الأخبار العاجلة

أوغلو: البلاد بحاجة إلى دستور ليبرالي جديد

انقرة ــ وكالات:

قال رئيس وزراء تركيا المكلف أحمد داود أوغلو أمس الاربعاء ان البلاد بحاجة الى دستور جديد ليبرالي الطابع.

وأدلى داود أوغلو بهذا التصريح في الخطاب الذي القاه أمام مؤتمر حزب العدالة والتنمية الحاكم شارحا رؤيته السياسية لتركيا قبل تعيينه المنتظر يوم الخميس.

وقال انه والرئيس المنتخب رجب طيب اردوغان الذي من المقرر ان يسلمه زعامة الحزب سيعملان معا دون اي خلاف.

إلى ذلك, اكد الرئيس التركي المنتخب رجب طيب ارد وغان، إنه “سيطلب من رئيس الوزراء المكلف أحمد داود أوغلوا تشكيل حكومة جديدة اليوم الخميس، وإن التشكيل الوزاري الجديد سيعلن يوم غد الجمعة”.

وأضاف  اردوغان أمام حشد من مؤيدي حزبه “العدالة والتنمية” الحاكم “بإذن الله سنكلف داود أوغلوا بتشكيل الحكومة غدا وسيعلن التشكيل الوزاري”.

يشار الى ان  حزب أرد وغان فاز في انتخابات رئاسة الجمهورية بتركيا التي قام فيها الشعب باختيار رئيسه بالاقتراع المباشر لأول مرة في تاريخ تركيا، ليأتي الفوز مكمّلاً للاستحقاق الديمقراطي لحزب العدالة والتنمية بعد الفوز في الانتخابات المحلية، في فترة وُصفت بكونها الأصعب على الحزب.

يمكن اعتبار نصر أر دوغان نصرًا تاريخياً منذ ،أتاتورك، وإعلان جمهورية تركيا الحديثة، ففي الوقت الذي يحكم فيه حزب العدالة والتنمية سيطرته على السلطة منذ سنوات، يعد أر دوغان هو أول رئيس للجمهورية يتم انتخابه من الشعب مباشرة، فقد كان اختيار رئيس الجمهورية يتم من خلال أغلبية أصوات البرلمان، حتى تم تعديل قانون الانتخاب ليسمح للشعب باختيار رئيسه مباشرة.

فاز أر دوغان، بنسبة 52% من الأصوات، يليه أكمل الدين إحسان أوغلوا بنحو 38%، ليعلن دخول تركيا مرحلة جديدة، يتعهد فيها بالمصالحة الداخلية، وبحماية الديمقراطية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة