الأخبار العاجلة

إعلان الهيئة المؤقتة لاتحاد الكرة يتعطل بسبب كورونا

الأندية تعيش واقع استثنائي

بغداد ـ الصباح الجديد:

أكَّد أحمد عباس، المكلف بإدارة شؤون اتحاد الكرة المركزي، أنَّ سبب تأخير الإعلان عن الهيئة المؤقتة للاتحاد، يأتي بسبب تداعيات فيروس كورونا المتفشي.. وقال عباس في تصريحات صحفية: “المرشحون للعمل بالهيئة المؤقتة التقوا باللجنة المكلفة من الاتحادين الدولي والآسيوي في الدوحة في وقت سابق، لكن التأخير في الإعلان تعود أسبابه للاتحاد الدولي”.

وبين “حظر التجوال المطبق بأغلب بلدان العالم؛ بسبب فيروس كورونا، تسبب في تعطيل العمل حتى بالاتحادين الدولي والقاري، وبالتالي تأخر الإعلان عن الهيئة المؤقتة”.وختم “من المنتظر الإعلان عن الهيئة المؤقتة حال الانتهاء من أزمة فيروس كورونا وعودة الحياة لطبيعتها”.

يُذكر أن الاتحاد العراقي السابق، قدم استقالة جماعية بسبب الشكاوى المقدمة بحقه من قبل النجم الدولي السابق عدنان درجال.

إلى ذلك، تعيش الأندية العراقية واللاعبون ظرفا استثنائيا غير مألوف، حيث بات الموسم مهددا بالإلغاء، في ظل أزمة فيروس كورونا الجديد، ومما لا شك فيه، أن الوضع الحالي سيؤثر على الميركاتو الصيفي المقبل.

فأغلب التعاقدات التي أبرمتها الأندية العراقية، سواء على مستوى الأجانب أو المحليين، تنتهي في الأول من تموز المقبل.. لكن هذه العقود يُرجح أن يطرأ عليها تغييرا قسريا، في مختلف أنحاء العالم.

والمشروع المقترح، الذي تم تسريبه في الوسط الرياضي العراقي، أن الاتحاد المحلي يحاول إقناع الأندية واللاعبين، بضرورة أن تكون هناك مدة تعويضية تضاف إلى العقود، تساوي الفترة التي توقف خلالها الدوري.. وذلك مع انتظار متغيرات العالم، وما يمكن أن يقدمه الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” من حلول ممكنة.. لكن الدوري العراقي عانى من تأجيل سابق، دام أربعة أشهر، وتلك المرحلة هي الأخرى مثار جدل بين الأندية واللاعبين.

وفي ظل هذه الظروف، يُتوقع أن يكون موسم الانتقالات باهتا جدا، خاصةً مع هبوط أسعار النفط، الذي يعتمد عليه العراق بنسبة 90%… وبالتالي من المتوقع أن يلحق الضرر بالأندية، لكونها مملوكة لمؤسسات حكومية.

وقد جرى تداول فكرة في الوسط الرياضي، ومن قبل المختصين، بأن يُرحل الموسم الحالي للمقبل، وتُحدد القيمة المالية للموسم الملغي، حسب الجولات التي خاضها كل فريق، أي 4 جولات من الموسم قبل الاحتجاجات الشعبية، و5 جولات قبل التأجيل بسبب كورونا، أي بمجموع 9 مباريات، تُمنح نسبتها للاعبين.. وهذا مع ترحيل قيمة العقود للموسم المقبل، مع الأخذ بعين الاعتبار اختلاف قيمة عقود أندية الشرطة والزوراء والقوة الجوية، التي شاركت في البطولات الخارجية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة