الأخبار العاجلة

بشار.. إيجابيات الاحتراف

يكون لاعب الكرة المحترف محط انظار واهتمام المتابعين، سيما اذا شارك في حصد كؤوس وبطولات ونجم منتخبنا الوطني لكرة القدم، بشار رسن، حقق نجاحا كبيرا مع فريق بيرسبوليس الإيراني، وفرض نفسه لاعباً مقتدرا ومساهما بقوة في تتويج الفريق بلقب الدوري لثلاثة مواسم تواليا، وهذا يؤكد نجاح التجربة الأحترافية للاعب المتميز بشار رسن، نجل النجم السابق رسن بنيان.
بشار لم ينل الاهتمام الذي يفي ما حققه في ملاعب إيران، وبقي في مناسبات كثيرة بعيدا عن الذكر، بيد ان ذلك لم يمنعه من التفوق وتأكيد جدارته كلاعب يشارك في تحقيق الألقاب والبطولات ويسهم في اثبات حضورا فنيا لامعا في صفوف الفريق الإيراني.
بشار الذي يعد احد الاسماء المهمة ضمن تشكيلة منتخبنا الوطني لكرة القدم بقيادة الصربي كاتانيتش، يعد محط انظار اهتمام العديد من الأندية الخليجية التي تسعى لكسب وده، في وقت شارف عقده مع الفريق الإيراني على النهاية.
يفرض اللاعب الشاب نفسه داخل الملعب بعطائه الكبير وحركته التي لا تهدأ، فيشكل مصدر قلق للمنافسين، ومحور لعب فعال، دائما ما يكون صانعا للفرص ومتعاونا مع رفاقه في تحقيق النجاحات، خارج المستطيل الاخضر تراه خلوقا هادئا ودودا محبا للجميع.
اننا اليوم بأمس الحاجة إلى لاعبين بمستوى اللاعب الدولي بشار رسن، فهو نموذج إيجابي للاعب المحترف الذي يسير بطريق التفوق بعيدا عن ضجيج “السوشل ميديا” التي تزوق وتلمع صورة لاعبين اخرين لم يكونوا بالمستوى المطلوب.

فلاح الناصر

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة