الأخبار العاجلة

العراق في اجتماع «حماية التراث الثقافي غير المادي» لمنظمة اليونسكو

بغداد- الصباح الجديد:

شارك العراق في الجلسة الخامسة لاجتماع حماية التراث الثقافي غير المادي، والذي نظمته منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) خلال شهر حزيران الجاري، وتواصلت الجلسة لمدة ثلاثة أيام بحضور جميع الدول الاعضاء .

ومثل العراق في الاجتماع مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة عقيل المندلاوي، وتم الشروع بإعداد ملفات لترشيحها إلى اللجنة الحكومية المختصة بالتراث غير المادي في المنظمة، مثل ملف النوروز وزكريا وخضر الياس وجحا البغدادي والشعائر الحسينية والأبوذية العراقية وملفات وطنية متنوعة أخرى التي تمثل الموروث الثقافي الذي يحتل مكانة مهمة في حياة العراقيين. وشهد حضور المندلاوي إجراء الكثير من اللقاءات مع شخصيات ثقافية فاعلة على الصعيد الدولي وبحث السبل الكفيلة التي من شأنها أن تسهم في تطوير العلاقات الثقافية بين العراق ومحيطه العربي والدولي، وقد أبدى العراق رغبته بالترشح لشغل أحد المقاعد الشاغرة للجنة الحكومية لاتفاقية حماية التراث الثقافي غير المادي التي صادق العراق عليها بموجب القرار المرقم 12 لسنة 2008.

وكان الهدف من الاجتماع تجديد عضوية نصف أعضاء اللجنة الحكومية وقد تم إشغال (12) مقعداً شاغراً من المقاعد البالغة (24)، في الوقت الذي يمثل مجموع الدول الأعضاء البالغ عددها 158 دولة مضافاً إلى المصادقة من قبل الجمعية العامة للدول الأعضاء على برنامج وموازنة اللجنة للعامين المقبلين.

يذكر انه منذ أن دخلت الاتفاقية حيز التنفيذ اعتمدت جمعيتها العامة نظامها الداخلي، ووافقت على التوجيهات التنفيذية لتطبيق الاتفاقية، كما قامت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي باعتماد نظامها الداخلي ومراجعته، إذ أدرجت العناصر التسعين التي أعلن عنها على إنها من روائع التراث الشفهي وغير المادي للبشرية في القائمة التمثيلية لروائع التراث الثقافي غير المادي، كما سجلت 76 عنصراً في القائمة ذاتها، واثني عشر عنصراً في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج الى صيانة عاجلة، وثلاثة عناصر هي بمنزلة برامج ومشروعات وأنشطة تعبر على أحسن وجه عن مبادئ الاتفاقية وأهدافها، كما أوصت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي فضلاً عن ذلك الجمعية العامة باعتماد 22 منظمة غير حكومية دولية يمكن أن تؤدي دوراً استشارياً للجنة، ووافقت من خلال مكتبها على 20 طلباً للمساعدة الدولية بما في ذلك طلبات المساعدة للاستعداد للتسجيل على قائمة الصون العاجل والبرامج والمشروعات والأنشطة التي تعبر على أحسن وجه عن مبادئ الاتفاقية وأهدافها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة