الأخبار العاجلة

العمليات المشتركة تنفي قصف فصيل تابع للحشد غرب الأنبار

بغداد ـ الصباح الجديد:
نفت قيادة العمليات المشتركة، أمس الاربعاء، وقوع أي هجوم على منتسبي هيئة الحشد الشعبي (كتائب سيد الشهداء)، غربي الانبار، مؤكدة ان القصف وقع خارج الحدود.
وقالت خلية الاعلام الحربي، في بيان ورد الى “الصباح الجديد”، ان “قيادة العمليات المشتركة نفت وقوع أي هجوم على منتسبي هيئة الحشد الشعبي (كتائب سيد الشهداء)، غربي الانبار”.
واضافت ان “الحوادث التي تناقلتها وسائل الاعلام وقعت خارج الحدود العراقية، ولم تطال مقاتلي الحشد الشعبي او أي قوات عراقية اخرى”.
وكان مصدر في كتائب سيد الشهداء، قد افاد الاثنين الماضي، ان 57 قتيلا وجريحا، سقطوا في الغارة الاميركية على الكتائب، المتواجدين على الحدود العراقية – السورية.
وعلى اثر ذلك طالبت عضو لجنة العلاقات الخارجية البرلمانية النائبة سميرة الموسوي في الأول من امس الثلاثاء، وزارة الخارجية باستدعاء السفير الاميركي لدى بغداد لتسليمه مذكرة احتجاج رسمية.
بشأن قصف طائرات التحالف لقوات الحشد الشعبي، اضافة لذلك فقد اعتصم النائب عن دولة القانون، كاظم الصيادي، في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، احتجاجاً على ما اسماه القصف الاميركي لكتائب سيد الشهداء، فيما طالب بغلق السفارة الاميركية وطرد السفير من العراق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة