانب الفنان الكبير سامي قفطان، ومن اخراج الفنان الدكتور حسين علي هارف.
الفنان الدكتور عبد الرحمن التميمي أحد المشرفين على عروض المهرجان يذكر: جهودنا وما نقدمه في هذا المهرجان ليس ابن اليوم، نحن ورثناه من اساتذتنا الاجلاء، ونحاول نقل التجارب لهؤلاء الطلبة، أحيي جهود الفنان هاشم الدفاعي من متابعة الى تحضير اللوجستيات بمشاركة الاساتذة اللذين يشرفون على الاعمال من لحظة اختيار النص الى عرضه على الخشبة.
كان لابد ان نلتقي براعي المهرجان، مدير المعهد الاستاذ سعد البدراني الذي اثنى على جهود التدريسيين والاداريين، من خلال المعايشة مع الطلبة في اعمالهم وقال: احيي الجهد المتميز للفنان هاشم الدفاعي، إضافة لحرص الطلبة والتزامهم، نحن نعمل بجهود ذاتية ولا نتلقى اي دعم سواء كان ماديا او معنويا من احد، لكننا نحظى بمتابعة كبيرة من وسائل الاعلام المتعددة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة