الأخبار العاجلة

“الثقافة” تحتفي بالفنان جعفر الخفاف و”عشتار” تضيّفه

بغداد – الصباح الجديد:
تقيم دائرة الفنون العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار، احتفالية ثقافية وفنية تستضيف فيها الفنان الملحن جعفر الخفاف، يوم غد الاثنين في قاعة عشتار.
يعد الخفاف من أشهر الملحنين والمؤلفين الموسيقيين العراقيين، له أثره الواضح في مسيرة الأغنية العراقية الحديثة.
والمعروف عنه أنه أسرع من يكتب النوتة الموسيقية بعد العمالقة روحي الخماش، وجميل سليم، وجميل بشير.
والأغرب من ذلك أنه لم يكتب النوتة الموسيقية على آلة موسيقية، بل يتمتع الخفاف بقابلية ومقدرة مدهشة في علم الصول فيج الموسيقي، وهذا يعني أنه لا يحتاج الآلة الموسيقية لكتابة النوتة، بشهادة أكثر من 95% من الموسيقيين والمعنيين في الموسيقى في العراق من أعضاء الأوركسترا السيمفونية الوطنية العراقية، وفرقة المكفوفين في الإذاعة العراقية.
و قد أنصفه النقاد الموسيقيون والصحفيون وكتبوا عنه بنحو جميل ومنهم:
الراحل سعاد الهرمزي اذ قال في برنامج “من الذاكرة”: إلى جعفر الخفاف : إصعد فالطريق مفتوح، لاتنزل الطريق مغلق.
أما الدكتورة شهرزاد قاسم حسن فقد كتبت مقالا عنه في كتابها عن الموسيقى والأغنية في العراق، بعنوان (الموسيقى في العراق في خريف 1976).
إضافة إلى النقاد والصحفيين عبد الوهاب الشيخلي، وعادل الهاشمي، اذ تناوله كل منهما مرارا.
و قد قام بالتوزيع الموسيقي لأعمال غنائية كثيرة للعديد من زملائه الملحنين العراقيين وبعض الملحنين العرب، ومنهم الفنان محسن فرحان، وفاروق هلال، وذياب خليل، وطارق الشبلي، والراحل كنعان وصفي، وغيرهم الكثير.
أسس الخفاف فرقة ” زرياب ” الموسيقية المكونة من تسعة وثلاثين عازفا موسيقيا عام 1978 وهي من بين الفرقة العربية القليلة في الوطن العربي في ذلك الوقت، وكان عازفو الوتريات فيها يقرؤون القوس مع النوتة الموسيقية، كما يحدث في فرق الأوركسترا. وقد قدمت الفرقة برنامجا للهواة في تلفزيون العراق لعامين متتاليين.
ويعد الخفاف من مؤسسي فرقة ” الموشحات العراقية ” وقدم لها عددا كبيرا من الألحان والموشحات، وكان المشرف الفني للفرقة من عام 1978 لغاية عام 1984 بعد الموسيقار الكبير الراحل روحي الخماش، اذ شاركت الفرقة في العديد من المهرجانات منها مهرجان قرطاج في تونس، ومهرجان جرش في المملكة الأردنية الهاشمية.
لحن الخفاف للعديد من الفنانين العراقيين منهم فاضل عواد، والراحل رياض أحمد، وكاظم الساهر، وسعدون جابر، وحسين نعمة، ومحمود أنور، وقاسم السلطان، ورضا الخياط، وصلاح عبد الغفور، وحميد منصور، وسيتا هاكوبيان، وفريدة، وأنوار عبد الوهاب، وعلي محمود العيساوي، ومهند محسن، وعبد فلك، وسعاد عبد الله، وصباح السهل، وسعدي البياتي، وغزلان، ونجود، وأحمد نعمة، ومالك محسن، وغيرهم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة