الأخبار العاجلة

إطلاق سراح (74) حدثاً خلال آيار الماضي

العمل تبحث سبل النهوض بواقع الطفولة في العراق
بغداد – الصباح الجديد:

اعلنت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية اطلاق سراح (74) حدثا من الاقسام الاصلاحية التابعة لدائرة اصلاح الاحداث خلال ايار الماضي.
وقال المتحدث باسم وزارة العمل عمار منعم ان دائرة اصلاح الاحداث في الوزارة اطلقت سراح (74) حدثا خلال ايار الماضي توزعوا بين (15) حدثا تخلية بعد قضائهم مدة المحكومية وثلاثة احداث بقرار تمييزي صادر عن محكمة التمييز اثبت نقض الحكم.
واضاف منعم ان الدائرة رشحت (20) حدثا ضمن برنامج الرعاية اللاحقة الذي يضع الحدث تحت رعاية برامج ارشادية خاصة قبل وبعد اطلاق السراح بثلاثة اشهر ، مشيرا الى ان الدائرة لديها برامج صحية بالتعاون مع دائرتي صحة بغداد الكرخ والرصافة احيل خلالها (46) حدثاً الى المستشفيات والمراكز الصحية وتسجيل (57) زيارة من قبل اطباء مختصين في شتى المجالات الطبية لاجراء معاينات والوقوف على حالة الاحداث الصحية ، اضافة الى اجراء (1220) معاينة طبية في الاقسام الاصلاحية.
في سياق متصل، بين منعم ان الدائرة نفذت برامج تأهيلية لمستفيدي الاقسام الاصلاحية تضمنت دورات في مجال (الحدادة والنجارة والحاسبات والحلاقة والخياطة والخط والرسم والتأسيسات الصحية)، فضلا عن التدبير المنزلي شارك فيها (198) حدثا موزعين بين (23) دورة تدريبية، لافتا الى ان هذه الدورات تأتي من اجل اكساب الحدث مهارات مهنية تعينه على العمل ومزاولة مهنة بعد اطلاق سراحه.
واوضح منعم ان الدائرة ادرجت (35) حدثا في دورات محو الامية، كما نفذت برامج ثقافية ودينية تضمنت (56) محاضرة ثقافية قدمت من قبل باحثين اجتماعيين متخصصين في كل قسم لرفع وعي الاحداث وتهذيبهم وارشادهم، والقاء (56) محاضرة دينية من قبل منسوبي الدائرة من حملة الشهادات في مجال الشريعة والعلوم الدينية لتقويم واصلاح سلوكهم، فضلا عن محاضرات صحية بلغ عددها (24) محاضرة من قبل مسؤولي الطبابة في الاقسام لرفع الوعي الصحي وتعليمهم الاسعافات الاولية والوقاية من الامراض.
على صعيد آخر، بحثت مدير عام دائرة ذوي الاحتياجات الخاصة مدير مكتب رئيس هيئة رعاية الطفولة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الدكتورة عبير مهدي الجلبي مع منظمة النجدة الشعبية النهوض بواقع الطفولة في العراق وخاصة المناطق المحررة.
وقال المتحدث الرسمي بإسم وزارة العمل عمار منعم ان الاجتماع تمحور حول امكانية الدعم النفسي للاطفال سيما في المناطق المحررة لما تعرضت له الطفولة من انتهاكات من قبل تنظيم داعش فضلا عن ضرورة الحث على التكامل الاسري وبناء اسر متماسكة والقضاء على عوامل المرض والجهل والتخلف لينشأ الاطفال في بيئة سليمة امنة .
يذكر ان هيئة رعاية الطفولة هي الجهة المسؤولة عن حماية الطفولة في العراق التي تعمل مع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية من اجل التهوض بواقع الطفولة في العراق .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة