الأخبار العاجلة

نيجيريا.. «نسر أفريقي» يبحث عن إنجاز فريد.. والوسط الذهبي سلاح كرواتيا

أضواء على منتخبات مونديال روسيا 2018
العواصم ـ وكالات:

يعتبر المنتخب النيجيري من أفضل المنتخبات الأفريقية في الفترة الأخيرة، ويقدم كرة جميلة، في ظل تواجد عدد من النجوم في قائمته وعلى رأسهم جناح تشيلسي الإنجليزي، فيكتور موسيس، وكيليتشي إيهيناتشو وأحمد موسى وجون أوبي ميكيل وأليكس أيوبي.
ويتطلع المنتخب النيجيري لتحقيق مفاجأة في المونديال، برغم تواجده في مجموعة صعبة للغاية، تضم معه المنتخب الأرجنتيني المدجج بالنجوم وعلى رأسهم ليونيل ميسي، وكرواتيا وأيسلندا.
تقدر القيمة التسويقية للمنتخب النيجيري بـ 129 مليون يورو، ويحتل المركز الـ47 عالميا في آخر تصنيف صدر من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا».
يملك المنتخب النيجيري 90% من قوام تشكيلته المسافرة إلى روسيا، من المحترفين خارج نيجيريا.ومتوسط أعمار نجوم نسور نيجيريا 25.5 عاما، وهو أحد أقل المعدلات في مونديال روسيا.. سيواجه المنتخب النيجيري نظيره الكرواتي في افتتاح مباريات المجموعة الرابعة يوم 16 حزيران الجاري، ثم أيسلندا في 22 حزيران، والأرجنتين يوم 26 من نفس الشهر.
تولى جيرنوت روهر، تدريب المنتخب النيجيري في آب 2016 بعقد حتى 2020، والذي أعاد النسور للواجهة الأفريقية مرة أخرى بتقديم كرة قدم جميلة بتوليفة من الشباب والخبرات.
المدرب صاحب الـ64 عاما يفضل طريقة لعب «4-2-3-1» التي قاد بها نسور نيجيريا في 13 مباراة، حقق الفوز في 8 منها وتعادل في 2 وخسر 3 مباريات.
نجم تشيلسي الإنجليزي، فيكتور موسيس، هو النجم الأول في صفوف المنتخب النيجيري الذي ساعد النسور على التواجد في نهائيات كأس العالم بروسيا بعد مستواه الرائع في تصفيات أفريقيا.
جناح تشيلسي الذي يقدم مستوى ثابت في الموسمين الأخيرين مع البلوز هو الضلع الأساسي في المنتخب النيجيري بجانب جون أوبي ميكيل، نجم خط الوسط.
بالرغم من قلة مشاركاته مع آرسنال في الموسم المنصرم إلا أليكس أيوبي يضمن مكانا أساسيا في تشكيلة المنتخب النيجيري الذي سيتواجد في روسيا بفضل إمكانياته الرائعة في التمرير والمراوغة.. وهو الوجه الساطع والبارز في تشكيلة المنتخب النيجيري، رغم أنه أكمل 22 عاما قبل أيام قليلية.
سؤال يشغل بال الجماهير: هل تستطيع نيجيريا الذهاب بعيدا في روسيا؟
لا يوجد منتخب أفريقي استطاع العبور إلى نصف نهائي كأس العالم في التاريخ، مما يطرح تساؤلا هو هل يستطيع المنتخب النيجيري الذي يملك إمكانيات رائعة بمجموعة شابة من النجوم القيام بذلك في روسيا؟.
من جانبه، يتطلع المنتخب الكرواتي إلى العبور لدور الـ16 من نهائيات كأس العالم في روسيا، المقرر انطلاقها 14 حزيران الجاري في ظل الإمكانات القوية التي يتمتع بها في خط الوسط بتواجد لوكا مودريتش، وايفان راكيتيتش، وميلان باديلي، وماتيو كوفاسيتش.
وسيكون المنتخب الكرواتي منافسا شرسا لنظيره الأرجنتيني على صدارة المجموعة الرابعة التي تضم أيضا نيجيريا وأيسلندا.
تقدر القيمة التسويقية للمنتخب الكرواتي بـ356.70 مليون يورو والذي يحتل المرتبة الـ18 عالميا في آخر تصنيف صدر من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا».ويملك 91% من قائمة المنتخب المستدعاة لنهائيات كأس العالم من اللاعبين الذين يلعبون خارج كرواتيا بـ22 لاعبا.وسيواجه المنتخب الكرواتي في افتتاح المونديال نظيره النيجيري 16 حزيران الجاري، ثم الصدام مع زملاء ليونيل ميسي 21 حزيران، وأخيرا مع أيسلندا في 26 من ذات الشهر
تولى داليتش مقاليد الحكم في المنتخب الكرواتي في تشرين الأول 2017 بعقد حتى 2020 وهو مدرب معروف لجماهير العربية لأنه درب في الهلال السعودي والعين الإماراتي.
يفضل صاحب الـ51 عاما طريقة لعب «4-2-3-1» التي لعب بها المنتخب الكرواتي في 5 مباريات معه، حقق الفوز في 3 مباريات وتعادل في مباراة وخسر مباراة.
ويمتاز زلاتكو بالهدوء في المؤتمرات الصحفية وقراءة مباريات الخصوم بصورة دقيقة عن طريق شرائط الفيديوهات.
ضابط إيقاع المنتخب الكرواتي، لوكا مودريتش نجم ريال مدريد الإسباني هو الرجل الأول في صفوف المنتخب والذي يتحكم في أسلوب اللعب ويكون ثنائية رائعة مع إيفان راكيتيتش أو ماتيو كوفاسيتش في وسط كرواتيا .
بخلاف مودريتش، فإن الثنائي الهجومي ليوفنتوس وإنتر ميلان ماريو ماندزوكيتش وإيفان بيريشيتش، يعتبر من الركائز الأساسية في صفوف المنتخب الكرواتي.
يفتقد المنتخب الكرواتي، المدافع المخضرم فيدران تشورلوكا، لاعب لوكوموتيف موسكو في نهائيات كأس العالم بسبب الإصابة في قطع في الرباط الصليبي.
المهاجم المتألق بصفوف آينتراخت فرانكفورت في الدوري الألماني خلال الموسم المنصرم يعتبر من الوجوه الناصعة في المنتخب الكرواتي.وقاد انتي ريبيتش آينتراخت فرانكفورت للفوز بنهائي كأس ألمانيا على حساب بايرن ميونخ «3-1» بعدما سجل هدفين، السبت الماضي.سؤال يشغل بال الجماهير: هل يغير زلاتكو من طريقة لعبه لقوة خط الوسط
يملك زلاتكو منطقة وسط مكتظة بنجوم مثل كوفاسيتش، وراكيتيتش، وميلان باديلي، وآخرين يضعون خيارات كثيرة لمدرب العين الإماراتي السابق.
ما يطرح السؤال هل يستخدم المدرب 3 لاعبين في الوسط ويغير من طريقته المفضلة 4-2-3-1 إلى 4-3-3 في مونديال روسيا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة