الأخبار العاجلة

مسؤولون أميركيون وخليجيون يبحثون السلام في الشرق الأوسط

الدوحة ــ رويترز:
ذكرت وكالتا الأنباء السعودية والقطرية امس الاول الثلاثاء إن مسؤولين أميركيين بارزين بينهم المستشار الرئاسي جاريد كوشنر اجتمعوا مع قادة في السعودية وقطر لبحث عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
واجتمع كوشنر صهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب وجيسون جرينبلات المفاوض الأميركي ودينا بأول نائبة مستشار الأمن القومي بولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في جدة ثم توجهوا إلى الدوحة للقاء أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.
وإلى جانب جهود إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي قالت وكالة الأنباء السعودية إن الجانبين بحثا تحقيق «أمن واستقرار وازدهار الشرق الأوسط». ولم تذكر أي من وكالتي الأنباء الخلاف المستمر منذ شهور بين الرياض والدوحة والذي لم تفلح جهود وساطة أميركية وكويتية في حله.
وقالت وكالة الأنباء السعودية إن الأمير محمد بن سلمان والمسؤولين بحثوا سبل تعزيز علاقتهما وتعاونهما الوثيق «كما وافق الجانبان على دعم توجههما الهادف لتحقيق سلام حقيقي ودائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين وتحقيق أمن واستقرار وازدهار الشرق الأوسط وما وراءه».
وفي الدوحة التي تستضيف القيادة السياسية لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) بحث الشيخ تميم والمسؤولون تحسين الأوضاع الإنسانية ومستويات المعيشة في قطاع غزة.
وأعلن البيت الأبيض عن الزيارة هذا الشهر قائلا إنها تأتي في إطار جولة إقليمية تتضمن اجتماعات مع زعماء من الإمارات وقطر والأردن ومصر وإسرائيل والأراضي الفلسطينية.
وقال مسؤول في البيت الأبيض في ذلك الوقت إن الوفد الأميركي سيجتمع مع زعماء بالمنطقة لبحث «سبل إجراء محادثات سلام إسرائيلية- فلسطينية حقيقية».
وبعد تولي ترامب الرئاسة جرى تكليف كوشنر بمهمة المساعدة في التوسط للتوصل إلى اتفاق بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة