الأخبار العاجلة

أمينة بغداد تتحرى جمال العاصمة ومعوقات نهوضها

خلال استضافتها في المركز العراقي للتنمية الإعلامية
اعلام المركز :

لم يدخر المركز العراقي للتنمية الاعلامية جهدا في استقطاب الشخصيات البارزة في المشهد السياسي العراقي بغية تقييم اداء هذه الشخصيات وخلق اجواء مناسبة للطروحات التي تدور في خلد الشارع العراقي ولأن العاصمة الحبيبة بغداد قريبة من الروح والقلب، استضاف المركز في جلسته النصف شهرية امينة بغداد د. ذكرى علوش للوقوف على اهم المنجزات والتحديات التي لم تنفك امانة بغداد عن الخوض في غمارها في كل موسم.

حماسة داعمة
رئيس المركز د. عدنان السراج ابتدأ زمام الحديث بالقول ان الأجواء التي يتحرك بها المركز الوطني للتنمية الاعلامية هي باسهاماتكم وحضوركم المتواصل ، وتلك الحماسة الداعمة باستمرار للتقدم، يشكل اساسا لبناء شراكة حقيقية مع مفاصل الدولة، لتشكيل قاعدة رصينة لمؤسسة اعلامية رصينة، وهي بالوقت ذاته محاولة لخلق شفافية حقيقية لضمان كل الحريات ولتبادل الآراء في اجواء من المسؤولية، ان تبادل الرأي والرأي الاخر في اجواء من الحرية والاحترام، من أولويات الركائز الاساسية للمركز لاعمام السلم المجتمعي من خلال احساس كل مكونات الشعب العراقي بوجود حاضنة حقيقية لبناء ارادة وطنية مشتركة ورأي عام.
وتابع رئيس المركز العراقي للتنمية الاعلامية قائلا ان اهم ركائز الحوار الجاد والاقناع تتم متى ما استطاع كلا الطرفين من الخروج بتوافق احدهما الاخر، وبذلك يكون المركز قد حقق الهدف المنشود من لقاءاته ، مضيفا.. ان تجسيد العلاقة بين امانة بغداد كواجهة لبغداد جميلة ومتحضرة وبين الاعلاميين ورؤساء تحرير الصحف والمثقفين والاكاديميين ورؤساء المراكز البحثية والصحفية، ماهي الا خطوة لتوثيق العلاقة وتطويرها لمصلحة بغداد بصورتها البهية الزاهية ، مشيدا بدور العضو البارز في المركز مدير العلاقات والاعلام حكيم عبد الزهرة في تعضيد العلاقة المشتركة.
وجدد السراج ترحيبه بالامينة وبالحضور متمنيا ان يكون اللقاء مثمرا ويضاف الى جملة اللقاءات الاخرى، لافتا الى ان هذا البرنامج هو بداية تستمر لمدة شهر ليتسنى للمركز تهيئة تقرير شهري والذي سيتحول بدوره الى تقرير سنوي يعرض اخيرا على الامانة بعد المتابعة، ثم على اصحاب القرار من اجل تكوين صورة حقيقية للبرامج التي تستمر على مدار العام 2017 ، مختتما حديثه بنعي الاعلامي عبد الزهرة فرمان احد اعضاء المركز الذي وافاه الاجل جاء فيه زميلي وصديقي حبا به وبزمالته نقرأ سورة الفاتحة واكرامنا للمتوفى اجل التكريم.

إعمار وترميم
تضمنت الجلسة التي أدارها كل من د. حسين علاوي، د. واثق الهاشمي جملة من الاستفسارات والمداخلات، حيث انبرى رئيس الجلسة بالقول: فرصة طيبة ان يلتقي المركز العراقي للتنمية الاعلامية بالدكتورة ذكرى علوش حيث تاتي هذه المشاركة في ظل تألق بغداد بالنصر الكبير في الموصل الحدباء التي يتبعها موعد الخدمات بعملية الاعمار والترميم التي انشغل البلد خلالها بالحرب وترك الخدمات.
وجريا على عادة المركز في تكريم المبدعين، كرم المركز العراقي للتنمية الاعلامية متمثلا بالزملاء محمد الفيصل، ندى الهاشمي رئيس المركز د. عدنان السراج بدرع وشهادة تقديرية، ناعتين السراج باحدى الشخصيات الوطنية التي ترجمت قضية الاعلام الى شريك في القرار السياسي وليس جسرا او ناقلا للمعلومة فحسب، فكان حريا بالمركز تكريم رئيسه.
بدوره عقب رئيس المركز د. عدنان السراج بالقول: لو لا حضوركم والتزاماتكم واسهاماتكم الداعمة، لما كان للمركز ان يتطور بهذا الشكل ، فالشكر لكم لدعمكم واسنادكم وللأمينة على حضورها وكل من يتجاوب مع مشروعنا، نحن مشروع صغير في عالم كبير هو العراق، المؤسسة الكبيرة التي انتجت وسوف تنتج الكثير من الطاقات والامكانيات، وانا اقل بكثير من قطرة دم تسال على ارض الموصل او اية بقعة من ارض العراق، اشكركم من القلب ولكل من بادر بهذا الاهداء الذي هو اهداء للجميع، شكرا للامينة على تفضلها بهذا الدرع والتكريم الذي سيكون محفوظا في قلبي.

الموازنة التشغيلية
اوضحت امينة بغداد د. ذكرى علوش في بداية حديثها بأن الأمانة فقدت بسبب الوضع المالي والاقتصادي للبلد دعم الدولة وأبقت على تحقيق أهدافها وخدماتها ورواتب منتسبيها من تمويلها الذاتي.. حيث قطعت الدولة المنحة المقررة للأمانة سنوياً منذ العام 2014 .
وتابعت علوش ان الأمانة كانت تصرف في الاعوام السابقة نحو 400- 500 مليار دينار على الموازنة التشغيلية، اما حاليا فصرفياتها لا تتجاوز 100 ملياردينار كلها من وارداتها، لافتة الى ان واردات العام2016 بلغت نحو 96 مليار دينار عراقي مقارنة بالصرفيات 105 مليارات دينار ، ما اضطر الدولة الى دفع الفرق بالمبلغ نتيجة لموسم الامطار والطوارئ.
واضافت .. أن هناك خلطاً وعدم فهم كامل لمهام الأمانة التي تنحصر بها وما عدا ذلك فانه يرتبط ببقية الوزارات وبهيئة المشاريع والكهرباء، وأن مهام الامانة تنحصر بالخدمات لما يتعلق… بالنظافة والماءوالمجاري وبعض من الامور الخدمية الاخرى.. وما يتعلق بمنع التجاوزات من سكن أو بناء أو استغلالأ لارض عامة بشكل غير مشروع، يتطلب عند التجاوز «الرفع» وفي هذه الحالة المستفحلة تفتقر الامانة واجهزتها لقوة التنفيذ.. الامر الذي يتطلب التعاون من الجهات الساندة لرفع التجاوزات.

مطلب التكامل
وبينت علوش ان التكامل مطلب مهم بين كل الدوائر العاملة في الدولة، سواء الحكومية او المدنية، والتي تشكل سلسلة من الحلقات المترابطة لتحقيق هدف الأمانة المنشود لاداء كامل أهدافها وواجباتها على السواء، والتي تؤدي الى تفعيل العمل وديمومته في الأمانة وكل دوائرها البالغة 14دائرة موزعة بين الرصافة والكرخ.
وفيما يتعلق بالتساؤلات في مايخص شارع الرشيد المحت علوش أنه من الحلقات التي يمكن أن تؤدي لبغداد أجمل وأكثر حضارة في مبانيها وأزقتها وشوارعها وأبنيتها التراثية، لما يضمه هذا الشارع من مبان تراثية هي محل حرص بكل الوسائل، وبالضغط على جهات القرار الأخرى في أن تبقى العاصمة محتفظة بمعالمها، كشارع الرشيد وأبنيته التراثية.

القاعدة الجوية
واشارت الامينة فيما يخص معسكر الرشيد انه من المشاريع المعروضة للاستثمار قبل ان تتسلم مهامها في الامانة، وانه متوقف، بسبب وجود القاعدة الجوية التابعة لوزارة الدفاع، وبعد مناشدة للجهات ذات العلاقة اوضحنا لهم ان القاعدة كانت في اطراف بغداد اما الان فهي في قلب بغداد، الامر الذي يتطلب رفع القاعدة الجوية.
واشارت علوش ان ما يتعلق بالقرار54 الخاص بتوزيع الاراضي على الدر جات الخاصة.. المدراء العامون ووكلاء الوزراء والوزراء، بان القرار توقف لفترة بأمر من رئاسة الوزراء، مؤكدة ان لجنة القرار 54 ليست لجنة في امانة بغداد انما احد اعضائها من الامانة ، مسترسلة الى مايخص الاشكالات القانونية بين امانة بغداد والمحافظة، ان الاولى مسؤولة عن الحدود البلدية لمدينة بغداد اما المحافظة فهي المسؤولة عن الحدود الادارية لمحافظة بغداد، مستدركة ان مايحصل يتطلب اصدار قانون عام يحد من الاشكالات، ويضع حدا فاصلا كقانون العاصمة وعودة مجلس العاصمة.
اما الاستفسارات حول موضوع الجباية الالكترونية، بينت ان الوصولات التي يتسلمها المواطن حاليا اكثرها وصولات الكترونية، بدأت من بلدية الى اخرى، املا بالوصول الى جميع المناطق، برغم وجود بعض الصعوبات بين الامانة والجباة.
الامينة اشارت الى «شركات التنظيف» بالقول انها تحتاج الى مبالغ عالية ممكن ان يضاهي المبلغ المستحصل من قبل الشركة المبلغ المخصص الى تنظيف بغداد باكملها، لافتة الى ان مكابس الامانة تعمل على وفق المواصفات التي حددتها وزارة البيئة وهي من المكابس الصديقة للبيئة ومسجلة دوليا، فضلا عن تدقيقها بشكل مستمر من قبل البيئة.
وفي سؤال مهم لاحد الحاضرين حول مشكلة الكراجات وما تفرضه من تسعيرة كبيرة على المواطن، اجابت ان الامانة تفرض على مؤجر الكراج تسعيرة ثابتة ومحددة بــــ (1000 دينار) فقط، لكن اصحاب الكراجات هم من يزيد الاجرة على اصحاب المركبات، وان الامانة تعمل على غلق الكراجات غير المطبقة للتعليمات.

اعتماد التخطيط
وتابعت علوش ان المشهد الحضاري لمدينة بغداد يتطلب ازالة العشوائيات، مشيرة في الوقت ذاته الى وجود لجنة خاصة باحصاء وايجاد البدائل للعشوائيات الموجودة في مدينة بغداد التي اكملت عملها قبل اسبوعين، حيث اعتمدت اللجنة على كيانات من العام 2015، مع مراعاة زيادة العشوائيات، مؤكدة ان الامانة مسؤولة عن اراضيها اما المؤسسات الاخرى فهي ايضا مسؤولة عن ما يخصها، ومن هذا المنطلق وجه رئيس الوزراء عمليات بغداد ومسؤوليها بهذا الخصوص، موضحة ان قانون العقوبات المتعلق»مفتوح» ولايساعد على اتخاذ الاجراءات المطلوبة فضلا عن وجود الفساد، وبالرغم من ذلك هنالك خطط معدة لازالة التجاوزات ومحاسبة المتجاوزين.
واكدت على ضرورة اعتماد التخطيط في مسألة توزيع الأراضي واستثمارها استثماراً يتناسب وقدرات المواطن في بناء الدور والشقق وفي توسعة خدمات المياه والمجاري والنظافة وبالامكانات الذاتية وكذلك في تدوير مياه المجاري لاصلاحها والافادة منها، يرافق ذلك منع البناء غير القانوني في تقطيع الاراضي والدور بغير المقرر حضرياً وقانونياً لتلافي الأزمات والقدرات الاستيعابية في السكن و الخدمات، فضلا عن ضرورة السعي لأن يكون العمل في الأمانة على وفق تخطيط مسبق وليس على وفق ما كان يجري العمل به من قبل.

تدوير النفايات
اما الامر المتعلق بمعامل تدوير النفايات نوهت علوش بوجود معملين لهذا الغرض باشر العمل بهما من العام 2009، ولوجود بعض الاشكالات توقف العمل بهما في العام 2014، حيث قامت وزارة المالية بسحب المبالغ الخاصة بهذين المشروعين وكأنهما غير موجودين على الخريطة، علما ان العمل بهما وصل الى المنتصف، مؤكدة ان هذه المشاريع لو جهزت تعد من اهم المشاريع التي تخلص مدينة بغداد من تراكم النفايات.
وعدت الامينة مشروع قناة الجيش باحد مشكلات امانة بغداد حيث انه من مشاريع الموازنة الاستثمارية وليست الموازنة التشغيلية، وانا تفاجأت بحسب الامينة بوجوده على الموازنة التشغيلية وبسبب الوضع الحالي للبلد توقف العمل به نهائيا، لافتة الى وجود فقرة « 47 « في القانون تعالج المشاريع المتوقفة للحصول على الامكانات لاعادة العمل بتلك المشاريع.

كلفة تخمينية
علوش اشارت الى المشكلة المتعلقة بالخط السريع بدا من مدينة الشعلة، ان الكلفة التخمينية لاعادة تاهيله تبلغ نحو 20 مليون دولار وهو مبلغ غير متوفر لدى الامانة لكن حاليا نريد اصلاح الجزء الاهم والمتأثر بشكل كبير ومفاتحة مجلس الوزراء لاعطاء الصلاحيات للمباشرة بالعمل.
واختتمت حديثها بالاشارة الى أهمية دور الإعلام التوعوي في كل ما يؤدي الى ضمان تعاون المواطن وكل الحلقات الأخرى التي بوحدتها جميعاً، مع الأمانة، تمكنها من تحقيق أهدافها المنشودة في جعل مدينة بغداد حضرية نظيفة خالية من التجاوز الذي أضاع كل مقدراتها التي من الصعب السيطرة عليها لعشوائية الاستعمال في البناء غير النظامي والقانوني وما تبعه من سوء استخدام لمياه الشرب وفي تصريف مياه المجاري، لافتة الى ضرورة بذل المزيد من الجهود بما يفضي الى تحقيق أهداف الأمانة، لافتة في الوقت ذاته الى ضرورة الابقاء على التواصل للوقوف على الاخفاقات والاخطاء والعمل على تصحيحها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة