الأخبار العاجلة

“مكافحة الإرهاب” يرفع العلم العراقي فوق قلعة تلعفر بعد تحرير 60 % من مساحة القضاء

بغداد – أسامة نجاح:
أعلنت قيادة العمليات المشتركة يوم ، أمس السبت ، عن كسر جميع دفاعات داعش في قضاء تلعفر والوصول إلى وسط المدينة ومنطقة القلعة القديمة ، مشيرة الى ان النصر على الابواب ، فيما اكدت مصادر امنية في جهاز مكافحة الإرهاب ، عن رفع العلم العراقي فوق قلعة تلعفر التي تعود إلى زمن العهد العثماني .
وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد الركن يحيى رسول في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان القوات الامنية حررت حي الجزيرة الجنوبي ومقام خضر إلياس في المحور الشرقي ‏للقضاء فضلا عن اقتحام قوات الشرطة الاتحادية بإسناد من الحشد الشعبي حيي سعد وربيع في المحور الغربي للقضاء وسط هرب كبير لعناصر داعش.
وأضاف إن” القوات المشتركة من الجيش والحشد الشعبي حررت ناحية المحلبية في قضاء تلعفر بالكامل ، مشيرا الى إن” قوات مكافحة الإرهاب حررت حي النداء واقتحمت حي الطليعة، لافتا الى ان” النصر على الأبواب.
وبين أن” القوات الأمنية حررت مبنى دائرة الكهرباء شمال غرب تلعفر وسيطرت على حي العكابات وتل علان الكبير وتل علان الصغير.
ورفعت قوات جهاز مكافحة الإرهاب يوم ، أمس السبت ، العلم العراقي فوق قلعة تلعفر.
وقال مصدر أمني في الجهاز لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “عناصر جهاز مكافحة الإرهاب رفعوا العلم العراقي فوق قلعة تلعفر التي تعود إلى زمن العهد العثماني”.
وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه أن “قلعة تلعفر تشبه إلى حد كبير المدينة القديمة لمدينة الموصل والتي حررتها القوات العراقية بداية الشهر الماضي”.
من جانبه اعلن قائد عمليات قادمون يا تلعفر الفريق قوات خاصة الركن عبد الامير رشيد يارالله ، امس السبت ، عن تحرير حي العروبة الاولى، فيما اكد ادامة التماس مع منطقة حسن كوي وحي العروبة الثانية.
وذكر قائد العمليات في بيان له تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘، نسخة منه، ان “قطعات اللواء المدرع 35 الفرقة المدرعة التاسعة ولواء 2 من الحشد الشعبي حررت حي العروبة الاولى وأدامت التماس مع منطقة حسن كوي وحي العروبة الثانية”.
وأضاف البيان ان” القوات الامنية رفعت العلم العراقي فوق مباني الحي”.
وأوضح إن “قطعات الشرطة الاتحادية والحشد الشعبي حررت حيي القادسية الاولى والثانية وحي الربيع في تلعفر”.
وتابع يارالله أن “القطعات تكون قد اكملت واجبها في عملية قادمون ياتلعفر”.
من جهتها أعلنت مديرية إعلام الحشد الشعبي ، أمس السبت ، بتحرير حي السلام شمال شرق تلعفر.
وقال إعلام الحشد في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘نسخة منه، إن “قوات الحشد اللواء 11 حررت ، حي السلام شمال شرق تلعفر”.
وأضاف البيان، أن “القطعات تواصل تقدمها لتحرير القضاء بالكامل”.
الى ذلك اعلن اعلام الحشد الشعبي اليوم ، أمس السبت ، عن تحرير منطقة الغابات شرقي قضاء تلعفر والمباشرة بتطهيرها.
وقال بيان لإعلام الحشد الشعبي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه ان “اللواء ٢٦ التابع للحشد الشعبي تمكن من تحرير منطقة الغابات جنوب شرق قضاء تلعفر والمباشرة بتطهير المنطقة المحررة بالكامل من الالغام والمتفجرات التي زرعها تنظيم داعش الإرهابي.
وأوضح البيان ان عملية تحرير منطقة الغابات تمت بعد مواجهات ومعارك عنيفة خاضتها قوات الحشد مع عناصر تنظيم داعش الارهابي حيث كبدته خسائر كبيرة في الارواح والمعدات.
وتواصل القوات العراقية المشتركة عملياتها العسكرية لليوم السابع على التوالي والتي انطلقت يوم الاحد الماضي (20 اب 2017) لتحرير قضاء تلعفر من سيطرة تنظيم داعش الاجرامي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة