الأخبار العاجلة

باكر تتواطأ مع أمين السجل المدني ببغداد لتحويلها الى رجل اعزب

احباط اغرب عملية تزوير للاستيلاء على ارث بالمليارات
بغداد – الصباح الجديد:
أعلنت مفتشية الداخلية، اليوم الاثنين، احباط عملية استيلاء على إرث بالتواطؤ مع أمين السجل المدني ببغداد، فيما أفادت ان وراء محاولة الاستيلاء مرأة حاولت تغيير نوعها الى ذكر.
وقالت المفتشية في بيان تلقت الصباح الجديد نسخة منه، إن “مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية تمكن من احباط عملية الاستيلاء على إرث بمليارات الدنانير من قبل امرأة خلافاً للضوابط والتعليمات بالتواطؤ مع أمين السجل المدني في إحدى دوائر الأحوال المدنية ببغداد”.
واضافت ان “العملية جاءت على خلفية صدور أوامر من المفتش العام لوزارة الداخلية جمال طاهر الأسدي بمتابعة ومراقبة عمل دوائر ومفاصل الوزارة وخصوصاً الخدمية منها، حيث أثمرت جهود مكتب المفتش العام في مديرية الأحوال المدنية والجوازات والإقامة عن ضبط حالة تزوير وتلاعب وتغيير في جنس إحدى المواطنات بتغيير جنسها ورقياً في السجل المدني من انثى الى ذكر ومن مسلمة الى مسلم وحالتها الزوجية من باكر الى أعزب بموجب قرار وهمي أدرج في السجل المدني بالتعاون مع أمين سجل إحدى دوائر الأحوال ببغداد لغرض استيلائها على ارث عائلتها وبواقع سهمين للذكر مقابل سهم للأنثى”.
وتابعت “حيث قُدّر الأرث الذي حاولت المواطنة الاستيلاء عليه بالمليارات، وقد تمكن مكتب المفتش العام من كشف خيوط الجريمة وحالات التزوير من خلال تدقيق أوراقها ومستمسكاتها الثبوتية جميعها وثبت بالدليل القاطع تزويرها جميعاً وتغيير جنسها فيها”.
الى ذلك أوقف مكتب المفتش العام بحسب البيان “اجراءات اصدار القسام الشرعي الذي كانت تروم المرأة اصداره واتخاذ الاجراءات القانونية بحقها و بحق المتعاونين معها في التلاعب والتزوير”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة