الأخبار العاجلة

رئيس البرلمان: خطف النساء الكرد في سنجار وصمة عار في جبين الارهابيين

خلال استقباله مجموعة من البرلمانيات والناشطات الأتراك

اربيل – الصباح الجديد:

اكد يوسف محمد صادق رئيس برلمان كردستان، امس الاربعاء، ان «ما قامت به المجموعات الارهابية التابعة لتنظيم «داعش» من قتل جماعي وخطف للنساء والعمليات غير الانسانية في قضاء سنجار ضد الاكراد الإيزيديين وصمة عار سوداء في جبين الارهاب».
جاء ذلك خلال استقباله مجموعة من البرلمانيات والناشطات في مجال الدفاع عن حقوق المرأة الاتراك واضاف، بحسب بيان صحفي لبرلمان الاقليم اطلعت عليه الصباح الجديد «ان برلمان كردستان يعمل باستمرار على تعريف هذه الجرائم تحت عنوان جرائم الابادة الجماعية (الجينوسايد) في المجتمع الدولي، وهذه العمليات الاجرامية دفعت بمكونات الشعب الكردي كافة الى توحيد الصفوف في الحرب على الارهاب».
واضاف البيان ان «رئيس البرلمان الكردستاني اوضح للوفد الزائر الاوضاع السياسية والاقتصادية الحالية في الاقليم والحرب المستمرة ضد الارهابيين، كما وتحدث عن الاوضاع الحالية للنازحين من الاكراد الإيزيديين والاخوة المسيحيين في الاقليم، مشيرا الى «ان ما حصل للإيزيديين والمسيحيين في مناطق الموصل وسنجار هي عمليات ابادة جماعية ونعمل بكل امكانياتنا لتعريف العالم بتلك الجرائم المرتكبة».
وحول العلاقات بين كردستان وتركيا قال «ان العلاقات التي تربطنا بالدولة التركية هي علاقات دولتين اقليميتين، ونأمل ان تكون لنا علاقات مع جميع مكونات الشعب التركي في سبيل السلام والاستقرار الدائمين في المنطقة».
وكانت لجنة الشؤون القانونية قد عقدت اجتماعا لمناقشة مشروع قانون تعريف مدينة حلبجة عاصمة للسلام في اقليم كردستان ومشروع قانون تعديل المواد (5 و 72) من النظام الداخلي لبرلمان كردستان، وقررت اللجنة رفع مشروع القانون على هيئة تقرير كامل لرئاسة البرلمان لادخاله ضمن برامج عمل الجلسات القادمة خلال الدورة البرلمانية الحالية.
فيما قررت لجنة الشؤون الداخلية والامن والمجالس المحلية مخاطبة رئاسة برلمان كردستان بكتاب رسمي يكون الهدف منه وضح حد لتأخر اختيار محافظ ورئيس مجلس محافظة السليمانية بعد الانتخابات الاخيرة لمجالس المحافظات الاقليم ، كما وقررت اللجنة الاجتماع بوزارة الداخلية بهدف توحيد وجهات النظر و تسلم مقترحات الوزارة حول القضية ومناقشة الفراغ القانوني الذي ينتج عن تأخر اختيار محافظ ورئيس مجلس المحافظة في السليمانية، كذلك اجراء حوارات وتبادل الافكار المناسبة حول صياغة قانون جديد لوزارة الداخلية في كردستان.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة