الأخبار العاجلة

العمل تبحث مع الصناعة تطبيق نظام الجودة في أداء دوائرها

مجلس الوزراء أشاد بقبول العراق عضوا في المنظمة الدولية
بغداد – الصباح الجديد:

بحث وكيل وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لشؤون العمل الدكتور عبد الكريم عبد الله شلال مع وفد الشركة العامة للفحص والتأهيل الهندسي في وزارة الصناعة والمعادن امكانية تدريب وتأهيل ملاكات مكتب الوزير وهيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة وقسمي تكنلوجيا المعلومات والتطوير المؤسسي تمهيدا لمنحها شهادة الجودة في الاداء .
واستمع الوكيل خلال اجتماع مع مديرة الجودة في وزارة الصناعة الى شرح مفصل عن آلية التدريب والتأهيل الذي تقدمه الشركة العامة للفحص والتأهيل الهندسي على وفق عقد يبرم بين الوزارتين وكيفية تطبيق المواصفات والمعايير الخاضعة للأشراف والتحليل من قبل فريق متخصص فضلا عن ايجاد الحلول لسد الثغرات ان وجدت خلال تطبيق تلك المعاير ومن ثم يقدم تقرير نهائي قبل الحصول على شهادة جودة الاداء من جهة محايدة لتكون الدوائر والاقسام المنتخبة جاهزة للعمل على وفق نظام ومواصفات جودة الاداء ، مشددا على ان العرض المقدم يمثل فرصة جيدة للارتقاء بعمل الوزارة ، موضحا انه يجب توسيع اشتراك العاملين ومن شتى دوائر الوزارة لتكون الفائدة اعم واشمل.
وذكرت مديرة الجودة ان تكاليف المشروع الممتد لستة اشهر تبلغ 10 ملايين دينار تدفع على شكل دفعات ، وابدت استعداد وزارة الصناعة لتنظيم دورات توعية وارشادية تسبق توقيع العقد حول نظام الجودة وبتكاليف زهيدة ، مشيرة الى ان المواصفات والمعايير المطبقة والواجب الالتزام بها تشمل جوانب العمل كافة ، مؤكدة ضرورة وجود تطبيق والتزام كامل من قبل العاملين المتدربين لضمان النجاح.
هذا ووعد وكيل شؤون العمل بدراسة مضامين العقد الذي ستقدمه وزارة الصناعة وبعدها سيتم الاتفاق النهائي لتطبيق بنوده حال استكمال الاجراءات الفنية والقانونية والمالية .
على صعيد متصل اشاد مجلس العمل بالانجاز الذي حققه وفد العراق برئاسة الوزير المهندس محمد شياع السوداني وجهوده في انتزاع عضوية مجلس ادارة منظمة العمل الدولية لصالح العراق محتلا المرتبة الثانية من أصل تسع دول متنافسة بعد انقطاع منذ ثمانينيات القرن الماضي.
وقال الوكيل الاقدم لوزارة العمل فالح العامري خلال ترؤسه الجلسة 12 لمجلس العمل بحضور وكيل الوزارة لشؤون العمل الدكتور عبدالكريم شلال ومديري دوائر الوزارة وممثلي الوزارات الاعضاء في المجلس ان العراق وبالجهود الحثيثة للوزير السوداني والوفد المرافق له استطاع الحصول على عضوية مجلس ادارة منظمة العمل العربية وهي المرة الاولى منذ ثمانينيات القرن الماضي، إذ لم يكن للعراق مقعد في مجلس المنظمة ، مشيرا الى ان المفاوضات المضنية التي اجراها الوفد مع بعض الاطراف اثمرت عن هذا الانجاز الكبير.
واضاف الوكيل الاقدم ان هذا الانجاز يضع اعباء اضافية على الوزارة ومجلس العمل وخصوصا في تحديد الاولويات المهمة والعمل الجدي للنهوض بالوزارة بما يتناسب مع دورها في المرحلة المقبلة، معربا عن امله في ان تتضافر الجهود للعمل على ان يستعيد العراق دوره في المحافل الدولية والاقليمية.ض
واوضح الوكيل الاقدم ان العراق وخلال مشاركته في اعمال مؤتمر العمل الدولي تمكن ايضا من الحصول على مقعد مناوب للجنة الحريات النقابية وهو مكسب آخر واضافي بان ينال العراق عضوية هذه اللجنة المسؤولة عن فض النزاعات وكل ما يتعلق بعلاقات حركات العمال والنقابات، مؤكدا ضرورة توحيد الجهود للارتقاء بمستوى هذا التحدي كون هذا المنصب ليس بالسهل ويتطلب توحيد الحركات النقابية العمالية في العراق.
واشار الى ان طرح هذا الموضوع في اعمال المجلس يأتي لاحاطة اعضائه بهذا المكسب الكبير وان يؤسس ذلك لاجتماعات المجلس المقبلة لتعزيز دور العراق في هذه المنظمة من خلال تقديم مقترحات بهذا الاطار لعرضها كمبادرات في مجلس العمل من اجل ان تكون للعراق مكانة وتأثير فاعل في مجلس ادارة المنظمة.
وتضمن اجتماع مجلس العمل مناقشة المواضيع المدرجة في جدول اعماله وابرزها اولويات الوزارة في خطة التنمية الوطنية (2018-2022)، إذ استعرض وكيل الوزارة لشؤون العمل الدكتور عبدالكريم شلال اهداف خطة التنمية المستدامة وورقة العمل التي اعدتها دائرة التخطيط والمتابعة في الوزارة بهذا الخصوص، مشيرا الى ان هناك لجنة عليا تسمى اللجنة الوطنية للتنمية المستدامة برئاسة وزير التخطيط وعضوية الوكلاء الفنيين في وزارات الدولة مهمتها متابعة تنفيذ ورسم خريطة الطريق الخاصة باهداف التنمية المستدامة، فيما اكد ضرورة ان تقدم كل وزارة البرامج والسياسات الخاصة بتنفيذ اهداف التنمية.
كما تم خلال الاجتماع مناقشة مواضيع اخرى تخص معالجة عزوف الشباب عن الزواج وزيادة حالات الطلاق في الوقت الحاضر واسباب هجرة الشباب العراقي، فضلا عن مناقشة قرارات مؤتمر الارهاب والتنمية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة