الأخبار العاجلة

بضع مشاهد من فلم قصير جدا ..

مصطفى قلوشي

1 – لم يدع شيئا للصدفة
كل شيء رتبه بالعناية المعهودة
أجلس الشمس على شرفة دانية
تستمتع بزقزقة العصافير
وترك الريح عمدا -تعبث بسيقان العازفات
اللواتي يعبرن شوارع اليأس بكامل أنوثتــهن
2 – بجسد صغير يملأ القلب طفق يتأمل نورسا وحيدا
يغري غيمة أن تتبعه إلى شباك الصيادين.

3 – حتى وهي تتمسح بساقيه -هذه القصيدة
وتموء مثل هرة جائعة…وتحدق في عينيه بكل شراهة…
رغم ذلك، لم يربت على رأسها
ولا مسح فرو ظهرها، ضدا في الفراغ…
4 – القمر الذي بات يترقب نومك يا شجرة السرو
وهو يربت بحنو على أغصانك
هو نفسه الذي وشــى بك للحــطاب
5 – وحيدا…. يحلق في سماه …
طريدا…شريدا…يرتطم بطيفها
فيسقط غريقا في ثمالة كأســـه.
6 – الباب الموصد
لا تطرقه يداك
قد يفضي بك الى الهاوية
بدل الفرج، كما تعتقد دائما…
7 – لا وقت لديه
ليعد حقائب الرحيل
والسفر، أو ليسامر الموتى قليلا
أعزل يأتي
إلا من مديح الموت والغياب
ومثل مطر الخريف على عجل
يزور وعلى عجل يرحل
8 – التراب الذي يتوسده غيابك
يغازل المطر في صباح رتيب….
والعصافير بعد ما غادرت
شجر الريح ترثيك بأغنية حزينة
ولم يبق لعزلتك ها هنا ما يؤنس وحدتها
غير طائر البوم الذي أضاع سربه
وحط بعيدا يراقب المشهــد ….
9 – ما الذي يجعل الصبار أيوب
الصحراء؟؟
أهي أقدامك التي ظلت تستجدي
واحة لتعب الطريق
أم بضع غيمات عجاف ؟؟

  • شاعر مغربي

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة