الأخبار العاجلة

مجلس النواب يعتزم ” الاستفهام ” من عبد المهدي عن التلكؤ في برنامجه الحكومي

بغداد ـ الصباح الجديد:
يـسـتـعـد مـجـلـس الــنــواب لاسـتـضـافـة رئـيـس الــوزراء عـادل عبد المـهـدي، قبل نهاية الفصل التشريعي الـثـانـي لمناقشة مـا تـم انـجـازه في البرنامج الحكومي، فـي مـا يتعلق بالمشاريع المتلكئة الـخـاصـة بـالـخـدمـات.
وقـال عضو لجنة متابعة البرنامج الحكومي النيابية، رائد فهمي، في تصريح صحفي امس الاحد ان “اللجنة مستمرة في تقييم البرنامج الحكومي فـضـلا عـن التقييمات الـتـي وردت مـن خـلال مشاهدات النواب، سيما ان البرنامج الحكومي يحتوي على توقيتات زمنية لبعض الملفات التي يجب ان تتحقق”، كاشفا عن “استضافة رئيس عبد المهدي لمناقشة تلك المسائل قبل نهاية الفصل التشريعي الثاني”.
واضــــاف فـهـمـي “يــوجــد انــطــبــاع عـــام لــدى البرلمان ان بعض الامور لم تنجز في البرنامج الحكومي بمقابل انجازات أخرى”، مشيرا الى ان “ما انجز محدود قياسا بما ورد بالبرنامج الحكومي مثل البطالة التي بقيت نسبها عالية بالرغم من تثبيت العقود، كما ان ملف الخدمات لم يكن بالمستوى المطلوب”.
ولفت الى ان “الكهرباء لم تتحسن في ظل زيادة الانتاج لكن التوزيع يواجه كثيرا من المشكلات وايضا موضوع استكمال بناء المستشفيات والمــــدارس، بـالمـجـمـل فــان هـنـاك امـــوراً كثيرة تحتاج الى نقاش، لا سيما ان الموازنة خصصت الكثير مـن الامــوال لانـجـاز المـشـاريـع المتلكئة فضلا عن اموال خصصت لاعمار المدارس”.
وافاد فهمي بان “الامـوال لم تعد عائقا امام انجاز المشاريع لـذلك يجب الاستفهام عن المتلكئة منها».
مبينا ان «البرلمان سيتطرق خلال الاستضافة لمبادرة رئيس الـــوزراء بتوزيع الاراضي التي اطلقها بالرغم من وجود انجازات في محافظة البصرة بعدد القطع التي افرزت ولكن بقية المحافظات لم يردنا عنها أي انجاز».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة