الأخبار العاجلة

الثقافة النيابية تطلق حملة لجمع الكتب لجامعة الموصل والمتحف الوطني في نينوى

بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلنت لجنة الثقافة والاعلام البرلمانية، امس الاربعاء، عن اطلاق حملة وطنية ودولية لجمع الكتب لإعادة المكتبات في جامعة الموصل والمتحف الوطني في نينوى والمكتبة الوطنية.
وقالت رئيسة اللجنة النائبة ميسون الدملوجي في مؤتمر صحفي بحضور أعضاء اللجنة وتابعته “الصباح الجديد”، “تضامناً مع قواتنا الباسلة التي تحارب التنظيمات الإرهابية لتطهير نينوى من دنس داعش ومع ضرورة بذل كل الجهود المخلصة لإعادة الحياة الثقافية والفكرية الى محافظة نينوى، نعلن عن حملة وطنية ودولية لجمع الكتب لإعادة المكتبات في جامعة الموصل والمتحف الوطني في نينوى والمكتبة الوطنية بعد ان احرق داعش الكتب والنفائس والمخطوطات النادرة”.
وأضافت الدملوجي، ان “لجنة الثقافة النيابية اتصلت بالوزارات المعنية ومنها التعليم العالي ورئيس جامعة الموصل ووزير الاتصالات الذي أبدى استعداده لنقل الكتب الى مكتبات نينوى”، لافتة الى ان “اهم التحديات التي ينبغي خوضها بعد القضاء على داعش هو استئصال سموم الفكر التكفيري الذي نشرته التنظيمات الإرهابية وذلك من خلال نشر العلوم والمعرفة وبناء المدارس والمكتبات ومراكز الفكر والثقافة بما يليق بمحافظة نينوى”.
ودعت الدملوجي المهتمين بالحملة الى “التواصل من خلال البريد الالكتروني الخاص بلجنة الثقافية والإعلام النيابية ضمن موقع مجلس النواب لحين تخصيص موقع خاص بالحملة”.
يشار الى ان تنظيم “داعش” قام بحرق الآلاف من الكتب والمخطوطات في مكتبات جامعة الموصل والمكتبة الوطنية في نينوى أبان سيطرته على محافظة نينوى منذ صيف عام 2014.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة