الأخبار العاجلة

التجارة تعلن استقرار عمليات تجهيز المواطنين بالمواد الغذائية

أكدت وصول الدفعات الأولى الى القائم
بغداد – الصباح الجديد:

اعلنت وزارة التجارة ان العام الحالي شهد استقرارا في عمليات تجهيز المفردات الغذائية لعموم مناطق البلاد بعد النجاح في اجراء تعاقدات مع مناشئ وطنية وعالمية .
وقالت الوزارة في بيان صدر عن مكتبها الاعلامي بان عام 2017 شهد تطورا نوعيا وكميا في تجهيز كامل المفردات الغذائية الى جميع محافظات البلاد ومن ضمنها المحافظات التي تحررت من داعش والتي شهدت زيادات اكثر في عمليات التجهيز لتأمين الوضع الغذائي فيها فضلا عن تأمين كميات كبيرة من المفردات للعائلات النازحة في مخيمات النزوح وفي المناطق الجديدة التي استقرت بها .
واضافت الوزارة في بيانها ان الوزير شكل لجانا متعددة للتدقيق في عمليات التجهيز وخلية ازمة تتابع عمليات ايصال المفردات والتنسيق مع الجهات المختلفة في سبيل تجاوز حلقات الروتين فضلا عن مباشرة مدراء عامين في مواقع المحافظات التي شهدت مواجهات امنية بهدف متابعة عمليات التجهيز ومعالجة معوقات العمل.
واوضحت الوزارة ان العام الحالي شهد التعامل مع المناشئ الوطنية لاول مرة في عمليات التعاقد الكبيرة لتأمين المفردات الغذائية وحققت الوزارة في هذا الجانب نجاحا ملموسا في زج القطاع الخاص العراقي ليأخذ دوره في تأمين المفردات الغذائية فضلا عن التعاقد مع كبريات الشركات العالمية لتأمين مواد الرز والقمح وسد متطلبات البطاقة التموينية في تلك المواد بما يؤمن الوضع الغذائي ، مؤكدة ان التطور الحاصل في عمليات التجهيز هذا العام جاءت بجهود كبيرة لشركات ودوائر الوزارة في انجاز التعاقدات وتجهيز المفردات الغذائية ضمن خطة تسويقية واضحة شملت جميع المناطق من دون استثناء.
على صعيد متصل اعلنت وزارة التجارة عن وصول اول دفعات المواد الغذائية من المفردات الرئيسة الى مدينة القائم من خلال ناقلين تم التعاقد معهم لايصال هذه المفردات.
واوضحت الوزارة في بيان لها نشره المكتب الاعلامي بان وجه شركات الوزارة بالاسراع في ايصال المفردات الغذائية الى مدينة القائم بعد تحريرها من براثن داعش الارهابي وبالتنسيق مع جهات نيابية وأمنية ومن خلال مناقلة هذه المواد من مخازن الوزارة في بغداد والمحافظات.
واشارت الوزارة بان خلية الازمة ستتابع عملية ايصال المفردات الغذائية الى مدينة القائم بشكل منتظم واسوة بمناطق البلاد الاخرى بعد ان يجري تدقيق للعائلات الموجودة والتي تعود من مخيمات النازحين بهدف اعادة عمل وكلاء المواد الغذائية ضمن قاطع مدينة القائم وضواحيها.
ولفتت الوزارة في بيانها الى ان العمل سيتواصل لايصال المفردات الغذائية وبشكل مكثف لغرض معالجة الوضع الغذائي في مدينة القائم ونواحيها الذي عانى من مشكلات كبيرة بسبب سيطرة التنظيمات الارهابية طيلة الاعوام الماضية ، موضحة ان وجبة جديدة من المواد الغذائية سيتم ارسالها الى مدينة القائم عبر اسطول الوزارة الناقل.
من جانبها اعلنت الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية عن توجيه وكلاء المواد الغذائية بالالتزام بالاسعار المحددة لمواد البطاقة التموينية
وقال مديرعام الشركة قاسم حمود منصور خلال استقباله عدداً من وكلاء المواد الغذائية انه تم توجيه الوكلاء بضرورة الالتزام بالأسعار المحددة من قبل وزارة التجارة للمواد الغذائية الموزعة على المواطنين ضمن البطاقة التموينية لكي تتم عملية التوزيع بانسيابية عالية فضلاعن كشف حالات التلاعب من قبل بعض الوكلاء ، مشيراً بانه في حال ورود شكاوى عن طريق الخط الساخن للشركة بوجود تلاعب او رفع لتلك الاسعار سيتم الغاء تلك الوكالات , كما تم خلال اللقاء الاستماع الى اهم المعوقات والمشكلات التي تواجه عمل الوكلاء اضافة الى بحث الحلول المناسبة لتلك المشكلات لتقديم افضل الخدمات للمواطنين في هذا المجال .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة