الأخبار العاجلة

مدرب سيرينا يرفع راية التحدي قبل انطلاق بطولة أستراليا

العواصم ـ وكالات:
بدت سيرينا ويليامز، مستعدة للتتويج بأول لقب لها بالبطولات الأربع الكبرى في التنس بعد أن أصبحت أما، وقال مدربها باتريك مراد أوغلو، إنها وصلت إلى أستراليا في أفضل حالاتها بعد فترة راحة بسبب الإنجاب.
ويرى الفرنسي مراد أوغلو، الذي ساعد ويليامز في إحراز آخر عشرة ألقاب من إجمالي 23 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، أن اللاعبة الأمريكية كانت «في حالة مقبولة» عندما وصلت للنهائي في ويمبلدون وأمريكا المفتوحة العام الماضي.
وقال المدرب لرويترز، إن لياقة سيرينا ارتفعت منذ هذا الوقت وربما يكون الرقم القياسي لمارجريت كورت، صاحبة 24 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، تحت التهديد.. وأوضح «في العام الماضي بذلت جهدا هائلا لتستعيد لياقتها بعد الإنجاب وعادت بالفعل بأداء مقبول وبشكل سريع».
وتابع: «كان الأمر كبيرا وكان هناك الكثير من الشؤون الطبية بعد الولادة وبالتأكيد لم تكن في كامل لياقتها لكنها وصلت إلى النهائي مرتين في البطولات الكبرى».وأضاف: «أعرفها منذ سنوات وأدرك أنها في حالة بدنية أفضل الآن. كانت مسألة وقت ويمكن متابعة تطورها في الملعب وكيفية تحركاتها».وأشار: «أعتقد أنها تعود الآن في حالة بدنية جيدة جدا وهي مستعدة للتنافس وللفوز».
وأكملت ويليامز شهرين من حملها عندما حققت رقما قياسيا بالفوز بلقب أستراليا المفتوحة للمرة السابعة في عصر الاحتراف عام 2017، لكنها غابت عن حملة الدفاع عن اللقب بسبب إجازة وضع.
وعادت للمنافسات في إنديان ويلز، العام الماضي وخاضت موسما متقلبا واضطرت للانسحاب من الدور الرابع ببطولة فرنسا المفتوحة بسبب إصابة عضلية، وخسرت في وقت لاحق أمام أنجليك كيربر في نهائي ويمبلدون.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة