اتحاد الكرة يطالب بموعد جديد لودية الكاميرون

بوصلة الاعداد تتوجه نحو النهائيات الآسيوية
بغداد ـ الصباح الجديد:

طالب الاتحاد العراقي لكرة القدم من شركة لتنظيم المباريات بتحديد موعد جديد للمباراة التي كان من المفترض اقامتها بين منتخبنا الوطني ونظيره الكاميروني التي كان لها ان تجري في البصرة في الحادي والعشرين من الشهر الجاري.. وقال امين سر الاتحاد الدكتور صباح رضا ان رغبة الشركة باقامة المباراة اصطدمت بتعليمات الاتحاد الدولي للعبة التي اشارت الى ضرورة استحصال موافقته قبل 21 يوماً من اجراء أية مباراة.. واضاف رضا ان الاتحاد بعث باجابته الى الشركة المنظمة بغية تحديد موعد جديد للمباراة المذكورة.
واشار الى ان الاتحاد البحريني لكرة القدم ابدى رغبته باقامة مباراة بين منتخبه الوطني ومنتخبنا تجري في العاصمة المنامة في المدة المحدودة من الثاني عشر ولغاية العشرين من شهر تشرين الثاني المقبل في اطار تحضيرات المنتخبين لبطولة آسيا، مبيناً ان الاتحاد الاوزبكي ارسل ايضاً رغبته باقامة مباراة دولية بين المنتخبين تجري في ايلول او تشرين الاول او تشرين الثاني بشرط اقامتها في ايام الفيفا دي. وتابع ان كل الدعوات الرسمية توضع على طاولة لجنة المنتخبات من اجل مناقشتها مع الجهاز الفني للمنتخبين.
من جهة اخرى اعرب المدير الفني للمنتخب الوطني, باسم قاسم, عن امله بتوفير اغلب مفردات المنهاج التدريبي الذي قدمه خلال الاجتماع الماضي مع لجنة المنتخبات لايصال اسود الرافدين الى الجاهزية التامة قبل الدخول في منافسات كأس اسيا 2019 في الامارات.
وقال قاسم بلا شك ان بطولة اسيا في الامارات ستكون المحفل الاكبر الذي تنتظره الكرة العراقية من اجل تحقيق انجاز يضاف الى الانجاز المتحقق في العام 2007 على الرغم من صعوبة المهمة بحكم المنافسة من كبار القارة الاسيوية, ولكن العراق قادر على ذلك اذا ما توفر له المناخ التحضيري المناسب.
وبين: اقتراحي ان يكون المعسكر التدريبي في دولة سلوفينيا كون اجوائها في شهر اب ستشابه اجواء الامارات في شهر كانون الثاني من العام المقبل موعد انطلاق البطولة الاسيوية, ناهيك عن وجود العديد من متطلبات انجاح المعسكر في الدولة المذكورة.
واختتم حديثه قائلاً: حددنا اقامة المعسكر التدريبي الخارجي خلال المدة الممتدة من الثاني عشر من اب وحتى الثلاثين منه, على ان يخوض المنتخب خمس مباريات في الاطار الدولي الودي مع فرق تفوق مستوى المنتخب الكوري الجنوبي الذي سنواجهه مرتين في سيئول والبصرة خلال شهر ايلول لتكوين وحدة قياس تكتيكية حقيقية لمدى تطور وجاهزية المنتخب الوطني قبل ولوج المنافسات الاسيوية بشكل رسمي.
وتلقى الاتحاد المركزي لكرة القدم خطابين من الاتحادين البحريني والأوزبكي يحملان رغبة كل طرف في إقامة مباراة تجريبية مع المنتخب العراقي.
وقال عضو الاتحاد فالح موسى في تصريحات صحفية إن الاتحاد البحريني لكرة القدم أبدى رغبته بإقامة مباراة بين «الأحمر»، ونظيره العراقي تقام في العاصمة البحرينية المنامة خلال الفترة من 12 حتى 20 من تشرين الثاني المقبل في إطار تحضيرات المنتخبين لبطولة آسيا.
وبين أن الاتحاد تلقى ايضا خطاب من نظيره الأوزبكي يتضمن رغبته بإقامة مباراة دولية بين المنتخبين تجري في أيلول أو تشرين الأول أو تشرين الثاني بشرط إقامتها في أجندة الفيفا.
وأشار موسى الى أن كل الدعوات الرسمية التي تلقيناها ستوضع على طاولة لجنة المنتخبات من أجل مناقشتها مع الجهاز الفني للمنتخب الوطني.
تلقى الاتحاد المركزي لكرة القدم, خطابا رسميا من نظيره الاوزبكي يشعره فيه برغبة الاخير بإقامة مباراة في الاطار الدولي الودي بين منتخبي البلدين.. وقال عضو اتحاد الكرة كامل زغير تلقى اتحاد الكرة مفاتحة رسمية من الاتحاد الاوزبكستاني يروم فيه الموافقة على اقامة مباراة دولية في الاطار الودي مع منتخبنا الوطني.
واضاف: الاتحاد الصديق اكد اقامة المباراة في طشقند منتصف شهر ايلول المقبل, حيث ياتي اللقاء في اطار استعدادات الجانبين لانطلاق بطولة اسيا مطلع شهر كانون الثاني من العام المقبل في النسخة الاسيوية رقم «17» التي ستضيفها دولة الامارات العربية المتحدة.
وبين: الدعوة الاوزبكية سيتم وضعها على طاولة اللجنة التنفيذية لاتحاد الكرة بغية مناقشتها واتخاذ القرار المناسب بخصوصها بعد مناقشة الطلب مع الجهاز الفني للمنتخب الوطني.
واختتم حديثه قائلاً: في ضوء البرنامج التدريبي الذي قدمه باسم قاسم سيصار الى توفير اغلب مفرداته وعليه ستتم مفاتحة اتحادات شقيقة وصديقة عدة لإقامة مباريات ودية خلال المدة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اضف رد