الأخبار العاجلة

التجارة تعتمد أسعار شراء الحنطة المحلية حسب درجة تسويقها

صادقت على خطة تسويق محصول الحنطة
متابعة الصباح الجديد:

اعلنت الشركة العامة لتجارة الحبوب احدى تشكيلات وزارة التجارة اسعار شراء الحنطة المحلية من الفلاحين والمسوقين لهذا العام الحالي 2017 .
وقال مدير عام الشركة رئيس اللجنة العليا للتسويق المهندس هيثم جميل الخشالي ان اسعار شراء الحنطة المحلية اعتمدت حسب قرار مجلس الوزراء ، مضيفا ان الاسعار اعتمدت على اساس الدرجات والتي حددت بثلاث درجات وباسعار مدعومة للفلاح هدفها الحصول على حنطة بمواصفات جيدة تتناسب والمواصفة العراقية.
وكشف الخشالي ان الاسعار حددت حسب درجة الحنطة درجة اولى بسعر (٥٦٠) الف دينار للطن الواحد والحنطة درجة ثانية بسعر ( ٤٨٠) الف دينار للطن واخيرا حنطة درجة ثالثة بسعر (٤٢٠) الف دينار للطن الواحد .
ويأتي التفاوت باسعار الدرجات من اهتمام الفلاحين والمسوقين بانتاجه والعمل على تنقية الحنطة قبل تسويقها لتكون بمواصفات الحنطة المستوردة.
من جانب آخر باشرت الملاكات الفنية في فرع المثنى التابع للشركة العامة لتجارة الحبوب بعملية صيانة المسقفات التابعة للفرع قبل بدء الموسم التسويقي.
واوضح مدير فرع الشركة العامة لتجارة الحبوب في المثنى المهندس عادل عبد علي ان الصيانة شملت السقوف والجدران الجانبية والابواب لتكون حركتها بانسيابيةعالية اضافة الى عمل مظلات للابواب ، مضيفا ان عملية الصيانة جاءت بالتزامن مع استعدادات الفرع قبل بدء الموسم التسويقي لمحصول الحنطة لتكون المخازن جاهزة للحفاظ على ماسيتم تسلمه من حنطة هذا الموسم. على صعيد متصل صادق وزير التجارة الدكتور سلمان علي الجميلي على خطة تسويق محصول الحنطة للعام الحالي التي اعدتها اللجنة العليا للتسويق في الشركة العامة لتجارة الحبوب . واوضح الخشالي ان خطة التسويق تضمنت المواصفات المختبرية والتعليمات والشروط والضوابط والمراكز التسويقية التي ستعتمد هذا الموسم. وقال المدير العام ان خطة التسويق تضمنت كذلك الامور الادارية والمالية والاسعار ، لافتا الى ان خطة التسويق قبل المصادقة تم مناقشتها في اجتماع مشترك ضم ممثلين عن وزارة الزراعة وتصديق البذور اضافة الى الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية والمستشار الزراعي ، مبيناً ان الوزارة أعلنت في وقت سابق أن خطة تسويق الحنطة هذا الموسم تجري استنادا للخطة الزراعية السابقة ومن دون أي تغيير.
واكد الخشالي أن الاستعدادات متواصلة للموسم التسويقي لمحصول الحنطة هذا العام من خلال تهيئة مواقع الخزن والسايلوات والساحات القريبة منها فضلا عن تهيئة مراكز الفحص المختبري ضمن المواقع وبما يساعد على الإسراع في تسلم كميات الحنطة المسوقة من الفلاحين والمزارعين على وفق الخطة الزراعية التي اعدتها الوزارة بالتنسيق مع وزارة الزراعة والجهات ذات العلاقة وقد تم تهيئة جميع الاستعدادات لإنجاح حملة التسويق بما يسهم في الاعتماد على المنتج الوطني ودعم الفلاحين والمزارعين المسوقين لمحصول الحنطة.
وأضاف المدير العام أن وزارة التجارة تسعى للاهتمام بالمنتج الوطني وزجه في عملية تجهيز المفردات الغذائية التي توزعها الوزارة ضمن مشروع البطاقة التموينية في ظل التوجه الحكومي الجاد في دعم الفلاحين والمزارعين وتوفير المناخ الملائم لهم للمشاركة في حملة التسويق ودعم المنتج الوطني .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة