الأخبار العاجلة

مناقشة الاستثمار المائي لنهر دجلة في الجنوب

البصرة ـ سعد علي السند:

ناقشت طالبة الماجستير في كلية التربية للعلوم الإنسانية في جامعة البصرة خلود كاظم خلف الاستثمار المائي لنهر دجلة في محافظتي ميسان والبصرة في رسالتها الموسومة( تقييم الخصائص والاستثمارات المائية لنهــر دجلة في محافظتي ميسان والبصرة).

وتناولت الرسالــة دراســــــــة الخصائص والاستثمارات المائية لنهر دجلة في محافظتي ميسان والبصرة وقسمت الرسالة الى اربعة فصول ومقدمة وخاتمة وتهدف الرسالة إلى تقييم الخصائص الهيدرولوجية لنهر دجلة كماً ونوعاً وذلك بتحليل العوامل الجغرافية الطبيعية والبشرية المؤثرة فيها ومدى ملائمة الامكانات المائية المتاحة لمواكبـــة الاستثمارات المائيــــة الحاليـــة والمستقبليـــة لوضع الاستراتيجيات الملائمة لتحقيق الاستثمار الأمثل للمياه في منطقة الدراسة .

وأوصت الباحثة بضرورة العمل على مـواجهة التحديات الطبيعية والتغيرات المناخية التي تؤثر على الموارد المائية السطحية في العراق والمنطقة، عـــــــــن طريق تطوير المشاريع الخزنية والاروائية علــــــــى أسس علمية وتطوير الخبرات الخاصة بوضع خطط التنمية المائية وكذلك تنمية الموارد المائية بتطوير المصادر غير التقليدية وهي حصاد المياه والتحلية واستخدام مياه الصرف بعد معالجتها ورفع كفاءة استخدام المياه بتطبيق أساليب الري الحديثة مثل طرق الرش والتنقيط واختيار المحاصيل الزراعية وتغيير التركيبة المحصولية التي تتلائم مع الاستخدام الامثل للمياه وتلائم الظروف المناخية والطبيعية التي تتحمل الملوحة والجفاف وبذل الجهود من قبل الدولة والمنظمات العربية والعالمية لإعادة انعاش الاهوار الرئيسية واتباع اسلوب الادارة المتكاملة للموارد المائية لهدف وضع دراسة شاملة ومدروسة في ضوء الاحتياجات المائيه للقطاعات المختلفة بما يضمن الاستخدام الامثل للمياه وتقليل الهدر والتبذير.

وكانت النتائج هذه الدراسة ان الموارد المائية في المنطقة تواجه مشكلات سيادة الري السطحي التقليدي وقلة استخدام الطرق الحديثة في الري فضلا عن مشكلتي التلوث والهدر وعدم تطبيق وسائل الادارة المتكاملة لتنمية الموارد المائية في منطقة الدراسة .

يتأمل المعنيون بالامر ان تكون تلك الدراسات بداية لحل بعض المشكلات المتعلقة بالمياه العراقية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة