الأخبار العاجلة

نصير شمة يحتفل بيوم اللغة العربية في اليونسكو

تحت شعار (عبّر بالعربي)
بغداد – عبد العليم البناء:
يقدم الموسيقار نصير شمة حفلا موسيقيا للجاز الشرقي في مقر اليونسكو في العاصمة الفرنسية باريس اليوم الثلاثاء، احياءً ليوم اللغة العربية الذي احتفى به العالم يوم أمس، تحت شعار “عبّر بالعربي”.
يرافق شمة في الحفل أعضاء مجموعة جلوبال وهم: أمين بوحافة، الحاصل على العديد من الجوائز العالمية كملحن وموزع موسيقي، ونجم الإيقاع البرازيلي جورج باسيرا، والفنان العراقي العراقي علي شاكر، ومن المرجح ان تتسم موسيقى هذا الاحتفال بالتعبير الوجداني والروحي والابداعي عن مكنونات اللغة العربية ودورها الفاعل، في اثراء الحضارة الانسانية واشاعة لغة السلام، سيما وانه سبق لشمة اظهار براعته في مجالات كهذه ولمرات عدة.
يجتمع الفنانون في هذا الحفل الموسيقي لتسليط الضوء على رسالة السلام، والأمان، والوئام بين الشعوب، والتي تجسد القيم التي تعززها اليونسكو بشأن الحوار بين الأديان والسلام.
ونظمت اليونسكو هذا العام اجتماع طاولة مستديرة بخصوص اللغة العربيّة والتكنولوجيات الحديثة، بدأ امس ويستمر اليوم يتناول الإقرار بإسهام اللغة العربيّة في إثراء العلوم والثقافة العالمية، ومنها الفلسفة والآداب والفنون.
وتعدّ اللغة العربيّة إحدى اللغات الأكثر انتشاراً واستعمالاً في العالم، إذ تعدّ اللغة الأم لما يزيد على 290 مليون نسمة.
وتهدف مناقشات الطاولة المستديرة أيضا، إلى استكشاف العلاقة بين اللغة العربيّة والعلوم (التراث الثقافي والمعارف)، والتخطيط اللغوي، ودوره في تعميم اللغة العربيّة، والهندسة اللغويّة واستعمال التكنولوجيّات الحديثة في تعليم اللغة العربيّة، إضافة إلى مستقبل اللغة.
وينسجم هذا الاحتفال مع العقد الدولي للتقارب بين الثقافات (2013-2022)، الذي تعدّ اليونسكو الوكالة الرائدة فيه، إذ إنّ اللغة العربيّة لغة ثريّة للغاية نظراً لما تحتويه من لهجات متعدّدة، وروابط تاريخيّة قويّة مع اللغات الأخرى التي تستعمل طرق كتابتها، أو كانت قد استعملتها سابقاً.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة