الأخبار العاجلة

اجتماع رسم سياسات السيطرة على التهاب الكبد الفيروسي

البصرة ـ سعدي علي السند :
شاركت الدكتورة صفاء مسلم بندر عضو مجلس محافظة البصرة في الاجتماع الفصلي لمرض الكبد الفيروسي في دائرة صحة البصرة بحضور مدير عام دائرة صحة البصرة الدكتور رياض عبدالامير الحلفي ومدير قسم الصحة العامة الدكتور زياد طارق ومدراء القطاعات
وذكرت بندر ان محور الاجتماع كان حول الخطة الوطنية للسـيطرة على مرض التهاب الكبد الفيروسي ، وان مستوى التوطن لهذا المرض في المحافظة هو واطئ مع الأحـتياج للفحص المختبري للكشف عن وجود حالات التهاب الكبد الفيروسي قبل اجراء العمليات الجراحية والتحري في الأماكن والردهات الخطرة وصالات العمليات ومرض الثلاسيميا إضافة الى المتبرعين في مصرف الدم والنساء الحوامل والملاكات الصحية والطبية ،مناقشة واقع الحال من حيث المستلزمات المختبرية وتدريب العاملين والالتزام بالخطة الوطنية للسيطرة على المرض وبالخصوص في حالات الولادة للأطفال حديثاً ومتابعة تطبيق التعقيم وعزل النفايات للحد من التلوث في المستشفيات والمراكز الصحية والتأكيد على برنامج حاسوبي يوضع في مصرف الدم لجمع الأسماء وعناوين المتبرعين.

الكبد يقوم بما لا يقل عن 5 آلاف وظيفة مهمة لإستمرار الحياة

وشارك في الحديث عدد من الأطباء عن مرض التهاب الكبد الفايروسي وقد اجمعوا على القول ان الكبد هو أكبر عضو في جسم الإنسان ،حيث يبلغ وزنه كيلوا ونصف الكيلو ويقع في أعلى الجهة اليمنى من البطن ، ويحميه الجزء السفلي من القفص الصدري ويقوم الكبد بما لا يقل عن 5 آلاف وظيفة مهمة لإستمرار الحياة حيث يقوم بإنتاج اللبنات الأساسية المطلوبة لبناء الجسم وكذلك تخليصه من المواد الكيميائية السامة الناتجة عن الاحتراق كما يقوم الكبد بإنتاج العصارة الصفراوية ونقلها إلى الأمعاء عن طريق القنوات المرارية المنتشرة فيها ، وتعمل العصارة الصفراوية على المساعدة في هضم الأطعمة كما ينتج الكبد العديد من البروتينات والهرمونات والأنزيمات التي تؤدي إلى إنتظام عمل جسم الإنسان وكذلك المواد الضرورية لتجلط الدم إضافة إلى مسؤوليته عن تمثيل الكوليسترول وإنتظام نسبة السكر في الدم والتعامل مع الغالبية العظمى من الأدوية التي يتناولها الإنسان وذلك لتخليصه من هذه المواد الكيميائية بعد الاستفادة منها .
وتعد التهابات الكبد الفيروسية من أهم ألأمراض التي تصيب كبد الانسان و يصيب الفيروس الكبدي خلية الكبد وعندها لا يستطيع القيام بوظائفه وعلية تقوم الخلايا السليمة المتبقية بعمل الجزء الأكبر من الوظائف المطلوبة ولذلك وتتأثر سلباً جميع وظائف الجسم بعد حدوث هذا الإلتهاب.

أسباب التهاب الكبد :

وأشار المتحدثون الى ان هناك عدة أسباب لإلتهاب الكبد وهي ليست قاصرة على الفيروسات فهنالك الأدوية التي من الممكن أن تسبب التهابات في الكبد وكذلك الالتهابات المناعية وتعد الإلتهابات الفيروسية من أشهر هذه الأمراض وعند استمرار الالتهاب إلى أكثر من 6 شهور فإننا نرمز إلى هذا النوع بأنه من الالتهابات المزمنة .

الأعراض التي تنتج عن التهابات الكبد الفيروسية المختلفة والمتغيرة:

وعن اهم الأعراض أكدوا بأنها التي تنتج عن التهابات الكبد الفيروسية المتنوعة والمتغيرة وهذا يعتمد على كون هذه الإلتهابات الفيروسية إما حادة أو مزمنة وإن العدد الأكبر من الإلتهابات الحادة تكون عادة بسيطة لدرجة أن المريض لا يشعر بها ولا تظهر عليه علامات مميزة وفي بعض الحالات تكون الأعراض مشابهة تماما ًلأمراض البرد والأنفلونزا والتي تستمر من عده أيام إلى أسابيع.

أعراض الالتهاب الكبدي الحاد:

وعن أعراض الإلتهاب الكبدي الحاد اوضحوا ، منها ألم في المنطقه العلوية وفقدان في الشهية وإصفرار في العين وبقية الجسم (اليرقان) وتلون البول باللون الداكن واضطراب في الجهاز العصبي وبدرجاته الشديدة يؤدي إلى الغيبوبة الكبدية ، اما أعراض التهاب الكبد المزمن فهي /إرهاق مزمن/ آلام في المفاصل/طفح جلدي/إضطرابات في الجهاز العصبي /إصفرار في العين و الجسم /ارتفاع في درجة الحرارة /إضطراب في الجهاز الهضمي .

طرق الوقاية من إلتهابات الكبد:

وعن كيفية علاج إلتهاب الكبد ، اكدوا ان العلاج يعتمد على نوعية الفيروس المسبب للالتهاب وإذا كانت الحالة حادة أو مزمنة وعلى سبيل المثال في حالات التهاب الكبد A,B,C, الحاد يحتاج المريض إلى الراحة في الفراش وعمل بعض الفحوصات الطبية وفي أغلب الأحيان يتماثل المريض للشفاء التام أما في حالات الإلتهابات الفيروسية المزمنة مثل C,B فإنها تحتاج إلى متابعة وتحاليل مختبرية وفي بعض الأحيان عينة من الكبد حتى يحدد الطبيب ما إذا كان المريض يحتاج إلى علاجات خاصة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة