الأخبار العاجلة

لغة الأرقام تشعل صدام ريال مدريد اليوم مع يوفنتوس

ايان راش سفيراً لنهائي كارديف
العواصم ـ وكالات:

لا تتوقف لغة الأرقام بين طرفي المباراة النهائي التي ستجرى اليوم في كارديف في دوري أبطال أوروبا هذا العام على 2017، على طمع ريال مدريد في حصد اللقب 12 في تاريخه، ليبتعد برقمه القياسي بفارق شاسع عن أقرب منافسيه، أو سعي فريق يوفنتوس لكسر عقدة المباراة النهائية، التي فقد فيها اللقب الأوروبي 6 مرات.
فالفريق الملكي حصد اللقب 11 مرة، منها 5 مواسم متتالية خلال الفترة من 1956 و1960، وكذلك أعوام 1966 و1998 و2000 و2002 و2014 و2016، في حين خسر المباراة النهائية وحل وصيفًا 3 مرات، أعوام 1962 و1964 و1981.
الوضع مختلف تمامًا بالنسبة ليوفنتوس، توج بدوري الأبطال مرتين عامي 1985 و1996، وخسره 6 مرات أعوام 1973 و1983 و1997 و1998 و2003 و2015.
إلا أن مسيرة الفريقين شهدت تباينًا كبيرًا في لغة الأرقام هذا الموسم، في ظل سعي الريال لدخول التاريخ كأول فريق يتوج باللقب عامين متتاليين في النسخة الجديدة، بينما يطمع اليوفي في اللقب الثالث.
لعب العملاق المدريدي 12 مباراة في «تشامبيونز ليج»، فاز 8 مرات، مقابل 3 تعادلات وخسارة وحيدة.. سجل ريال مدريد 32 هدفًا في شباك منافسيه، أحرزها 12 لاعبًا، والهداف كريستيانو رونالدو (10 أهداف).
ودفاعيًا، اهتزت شباك ريال مدريد بـ16 هدفًا في 12 مباراة، وحافظ على نظافة شباكه مباراة واحدة فقط أمام أتلتيكو مدريد بذهاب الدور قبل النهائي.
حصل فريق ريال مدريد على 15 بطاقة صفراء، نالها 10 لاعبين أكثرهم سيرخيو راموس، قائد الفريق برصيد 3 بطاقات.
ودافع عن قميص ريال مدريد كتيبة من 10 جنسيات، هي إسبانيا، البرازيل، فرنسا، البرتغال، ألمانيا، كرواتيا، ويلز، كوستاريكا، وكولومبيا وجمهورية الدومينيكان.
اعتمد زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد على 23 لاعبًا طوال مشوار دوري الأبطال هذا الموسم، أكثرهم كريستيانو رونالدو بالظهور في 12 مباراة بإجمالي 1110 دقيقة، يليه الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس بالمشاركة في 11 مباراة بإجمالي 1020 دقيقة، وأقلهم اللاعب الشاب ماريانو دياز، بالظهور بديلاً لمدة 5 دقائق فقط.
في الجانب الاخر ولدى يوفنتوس، ففي 12 مباراة لعبها عملاق الكالشيو، فاز 9 مباريات، وتعادل 3 مرات، ولم يخسر أي لقاء. نال العملاق الإيطالي 24 بطاقة صفراء، حصل عليها 14 لاعبًا، أكثرهم سامي خضيرة، وماريو ماندزوكيتش وليوناردو بونوتشي بواقع 3 إنذارات لكل منهم. سجل يوفنتوس 21 هدفًا في دوري الأبطال، سجلها 11 لاعبًا، والهداف جونزالو هيجواين 5 أهداف، في حين اهتزت شباك يوفنتوس بثلاثة أهداف فقط طوال مشوار البطولة، وخرج بشباك نظيفة في 9 مباريات.
ومثل فريق السيدة العجوز لاعبون من 12 جنسية، هي إيطاليا، فرنسا، سويسرا، البوسنة، ألمانيا، البرازيل، الأرجنتين، كولومبيا، غانا، المغرب، كرواتيا والجابون.
أشرك ماسيمليانو أليجري مدرب اليوفي 25 لاعبًا طوال مشوار دوري الأبطال هذا الموسم، أكثرهم جانلويجي بوفون (990 دقيقة) في 11 مباراة، وأقلهم المها الشاجمب مويس كين بالمشاركة كبديل في 6 دقائق فقط.
هذا واحتفلت ويلز بوصول كأس نهائي دوري أبطال أوروبا بحضورِ سفير نهائي كارديف ايان راش وحضورٍ رسمي رفيع المستوى إيذانا بانطلاق الفعاليات المصاحبة لنهائيّ اليوم السبت. وسط اجراءات أمنية مشددة .. وذكر الاتحاد الويلزي لكرة القدم: «العملية الأمنية التي تستغرق أربعة أيام بين 1 و4 حزيران ، ستكون الأكبر لحدث رياضي في المملكة المتحدة».وقال الاتحاد الويلزي ان المخاوف الامنية كانت العامل لخيار اغلاق السقف، برغم عدم وجود أي دليل يهدد إقامة النهائي.لن يسمح للجماهير بجلب حقائبهم الى الملعب الذي ستتقلص سعته إلى 66 ألف متفرج من أجل المباراة، وشجعوا على استخدام مرافق تخزين الامتعة في وسط المدينة.. تم حثهم ايضا على القدوم الى الملعب قبل ساعتين من موعد ضربة البداية، لإتاحة الوقت لإجراء التدقيقات الأمنية.سيجند نحو 1500 شرطي للخدمة في العاصمة الويلزية في نهاية الأسبوع، ويتم دعم الوحدات المحلية بضباط متخصصين من مناطق أخرى في المملكة المتحدة.يقع ملعب «برينسيباليتي ستايدوم» في وسط كارديف، ما يعني ان هناك طرقات سيتم اقفالها يوم المباراة في وسط المدينة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة