الأخبار العاجلة

الاتحاد الوطني: مقاتلو «العمال» وأحزاب كردية سورية تقاتل مع البيشمركة

السليمانية ـ الصباح الجديد:
اعلن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة رئيس الجمهورية السابق، جلال الطالباني، ان عناصر مسلحة من حزب العمال الكردستاني ومن الاحزاب الكردية في سوريا تقاتل منذ ايام مع صفوف البيشمركة ضد تنظيمات داعش الارهابية.
وقال مسؤول الهيئة العاملة في المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني، ملا بختيار «حققنا انتصاراً كبيراً في قضاء مخمور، قوات البيشمركة كالأسود التي لاتهاب أي شيء، هاجمت الارهابيين واعداء الحرية ومواقع تواجدهم في البيوت والازقة، مؤكداً ان معركة تحرير قضاء مخمور استمرت لمدة ساعة ونصف».
وذكر «اتضح لنا بأن الارهابيين جبناء، وما اثير عنهم هنا وهناك ليس صحيحاً، وفي أي وقت يتعرضون للهجوم يهربون كالفئران، لقد شاهدنا كيف كانت قوات البيشمركة تهاجم الارهابيين وهم يهربون الى خارج قضاء مخمور».
واضاف ملا بختيار ان «هذا انتصار لجميع ابناء شعب كردستان، وانتصار لقوات البيشمركة وارادة شعب كردستان، مؤكداً ان هذا الانتصار هو بداية لتحرير مناطق سنجار وباقي مناطق محافظة ننيوى من الارهابيين».
وأشار ملا بختيار الى ان «قوات حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب تقاتل منذ عدة ايام الى جنب قوات البيشمركة في قضاء مخمور».
الى ذلك كشف مراقبون بان قوات حماية الشعب الكردية السورية تقوم بتشكيل قوة من الشباب الايزيديين في سنجار.
وقال مراقب سياسي في دهوك ان «تشكيل هذه القوة لن يشكل خطراً على مستقبل الوضع في سنجار، ولكن سيكون على الحزب الديمقراطي الكردستاني التعامل معها مستقبلاً على انها واقع حال، لان منتسبيها من اهل المنطقة».
وفيما افاد نائب مسؤول مركز تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني خيري سنجاري ان «قوات حماية الشعب تقوم في الوقت الحاضر بتدريب الشباب الايزيديين وتسليحهم وارسالهم الى جبل سنجار ومنطقة سنوني، واضاف انه خلال احداث سنجار عبر اكثر من 500 شاب ايزيدي الحدود الى كردستان سوريا من اجل العودة مع قوات حماية الشعب لمقاتلة مسلحي تنظيم «داعش».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة