بعد إعلان صفقة ضم كوتينيو رسمياً مدريد ـ وكالات: أعلن برشلونة الإسباني رسميا، ضم النجم البرازيلي فيليب كوتينيو من ليفربول الإنجليزي، بعد مفاوضات استمرت طويلا. وعبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر» اكتفى النادي الكتالوني بالترحيب بالنجم البرازيلي من خلال مقطع فيديو قصير لخزانة داخل غرف ملابس الفريق، وهي تفتح وبداخلها قميص الفريق باسم ...
" />

33 لاعباً برازيلياً يرصعون تاريخ برشلونة

بعد إعلان صفقة ضم كوتينيو رسمياً
مدريد ـ وكالات:

أعلن برشلونة الإسباني رسميا، ضم النجم البرازيلي فيليب كوتينيو من ليفربول الإنجليزي، بعد مفاوضات استمرت طويلا.
وعبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر» اكتفى النادي الكتالوني بالترحيب بالنجم البرازيلي من خلال مقطع فيديو قصير لخزانة داخل غرف ملابس الفريق، وهي تفتح وبداخلها قميص الفريق باسم كوتينيو.
ولم يكشف برشلونة عن تفاصيل الصفقة بعد، إلا أن تقارير صحفية إسبانية وبريطانية أكدت أن النادي سيدفع 120 مليون يورو، إضافة إلى 40 مليون كمتغيرات.
من جانبه، أوضح ليفربول في بيان أن صفقة انتقال كوتينيو لبرشلونة تتوقف على اجتيازه للفحص الطبي.
وجاء في البيان أن «ليفربول يمكنه تأكيد أن فيليب كوتينيو سيرحل عن النادي بعد التوصل لاتفاق مع برشلونة، الأمر يتوقف على الفحص الطبي والتوصل لاتفاق حول البنود الشخصية للعقد».. وأضاف البيان «اللاعب الآن لديه تصريح بإنهاء الإجراءات الرسمية الاعتيادية لإتمام صفقة انتقاله بشكل فوري».
هذا وأبرزت الصحافة الإسبانية، تاريخ النجوم البرازيليين مع نادي برشلونة الإسباني، بعد إعلان انضمام لاعب منتخب السامبا، فيليب كوتينيو، للبلوجرانا، مقابل 160 مليون يورو.. وفي هذا السياق، لفتت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية، إلى أن كوتينيو هو البرازيلي رقم 33، في تاريخ برشلونة.
بدأت رحلة نجوم السامبا في برشلونة، باللاعب فاوستو دوس سانتوس، الذي انضم في موسم 1931-1932، وشارك مع الفريق في 30 مباراة، مسجلًا ثلاثة أهداف.
وبعد ذلك جاء الحارس جاجواري، في موسم 1931-1932، لكنه لعب 16 مباراة ودية فقط، ثم لوسيديو باتيستا، في الفترة ما بين 1947-1949، حيث لعب 6 مباريات، وأحرز هدفًا وحيدًا.
وضم برشلونة، إيفاريستو دي ماسيدو، بين عامي 1957-1962، قادمًا من فلامنجو، وكان أول نجم برازيلي، يسجل مع الفريق 173 هدفًا، كما ساهم في إقصاء ريال مدريد، من المسابقة الأوروبية.. ولعب والتر ماشادو للبارسا 1966-1976، لكنه خاض 14 مباراة ودية فقط.
وجاء ماريو مارينو 1974-1976، الذي لعب إلى جوار يوهان كرويف، حيث خاض 37 مباراة، سجل فيها 6 أهداف.. وضم برشلونة في صفوفه، اللاعب «بيو»، بين عامي 1978-1979، حيث سجل 7 أهداف مع الفريق، ثم روبيرتو الذي وصل في شتاء 1980، وفشل مع الفريق، بعدما سجل ثلاثة أهداف فقط.
وانضم كليو إلى البلوجرانا، عام 1982، لتعويض إصابة الألماني، بيرند شوستر، لكنه لم ينجح.
وبعد ذلك، جاء دور البرازيلي، ألويسيو بيريز، بين عامي 1988-1990، وهو أول لاعب غير إسباني، يوقع معه المدرب، يوهان كرويف، في ذلك الوقت.
ولعب النجم البارز، روماريو، للفريق الكتالوني، في الفترة من 1993-1995، حيث سجل 30 هدفًا في الليجا، لكنه في منتصف موسمه الثاني، عاد إلى فلامنجو.
وضم البارسا، جيوفاني سيلفا 1996-1999، الذي وصل من سانتوس، وكان يُطلق عليه «بيليه الجديد».. أما الظاهرة رونالدو، فقد لعب موسمًا واحدًا فقط 1996-1997، قادمًا من أيندهوفن مقابل 15 مليون يورو، حيث سجل 47 هدفًا.
وانضم سوني أندرسون إلى برشلونة، بين عامي 1997-1999، لكنه لم ينجح، ولم يفشل أيضًا، حيث لعب 55 مباراة، وسجل 21 هدفًا.
واقتنص برشلونة صفقة بارزة أخرى، حيث تعاقد مع الأسطورة ريفالدو 1997-2000، الذي جاء من ديبورتيفو لاكورونيا، وسجل مع الفريق الكتالوني 124 هدفًا.. ولعب تياجو موتا لبرشلونة من 2000-2007، وفابيو روشيمبالك 2001-2003.. واعتبر جيوفاني ديبرسون 2001-2002 صفقة فاشلة للبارسا، رغم أنها تمت مقابل 21 مليون يورو.. وانضم الأسطورة رونالدينيو في عام 2003، مقابل 28 مليون يورو، ورحل في 2008، بعدما فاز بدوري أبطال أوروبا 2005-2006.
وكذلك جاء المدافع جوليانو بيليتي 2004-2007، الذي دخل التاريخ، بتسجيله هدف الفوز بلقب دوري الأبطال، أمام أرسنال.
وانضم سيلفينيو للبلوجرانا بين عامي 2004-2009، وفاز مع الفريق بدوري أبطال أوروبا 2009، إلى جانب إدميلسون 2004-2008، الذي كان لاعبًا كبيرًا، لكن الإصابات حرمته من التألق.. ووصل هنريك وكيريسون للبارسا عام 2008، ثم رحلا عنه على سبيل الإعارة، ولم يلعبا للفريق الأول.
وبعد ذلك جاء واحد من أنجح البرازيليين في التاريخ، وهو داني ألفيس، الذي انضم للفريق عام 2008، ورحل عنه في 2016، بعد تحقيق الكثير من الألقاب، مع الجيل التاريخي للنادي.. وجاء ماكسويل 2009-2012 مقابل 4 ملايين يورو من إنتر ميلان، ورحل إلى باريس سان جيرمان، وأدريانو كوريا 2010-2016، الذي كان صاحب التوقيع الأول في عهد روسيل.
وانضم نيمار دا سيلفا في 2013 ورحل في 2017، بعدما حقق مع الفريق كل الألقاب الممكنة، وأصبح أغلى لاعب في التاريخ، الصيف الماضي.
ووصل دوجلاس بيريرا للفريق في 2014، وما زال لاعبًا لبرشلونة، لكنه معار منذ الصيف الماضي، إلى بنفيكا البرتغالي، وهناك أيضًا رافينيا ألكانتارا، الذي انضم في نفس العام، ومستمر مع البارسا حتى الآن.
وتعاقد برشلونة مع مارلون سانتوس، في 2017، ولعب مع الفريق الأول ثلاث مباريات فقط، قبل إعارته، الصيف الماضي، لنادي نيس الفرنسي.. وانضم باولينيو جونيور، خلال الصيف الماضي، للفريق، قادمًا من الصين، مقابل 40 مليون يورو، ليصبح من أبرز لاعبي البلوجرانا حاليًا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة