الأخبار العاجلة

دائرة الفنون الموسيقية تحتفل بالطلبة الخريجين لمدرسة الموسيقى والباليه

بغداد – تضامن عبد المحسن:
تحولت دائرة الفنون الموسيقية الى حديقة غناء يتوزع بين ارجائها اطفال مدرسة الموسيقى والباليه كالزهور، وهم يغنون ويرقصون في حفل التخرج للعام الدراسي 2016/2017، وذلك يعني ان بغداد تنتصر على الارهاب والقوى التكفيرية.
فقد اقامت مدرسة الموسيقى والباليه، بحضور وكيل وزارة الثقافة فوزي الاتروشي المدير العام وكالة حفل تخرج طلبتها على قاعة دائرة الفنون الموسيقية في بغداد، التي حضرها عدد من اعضاء مجلس النواب، ممثلا برئيسة لجنة الثقافة ميسون الدملوجي، وصباح التميمي، وسعد المطلبي، ونائب رئيس مجلس محافظة بغداد، وكذلك السفير التركي، ومستشارة السفارة الاميركية، وممثلين عن منظمات اليونسكو واليونيسيف، فيما حضر وفد من مدراء اقسام دائرة العلاقات الثقافية العامة، يرأسه المدير العام فلاح حسن شاكر، ومعاون المدير خضر خلف، اضافة الى ممثل عن مكتب المفتش العام في وزارة الثقافة، ومدير عام وزارة الرياضة والشباب فائز طه سالم والفنان اسماعيل الفروجي.
بعد ذلك بدأ طلبة مدرسة الموسيقى والباليه بعزف مقطوعات غربية، قدمها القسم الغربي في المدرسة، وتضمنت كونشرتات لبيتهوفن، وشتراوس، وآخرين، كما قدم القسم الشرقي للمدرسة اغاني وموسيقى من التراث العراقي الاصيل، واغاني كردية، اما رقصات الباليه فقد اخذت مساحة واسعة من وقت الحفل وتضمنت رقصات عالمية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة