الأخبار العاجلة

خلية الاعلام الامني تحرج حكومة كربلاء باعلانها حصيلة مغايرة عن ضحايا التظاهرات

مفوضية حقوق الإنسان: أغلب عوائل كربلاء لم تتمكن من الوصول للمستشفيات

بغداد ـ الصباح الجديد:
اصدرت خلية الاعلام الامني، أمس الثلاثاء، بياناً بشان الاحداث التي صاحبت التظاهرات في كربلاء مساء الاثنين.
وقالت الخلية في بيان صحافي، إن “محافظة كربلاء شهدت يوم أمس تظاهرات تخللتها بعض الحوادث المؤسفة، إذ أصيب ٥٣ مدنياً بحسب عمليات وزارة الصحة، في حين بلغ عدد المصابين في صفوف القوات الامنية ٩٠ مصاباً، وفقاً لاحصائيات قيادة عمليات الرافدين”.
واضافت: “هذا وندعو الجميع الى ضرورة التحلي بالبصر والابتعاد عن الاحتكاك مع القوات الأمنية التي وجدت بهدف تأمين التظاهرات والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة”.
وتابعت: “كما نجدد الدعوة إلى جميع الجهات ووسائل الإعلام بضرورة توخي الدقة واعتماد المعلومات من مصادرها الرسمية حصرا والابتعاد عن التظليل وارباك الرأي العام بإعداد او قصص غير دقيقة”.
في السياق، كشفت المفوضية العليا لحقوق الإنسان، أمس الثلاثاء، عن أن أغلب العوائل الساكنة في محافظة كربلاء لم تتمكن من الوصول إلى المستشفى بسبب خطورة الوضع.

وقال عضو المفوضية علي البياتي في بيان، إن “الكثير من العوائل الساكنة في شارع المحافظة في كربلاء قرب (فلكة) التربية لم تتمكن ليلة امس الوصول الى المستشفى بسبب خطورة الوضع”.
وأضاف أن “ذلك جاء بالرغم من حصول حالات اختناق بسبب الغازات المفرطة المستخدمة من قبل الجهات الامنية”.
وكانت قيادة عمليات الفرات الأوسط، قد أوردت في تصريحات متتابعة، ان الأمور جيدة جدا في كربلاء، وان لا حظر فيها

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة