الأخبار العاجلة

كندة علوش تبدي سعادتها بالمشاركة في “الأصليين”

الصباح الجديد – وكالات:
تحدثت الفنانة كندة علوش، عن مشاركتها كضيفة شرف في أحداث فيلم “الأصليين”، وقالت إن السبب في ذلك هو اقتناعها بفكرة الفيلم والدور الذي تقدمه، مُشيرة في الوقت نفسه إلى أن الدور مؤثر في السياق العام للفيلم، من دون أن يكون مجرد ظهور أو مرور كرام فقط.
وأشارت علوش إلى أن رغبتها في دعم السينما المصرية، والأعمال الفنية الهادفة كان حاضراً في ذهنها قبل تقديم الفيلم، معربة عن سعادتها بهذه التجربة، وفيلم “الأصليين” من بطولة منة شلبي، وخالد الصاوي، وماجد الكدواني، ونخبة من النجوم، والعمل من تأليف أحمد مراد، وإخراج مروان حامد.
في أحد مشاهد الجزء الثالث من سلسلة “هاري بوتر” يقف معلم السحر ليعلم طلابه كيفية مواجهة نوع خاص من السحر الشرير يُسمى “بوجارت”، وهو سحر شرير متغير الشكل، يعتمد على تقمص صورة أكبر مخاوف من يقابلهم. يخبر المعلم طلابه أخيرًا أن الطريقة الوحيدة للتغلب على هذا السحر الشرير، هي أن يسخروا منه، وأن يتخيلوا أكبر مخاوفهم بنحو مضحك.
يتقمص هذا السحر الشرير صورة عنكبوت عملاق حينما يقابل “رون ويزلي”، الذي يخشى العناكب بنحو مميت، وينتصر ويزلي أخيرًا حينما يتصور هذا العنكبوت وهو يرتدي “أحذية باتيناج”، ولا يستطيع السير بها فينقلب، فيضحك ويزلي، ويضحك الجميع. فالسخرية دائمًا هي الحل. لذلك ففي فيلم “الأصليين” يعرض لنا “مروان حامد” في تجربته الثانية مع “أحمد مراد” حكاية تدور حول أحد المخاوف الكبرى في هذا العصر: أكبر مخاوفنا لم تعد العناكب أو المستذئبون، وإنما هي حياتنا الشخصية، حياتنا التي أصبحت بلا معنى أو هدف على جانب، كما أصبحت منتهكة ومكشوفة بنحو كامل على الجانب الآخر. الأمر مخيف جدا، ولذا يفعل مراد وحامد ما فعله زملاء هاري نفسه.. يسخرون منه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة