الأخبار العاجلة

الكهرباء تنظّم ندوةً موسعةً عن منع استيراد أجهزة التكييف المنزلية

تشدد على من لا تحمل ملصق كفاءة الطاقة الوطنية
متابعة الصباح الجديد:

نظمت وزارة الكهرباء ندوة موسعة حول الشروع بمنع استيراد اجهزة تكييف الهواء المنزلية التي لاتحمل ملصق كفاءة الطاقة الوطني الصادر من الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية في وزارة التخطيط والتعاون الانمائي على قاعة المؤتمرات بمقر الوزارة بالتعاون مع وزارات التجارة والتخطيط والداخلية والمالية .
والقى وزير الكهرباء المهندس قاسم الفهداوي كلمة قال فيها ان الطاقة الكهربائية ثروة ونعمة يجب ان تستعمل بصورة صحيحة وان لا تهدر لانه لا يجوز ذلك شرعاً وقانوناً والعالم يتقدم في استهلاك الطاقة الكهربائية من خلال استعمال الاجهزة ذات الكفاءة العالية .
واضاف الوزير لقد اصبح بلدنا مستهلكاً ومستورداً للاجهزة ذات الكفاءة الرديئة بل وصل الحال الى ان الشركات المصنعة لا تستعمل هذه الاجهزة الرديئة في بلادها بل تدخلها الى العراق علماً ان هذه الاجهزة الرديئة تستهلك ثلاثة اضعاف ما تستهلكه الاجهزة ذات الكفاءة العالية ، لافتا الى ان هذا العمل هو عمل غير شرعي لعدم وجود اي التزام بتطبيق الضوابط ولمواجهة هذه الحالة لابد من تضافر جميع الجهود للحد من ذلك .
واكد الوزير في معرض حديثه على ضرورة منع استيراد الاجهزة الرديئة فضلاً عن التثقيف والتوعية في هذا المجال واصدار الاوامر الادارية وتشريع قوانين للحد من استيرادها, ونبارك للفريق العامل في هذا المشروع بمنع اجهزة تكييف الهواء المنزلية التي لاتحمل ملصق كفاءة الطاقة الوطني, ونامل ان تستمر هذه الحملات بكل مكان ، معربا عن اعتقاده ان دخول هذه الاجهزة الرديئة الى البلاد تعد بمنزلة حرب اقتصادية على العراق ولابد من تعاون الجهات المعنية المتمثلة بوزارة التجارة والمالية والداخلية والتخطيط والتعاون الانمائي للحد من ذلك .
وبين الوزير ان هذا المشروع هو لخدمة الفقير قبل الغني ، وسيساعد المواطن على تقليل استهلاك الطاقة فضلاً عن تخفيف الاجور التي سيسددها الى وزارة الكهرباء ، اما المواطن الذي يستهلك الكثير من الطاقة ً يمكنه ان التقليل من الاستهلاك من خلال استعمال الاجهزة التي تحمل ملصق كفاءة الطاقة ، وان عمل وزارة الكهرباء متكامل اي بمعنى خطوة بعد خطوة يبدأ من الانتاج ثم النقل والتوزيع .
من جهتها تواصل الملاكات الهندسية والفنية في المديرية العامة لتوزيع كهرباء الرصافة اعمالها برفع عدد من حالات التجاوزات الحاصلة على الشبكة الكهربائية ضمن رقعتها الجغرافية .
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء الدكتور مصعب سري المدرس ان الاعمال تضمنت رفع (302) حالة تجاوز ومصادرة أسلاك وقابلوات بطول (383) متراً وتوفير طاقة مقدارها 640 كيلو واطا ضمن محلات منطقة الغدير (704,706,702 ) وشملت البنايات والدور السكنية المخالفة بسبب الربط المباشر والديون وتبادل التغذية ومحلات زيونة( 716,718 ) الكرادة( 910,903,904,906,903,931 ), الى جانب نصب محولة سعة 250 ك.ف في محلة (725) ومحولتين سعة 400 ك.ف في محلتي (706,716), اضافة الى نصب عدد من الأعمدة المشبكة (ض.ع/ض.و) في محلة (923),ونصب (15) مقياسا كهربائيا ثلاثي الاطوار في شتى مناطق قطاعي الفتح وزيونة.
كما تم مد قابلو سنكل حجم 95 ملم بطول 44 مترا وسحب أسلاك المنيوم بطول (75) مترا ضمن محلتي ( 923,910), فضلاً عن نصب محولات متعددة السعات (250/400ك.ف) في محلتي (962,952) الزعفرانية ، وسحب أسلاك المنيوم بطول (375) متراً في محلات (977,970,957,958) لتحسين عمل مغذيات (9 سلمان/3 مدائن) ضمن قطاع فرع الرصافة الجنوبي .
الى ذلك وباشراف مباشر من قبل مدير عام الشركة العامة لفحص وتأهيل منظومات الطاقة الكهربائية المهندس صالح سلمان، تواصل الملاكات الهندسية والفنية في معمل تصليح معدات المراجل وقسم الفحص الهندسي التابع للشركة المذكورة اعمال ازالة ونصب ملفات معيدة تسخين الوحدة الاولى لمحطة كهرباء المسيب الحرارية .
واوضح المدرس ان الاعمال تضمنت نصب ( 253) ملفا من اصل ( 318 ) ملفا من جهة البارد الى جانب نصب ملفات الجهة الحارة بالكامل والبالغ عددها (71) ملفا ونصب(35) ملفا من اصـــل ( 71 ) لربط مابين الجهتين الحارة والباردة فضلاً عن استمرار لحام الهدر العلوي لوصلات الربط بين الجانب الحار والبارد وحسب الوقت المقرر في المخطط الزمني يتم تسليم العمل الى فعاليات الفحص الهيدروستاتيكي المقرر تنفيذها من قبل الملاكات في المحطة .
جديربالذكر ان هذه الاعمال وبهذا الحجم تتم لأول مرة في العراق من قبل الملاكات الهندسية والفنية التابعة للشركة ذاتها حيث سبق ان قامت بأعمال مماثلة ولكن بحجم اقل وبأعداد ملفات اقل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة