الأخبار العاجلة

تصميم نظام لتمييز فعاليات البشر لخدمة مجالات الرعاية الصحية

في كلية العلوم بجامعة البصرة
البصرة سعدي السند:

ناقش قسم علوم الحاسبات في كلية العلوم بجامعة البصرة البحث الموسوم (تصميم نظام لتمييز فعاليات البشر لخدمة مجال الرعاية الصحية) للباحثة ولاء نصيف جاسم.
وقالت ولاء لـ»الصباح الجديد « تضمنت الدراسة تصميم نظام لتمييز فعاليات البشر في فيديو المراقبة لمساعدة الاشخاص الذين يبقون لوحدهم ككبار السن من خلال مراقبة وتمييز الانشطة التي يقومون بها. النظام المقترح تضمن ثلاثة مستويات من المعالجة وهي المستوى الادنى الذي يتكون من ثلاث خطوات وهي : الاولى التي تعتمد على طرح الخلفية من كل أطار بالفيديو من اجل فصل الخلفية عن المقدمة باستعمال طريقة العتبة التكرارية ، اما الخطوة الثانية فهي استخراج الصفات بأستعمال ست تقنيات :
(HOG, Radon Transform ، DWT,SURF, STIP ,Harris) والخطوة الثالثة تمثلت في التصنيف من خلال تنفيذ مصنفين وهما اختيار اقرب جار وان مرحلة بناء المصنف من اكثر المهام المهمة للتمييز .
اما المستوى الاوسط للنظام المقترح تمثل بتمييز الانشطة البشرية الاعتيادية وغير الاعتيادية لشخص مفرد وقد تضمنت الأنشطة هنا ثلاث حالات للأنشطة الاعتيادية وهي : (المشي والشرب والأكل) , وست حالات للأنشطة غير الاعتيادية وهي : ( الم الرأس والتقؤ والاغماء والمغص المعوي والمغص الكلوي واعراض الذبحة القلبية او الصدرية) التي عند تمييزها من قبل النظام يرسل ايميل الى الشخص المهتم بالمريض والمستوى الاخير هو المستوى العالي ويتمثل بالتطبيقات التي تستفيد من النظام المقترح والتي هي تطبيقات الرعاية الصحية .

بدائل دوائية
وناقش قسم الكيمياء في كلية العلوم بحثا بعنوان تحضير وتشخيص ودراسة فيزيوكيميائية وحيوية لبعض معقدات الروثينيوم والبلاتين للطالبة سهى احمد نصار ، وتضمنت الدراسة تحضير معقدات البلاتين والروثينيوم الثنائية مع بعض القواعد النتروجينيه و التي هي (Uric acid, 4,5,6-triaminopyrimidine, paracetamol, 2-hydroxy-4,5,6-triaminopyrimidine) ومن ثمة تشخيصها بتقنيات اطياف تحت الحمراء وفوق البنفسجية والرنين النووي. المغناطيسي وكذلك XRD و SEM.
وأوضحت الدراسة بعض التطبيقات الكيموفيزيائية لهذه المعقدات مثل فعاليتها البايولوجية إذ اظهرت النتائج امتلاك بعض المعقدات فعالية في تثبيط النمو البكتيري الموجب لصبغة گرام ، بينما تمتلك جميع المعقدات المحضرة فعالية تثبيط النمو البكتيري السالب لصبغة الگرام . وقابليتها كمضادات للأكسدة، حيث اظهرت جميع المعقدات فعالية كمضادات للاكسدة, وبعضها بفعالية عالية و البعض الاخر بفعالية اقل.
واظهرت اغلب النتائج المستحصلة تناقصا في امتصاصيات محاليل المعقدات بينما عانى بعضها من الزيادة في الامتصاصيات لهذه المحاليل وهذا دليل على ترابطها مما يعزز احتمالية استعمالها كبدائل دوائية ، وكذلك فعاليتها السمية فقد اظهرت جميع المعقدات سمية متفاوتة اتجاه كريات الدم الحمر للانسان باستعمال تخفيفات شتى لمحاليل المعقدات تجاه الخلايا الدموية ، وقياس اطيافها التألقية.

تحسين الترب التماسكية والحصى الخابط في موقع ميناء الفاو الكبير
وناقشت كلية العلوم / قسم علوم الارض بحثا بعنوان تحسين الترب التماسكية والحصى الخابط في موقع ميناء الفاو الكبير / بإضافة بعض البوليمرات المركبة والاسمنت .
واوضحت الباحثة فاطمة سامي بدر انها اجرت عملية تحسين على نماذج تربة موقع ميناء الفاو الكبير ومادة الحصى الخابط المستعمله في أعمال الحدل لملاحظة مدى تأثير الخواص الجيوتكتيكية كحدود الرص ومقاومة الانضغاط غير المحصور ومقاومة القص ونسبة التحمل الكاليفورني ونسبة الامتصاص بعملية التحسين بالبوليمر والاسمنت.

دراسة التعديلات المناعية الخلوية في مريضات سرطان الثدي في البصرة
وناقشت كلية العلوم – قسم علوم الحياة دراسة التعديلات المناعية الخلوية في مريضات سرطان الثدي في محافظة البصرة لطالبة الدراسات العليا / الدكتوراه هديل سليم طعمة.
وأكدت هديل تضمن البحث جمع 70 عينة من مرضى سرطان الثدي (اناث فقط), بما في ذلك (35) قبل العلاج واللاتي كنّ مراجعات في مركز الكشف المبكر لأمراض الثدي في مستشفى البصرة للنسائية والتوليد و (35) بعد العلاج ، واللاتي حضرن الى مركز الأورام وامراض الدم/مستشفى الصدر التعليمي في محافظة البصرة للمدة من اذار / مارس 2016 إلى 2017 إضافة الى 35 عينة دم جمعت من نساء اصحاء للمقارنة والحصول على (35) خزعة نسيجية من المريضات اللواتي اجريت لهن عملية استئصال للثدي (mastectomy) لغرض الدراسة الكيميائية النسيجية المناعية.
وشمل العرض الديموغرافي لحالات سرطان الثدي العمر والعنوان والحالة الاجتماعية وعمر بدء الطمث وعمر الزواج وحالة سن اليأس وفترة الارضاع وعدد مرات الحمل وعدد الأطفال والتاريخ العائلي لسرطان الثدي.
واظهر توزيع حالات السرطان في مناطق جغرافية مختلفة في محافظة البصرة ان اعلى نسبة قد سجلت في المناطق الوسطى 29 (41.43%) تليها المناطق الغريبة 16 (22.89%) والمناطق الشمالية 12 (17.1%) والمناطق الجنوبية 8 (11.43%) والمناطق الشرقية (7.14%).
وأظهرت نتائج التنميط المظهري للمجاميع الدم ABO فروقا معنويا (P˂0.05) بين مجاميع المرضى السيطرة وجاءت هده الفروقات المعنوية بسبب تكرار مجموعة الدم O وقلة تكرار AB . وأظهر الفحص النسيجي المرضي عن وجود نوعين من الانسجة المرضية وهي سرطان الاقنية الغازية (IDC) 68.75% وسرطان الثدي الفصيص الغازي 31.25 (ILC)%. عند توزيع الأورام بحسب الغازي 31.25 (ILC)%.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة