الأخبار العاجلة

ميسي يسجل 600 هدف مع برشلونة ويلتحق بكريستيانو رونالدو

توزعت على 6 مسابقات محلية وقارية ودولية

العواصم ـ وكالات:

التحق الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم نادي برشلونة الإسباني بغريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم نادي يوفنتوس الإيطالي في إحراز 600 هدف مع ناديه في مختلف المسابقات المحلية والقارية والدولية.
وكان رونالدو قد سبق ميسي في تسجيل 600 هدف ، عندما أحرز هدف التعادل لفريقه في المباراة التي جمعت يوفنتوس وإنتر ميلان في بطولة الدوري الإيطالي الأسبوع الماضي، فيما اكتفى ميسي – حينها- بإحراز هدفه رقم 598 امام ليفانتي في بطولة الدوري الإسباني.
واستغل ميسي مباراة القمة التي جمعت برشلونة بضيفه ليفربول الإنكليزي في ذهاب الدور النصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا ليلتحق بغريمه البرتغالي ، بعدما سجل هدفين في اللقاء ليساهم بذلك في انتصار عريض للكتالونيين بثلاثية اهداف نظيفة.
هذا ويبقى الفارق الكبير بين الأهداف التي سجلها الثنائي، بأن ميسي سجل أهدافه مع نادي برشلونة فقط ، بينما أحرزها رونالدو لصالح أربعة أندية بداية بسبورتيغ لشبونة البرتغالي ومروراً بمانشستر يونايتد الإنكليزي و ريال مدريد الإسباني ونهاية بيوفنتوس الإيطالي.
ومن اللافت للنظر بأن ميسي سجل هدفه رقم 600 بأروع طريقة ممكنة، بعدما سدد كرة من ركلة حرة مباشرة اهتزت على أثرها شباك حارس ليفربول البرازيلي أليسون بيكر، ليبقى هذا الهدف راسخاً في ذاكرة الجماهير.
وبحسب صحيفة «ذا صن « البريطانية، فإن ميسي نجح في تسجيل 600 هدف ، بعدما خاض 683 مباراة ، حيث سجل 461 هدفاً بقدمه اليسرى ، مقابل 85 هدفاً بقدمه اليمنى ، كما سجل 22 هدفاً برأسه و هدفاً واحداً بصدره وهدفاً بيده اليسرى.
وفي التفاصيل، فإن ميسي أحرز 501 هدف من داخل منطقة الجزاء و 99 هدفاً من خارجها ، فيما سجل 70 هدفاً بواسطة ركلات الجزاء و 42 عن طريق الركلات الحرة المباشرة.
هذا وقد توزعت أهداف ميسي على 6 مسابقات، حيث سجل 417 هدفاً في الدوري الإسباني ، بينما سجل 50 هدفاً في كأس الملك ، و 13 هدفاً في كأس السوبر الإسباني ، فيما أحرز 112 هدفاً في دوري أبطال أوروبا (محتلاً المركز الثاني بعد رونالدو) ، كما سجل 5 اهداف في كأس العالم للأندية و ثلاثة اهداف في كأس السوبر الأوروبي.
على صعيد متصل، انهال جوسيب بارتوميو، رئيس نادي برشلونة، بالمديح على الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد البلوجرانا، بعد الفوز الكبير على ليفربول (3-0)، الأربعاء الماضي، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.
وقال بارتوميو، في مقابلة مع صحيفة «الجارديان» البريطانية: «نحن نعيش مع عبقري، عبقري كما لو كان شخصًا عاديًا، لكنه في الحقيقة غير عادي.. ما يقوم به ميسي أصبح بالنسبة لنا روتينيًا».
وعن هدف برشلونة الثالث الذي أحرزه نجم التانجو، من ركلة حرة مباشرة، قال: «لقد كانت لقطة مثالية، من مسافة بعيدة قليلًا، وهي أماكن يفضلها ميسي».وأضاف: «عندما التقط الكرة، كنا نعلم جميعًا أنه سيسجل.. كل من حولي كان واثقًا أنه سيسجل».وعما سيحدث عندما يعتزل ميسي كرة القدم، أجاب بارتوميو: «سنلعب 3 أو 4 أو 5 سنوات، لا نعرف كم، قبل أن يعتزل.. لكن لاعبين مثل ديمبلي وآرثر ولينجليت، يستعدون بشكل جيد لقيادة الفريق مستقبلًا».
وتابع: «سيكون بحوزتنا فريق قوي عندما يتوقف ميسي عن اللعب، لكني ما زلت أرى اعتزاله بعيدًا.. لا أعتقد أن هذا اليوم قريب، من يدري، يستطيع اللعب حتى الخامسة والأربعين».
وواصل رئيس برشلونة: «المحادثات لتجديد تعاقده جارية بالفعل، لكن لا داعٍ للقلق، ليو أحد أفراد عائلة البارسا، ولن ينفصل عنها أبدًا.. سيبقى معنا».وأتم بقوله: «هو حالة شبيهة لبيليه، الذي كان مرتبطًا دائمًا بسانتوس، الفريق الوحيد الذي لعب فيه.. ليو كذلك، لعب لبرشلونة فقط، ولن يلعب لغيره».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة