الأخبار العاجلة

سيميوني يحقق فوزه الـ 200 مع أتلتيكو مدريد في الليجا

برشلونة ينتصر وميسي يفك النحس بثنائية
مدريد ـ وكالات:

بعدما استطاع فريقه تحقيق انتصار عريض خارج قواعده مساء أول أمس باكتساح لاس بالماس بنتيجة (1-5) في الجولة الثانية بالليجا، تمكن المدير الفني لأتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييجو سيميوني، من تحقيق الفوز رقم 200 في مباراته الـ312 مع الفريق المدريدي.
وكانت المواجهة الأولى لـ»التشولو» على رأس القيادة الفنية لـ»الروخيبلانكوس» في 6 كانون الثاني 2012 أمام مالاجا، وانتهت بتعادل سلبي على ملعب الأخير «لا روساليدا»، في حين كان الانتصار الأول في الليجا أيضا أمام فياريال بنتيجة (3-0) على ملعبه التاريخي السابق «فيسنتي كالديرون».
وخلال تلك الفترة قاد المدرب الأرجنتيني أتلتيكو لتحقيق 5 ألقاب، الليجا (2013-2014)، وكأس الملك (2012-2013)، والسوبر الإسباني (2014)، والدوري الأوروبي (2011-2012)، والسوبر الأوروبي (2012).
وخلال الـ321 مباراة، 213 في الليجا و37 في كأس الملك و4 في كأس السوبر الإسباني و48 في دوري الأبطال و17 في دوري أوروبا ومباراة في كأس السوبر الأوروبي، حقق الفريق المدريدي 200 انتصار مقابل 67 تعادلا و54 خسارة، مسجلا 558 هدفا بينما استقبلت شباكه 243.
هذا وسحق أتلتيكو مدريد مضيفه لاس بالماس بخماسية مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت على ملعب جران كاناريا، ضمن الجولة الثانية لليجا.
تقدم أنخيل كوريا للروخيبلانكوس (ق3) ثم ضاعف كاراسكو النتيجة (ق5)، قبل أن يقلص جونوثان كاييري النتيجة للكاناري (ق58)، ثم أحرز كوكي الثالث والرابع لأتليتكو مدريد (ق62 و75)، وأخيرا وقع توماس بارتي على آخر الاهداف (ق88).
ارتفع رصيد الأتلتي للنقطة 4 بعد تعادله في المباراة الأولي مع الصاعد حديثاً فريق جيرونا، بنتيجة هدفين لكل فريق.. وغاب نجم أتلتيكو أنطوان جريزمان عن المباراة، بسبب العقوبة الموقعة عليه من قبل الاتحاد الإسباني.
إلى ذلك، نجح ميسي في قيادة برشلونة للفوز الثاني توالياً في الدوري الإسباني، وهذه المرة على حساب مضيفه ديبورتيفو ألافيس 2-0 السبت بالمرحلة الثانية من المسابقة.
وكان ميسي نجم المباراة والأكثر خطورة من صفوف برشلونة بتسجيله هدفي اللقاء (55 و66)، لكنه ظهر متأثراً بغياب الأوروغوياني لويس سواريز بسبب الإصابة والبرازيلي نيمار المنتقل إلى باريس سان جيرمان الفرنسي.
وأضاع ميسي ركلة جزاء في الشوط الأول (39) ولم يكن انتصار برشلونة سهلاً وأنقذه حارسه الألماني تير شتيغن في أكثر من مناسبة.
وتساوى برشلونة بالنقاط مع ريال سوسييداد المتصدر (ست نقاط) بانتظار بقية مباريات المرحلة.. وشهدت مباراة برشلونة وألافيس مشاركة البرازيلي باولينيو الوافد الجديد مع الدقيقة الثامنة والثمانين، ومن المنتظر أن يلعب الفرنسي الجديد الآخر عثمان ديمبيلي في المراحل القادمة.
وحملت مباراة برشلونة أول امس أكثر من عنوان لعشاق البلوغرانا أهمها الانتقام من الفريق الذي كان أحد أسباب عدم التتويج بلقب الليغا الموسم الفائت.
وخاض برشلونة مباراته الثانية في الليغا عقب الفوز على ريال بيتيس 2-0 (لم يسجل ميسي) في افتتاح مبارياته بينما تعثر ألافيس أمام مضيفه ليغانيس 1-0.
وحقق جيرونا الصاعد فوزه الأول على حساب ملقة 1-صفر بهدف بيدرو ألكالا (28)، فيما عادل ليفانتي ضيفه ديبورتيفو لاكورونيا 2-2 برغم إنهائه المباراة بعشرة لاعبين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة