الأخبار العاجلة

معصوم يحيي نزاهة عبد الكريم قاسم في برقية إلى عائلته

بغداد ـ الصباح الجديد:
حيا رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، امس الأربعاء نزاهة مؤسس الجمهورية العراقية الرئيس العراقي الراحل عبد الكريم قاسم في الذكرى الـ54 لمقتله ونخبة من الضباط الأحرار وعدد “كبير” من ابناء الشعب على يد انقلابي 8 شباط 1963، مشيداً بمبادئ الاستقلال الوطني والعدالة الاجتماعية وقيم التعايش والوحدة الوطنية والتقدم التي دافع عنها.
وأوضح معصوم في برقية الى عائلة الزعيم عبد الكريم قاسم بمناسبة الذكرى الـ54 مقتله، اثر انقلاب 8 شباط “المشؤوم”، “ان العراقين ينظرون دائماً باعتزاز واجلال الى مبادئ النزاهة التي تحلى بها هذا القائد الوطني خالد الذكر الى جانب مبادئ الاستقلال الوطني والعدالة الاجتماعية وقيم التعايش والوحدة الوطنية والتقدم التي دافع عنها وسعيه المخلص لبناء عراق آمن ومزدهر يضمن الحياة الكريمة والحرية لأبناء شعبنا من جميع مكوناته واطيافه”.
وشدد على ان “أمانة الزعيم الراحل على الاهداف الرئيسة التي طرحها النظام الجمهوري وتمثلت بإقامة علاقات دبلوماسية واقتصادية مع جميع دول العالم على أساس من المساواة والمصالح المتبادلة ورفض سياسة المحاور الذي تجلى في التزام العراق سياسة الحياد الايجابي والانسحاب من حلف بغداد وحماية حقوق بلادنا النفطية، وكذلك بالاهتمام بتحقيق العدالة الاجتماعية والاعتراف بالحقوق القومية للشعب الكردي ووضع تشريعات متطورة للأحوال المدنية ونشر التعليم والإصلاح الزراعي وتأسيس صناعة حديثة وبناء جيش دفاعي قوي ومهني ومنجزات وطنية عديدة أخرى”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة