الأخبار العاجلة

«حل ثوري ومجنون» لوقف ذوبان الجليد

متابعة الصباح الجديد :
توصل علماء أوروبيون إلى «حل ثوري»، قالوا إنه يحد من مشكلة ذوبان جليد القطبين المتسارع، الذي يمكن أن يؤدي إلى سيناريوهات مرعبة، مثل غرق مدن ساحلية بأكملها بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري.
وقال العلماء إن بناء جدران صخرية في قاع المحيطات سيكون حلا مؤقتاً يسهم في الحفاظ على المنسوب السليم من الجليد تفاديًا للتبعات الكارثية المتسارعة التي تشهدها الأرض بسبب ارتفاع درجات الحرارة، على وفق ما أوردت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وستحد هذه الجدران من سرعة ذوبان القواعد الثلجية في أعماق المحيطات، فالارتفاع المستمر في درجة حرارة الأرض، يعني بمعدلاته الحالية، تقلص المساحة الجليدية في القطب الشمالي 33 سنتميتراً في السنة، مما يعني أكثر من 4 مليارات ونصف مليار طن من الجليد.
ويبدأ ذوبان الجليد من الطبقات الجليدية السفلى، لذلك جاءت فكرة الجدران، التي تتشكل من صخور وأتربة، ستقف في وجه المياه الدافئة السطحية التي تسببها درجات الحرارة المرتفعة.
وتحتاج عملية بناء هذه الجدران لأطنان من الصخور والأتربة، في محاولة لضمان الحد من سرعة الذوبان، وهو ما يعد بمنزلة عزل حراري اصطناعي.
وأعرب عدد من العلماء الأوروبيين عن تفاؤلهم بهذه الدراسة، خاصة أنها تبشر بشطب سيناريوهات مرعبة مثل غرق مدن ساحلية من قوائم التهديدات الوشيكة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة