الأخبار العاجلة

مسابقة أدبية لـ «القصة القصيرة» توثّق مجزرة «سبايكر»

بغداد ـ الصباح الجديد:
أعلنت لجنة الثقافه والاعلام والعلاقات العامة في مجلس محافظة ذي قار، عن أقامة المسابقة الادبية في كتابة القصة القصيرة وعلى وفق الشروط التالية:
1 ــ توثق القصة الحكايات التي تداولها الناجون من «مجرزة قاعدة سبايكر»، والاشتغال على تلك الروايات بحرفية الفن القصصي والثقافي والتوثيق التاريخي الامين. وتعيش الحالة الانسانية والاجتماعية وأثارها هذا الجرم الداعشي الارهابي في الاوساط الاجتماعية وذوي الضحايا. وللمتسابق حرية الرؤية في الفكرة والاستفادة من وثائق جرائم الحرب العالمية والمذابح الجماعية على مر التأريخ.
2 ــ عدد كلمات القصة من 1000 ـــ 3000 كلمة. ومن صفحتين الى خمس صفحات فولسكوب.
3 ــ المسابقة للكتاب والأدباء العراقيين والعرب .
4 ــ تستقبل النتاجات واعتبارا من تاريخ اعلان المسابقة ولغاية 15 / 11 / 2014. وعلى الايميل التالي:
noor21949@windowslive.com
5- يشكل المجلس لجنة سرية خاصة لفحص النصوص، وعلى النصوص أن تكون مصححة لغويا، وقرار اللجنة نهائي.
6 ــ تطبع الاعمال الفائزة من الاول والى الرابع والقصص التي ترتأي اللجنة صلاحتها وجودتها في كتاب قصصي على نفقة المجلس . تكون الجوائز على الشكل التالي: الجائزة الاولى: 3 مليون دينار الجائزة الثانية: 2 مليون دينار الجائزة الثالثة: مليون دينار الجائزة الرابعة: 750 الف دينار الجائزة الخامسة:500 الف دينار. تتكون لجنة تحضرية للاعداد للمسابقة مؤلفة من:
1 ــ حسن علي الوائلي/ مسؤول لجنة الثقافة والاعلام في مجلس المحافظة
2ــ ياسر البراك/ رئيس الاتحاد العام للادباء والكتاب فرع ذي قار
3 ــ نعيم عبد مهلهل/ قاص وروائي
4 ــ عصام العبيدي/ رئيس المجلس الاستشاري للثقافة والفنون / منسق اللجنة.
وتهدف المسابقة الى توثيق الحالة الانسانية والوطنية لهذه الجريمة المروعة ومن اجل انصاف ذوي الضحايا والمفقودين من جنود قاعدة سبايكر. وتجسيد جرائم الارهاب بحق ابرياء متطوعين وجنود من ابناء مدن العراق، عندما قتلوا بصورة جماعية وبأبشع طرق القتل بذرائع تكفيرية وطائفية مقيتة ليسجل التكفيرون والدواعش والذين وقفوا معهم من عملاء ومرتزقة وبقايا النظام السابق والخونة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة