الأخبار العاجلة

صيانة الوحدة السادسة في محطة خور الزبير الغازية

بإشراف مدير عام المديرية العامة لإنتاج الطاقة الكهربائية
بغداد – الصباح الجديد:

بإشراف مباشر من قبل مدير عام المديرية العامة لإنتاج الطاقة الكهربائية في البصرة المهندس تحسين زكي السعد,
تواصل الملاكات الهندسية والفنية في المديرية العامة المذكورة أعمالها بصيانة الوحدة التوليدية السادسة في محطة كهرباء خور الزبير الغازية بطاقة (125) ميكا واطا .
وتضمنت الاعمال صيانة المسار الحار, الى جانب فتح غطاء التورباين وكفر غرف الاحتراق ، اضافة الى فحص الماطورات وفتح الريش الثابتة والمتحركة واستبدال التالف منها, وبلغت نسبة الانجاز 50% وان الهدف من اعمال الصيانة لإدامة الوحدة والحفاظ عليها من التلف استعدادا لموسم الصيف المقبل ومن المؤمل الانتهاء من الصيانة في الوقت المحدد وربطها بمنظومة الشبكة الوطنية.
على صعيد متصل نظم قسم العلاقات والاعلام في المديرية العامة المذكورة بالتعاون مع المديرية العامة لنقل الطاقة الكهربائية في الجنوب والمديرية العامة لتوزيع كهرباء الجنوب ندوة توعوية تثقيفية لمنتسبي محطة انتاج خور الزبير الغازية لشرح مفهوم مشروع الشراكة مع القطاع الخاص .
وتحدث في الندوة مدير قسم العلاقات والاعلام في المديرية المذكورة علاء حليم ومدير قسم العلاقات والإعلام في المديرية العامة لنقل الطاقة في الجنوب رعد محمود كاظم عن تفاصيل المشروع والغاية والهدف منه ومدى فائدته للمواطن, وما تحقق بعد تسلم الشركات للمناطق المشمولة بعقود الخدمة والجباية وكيف أدى إلى انخفاض الأحمال وتقليل الضائعات والوفرة في تجهيز الطاقة ، فضلاً عن تحقيق العدالة في التوزيع وتقنين الاستهلاك، كي ينعم مواطنونا بساعات تجهيز أفضل واستقرار التيار الكهربائي.
واوضح المتحدثان ان الوزارة باشرت بهذا المشروع في بعض المناطق وحققت نجاحاً كبيراً ، وان الهدف منه هو القضاء على التجاوزات وتقليل نسبة الضائعات, وانهاء الفجوة الكبيرة الحاصلة بين الإنتاج والتوزيع بسبب الإسراف في استهلاك الطاقة الكهربائية والتجاوزات المنتشرة على الشبكة الكهربائية في قطاع التوزيع ، فضلاً عن ان حجم الانتاج لا يتناسب مع مبالغ الجباية مقارنةً بكمية الانتاج مع التوزيع ، منوهين ، ان قائمة الأجور تصدر من الوزارة وان الشركة هي فقط حلقة وصل بين الوزارة والمواطن.
واكدا في حديثهما أن التسعيرة ثابتة ومدعومة من الدولة بنسبة 94% وان ما يثقل كاهل المواطن هو مايسدده للمولدات وليس مايسدده لوزارة الكهرباء وان هذا المشروع ليس بخصخصة الكهرباء كما يدعيها بعض المغرضين بل هو مشروع شراكة مع القطاع الخاص في تنفيذ مشروع الخدمة والجباية, في حين ان مفهوم الخصخصة يعني بيع جميع ممتلكات الدولة للقطاع الخاص.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة