الأخبار العاجلة

رئيس حكومة الإقليم يدعو الأجهزة الأمنية إلى تسهيل دخول السائحين من وسط وجنوب البلاد

أعلن ارتفاع أعداد السائحين إلى مليون و600 ألف خلال 2016
السليمانية ـ عباس كاريزي:

في مؤشر جديد على سعي حكومة الاقليم والمعنيين بتطوير قطاع السياحة والاستثمار في الاقليم واستقطاب رؤوس الاموال والزائرين، انطلقت فعاليات معرض الشرق الأوسط للسياحة 2017، الخميس، 4 أيار بمحافظة أربيل، تزامناً مع انطلاق اعمال ملتقى المطارات المدنية المحلية وشركات الشحن الجوي والسياحة في مدينة السليمانية، واللذين يتضمنان العديد من الفعاليات والمهرجانات الفنية والثقافية وتستمر لعدة أيام.
رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني الذي افتتح معرض الشرق الأوسط للسياحة المقام في اربيل، بدعم من وزارة البلديات والسياحة بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة في الإقليم، طالب الجهات المعنية في اقليم كردستان «المؤسسات والدوائر السياحية وقوات الامن في المطارات وبوابات الدخول بين اقليم كردستان والعراق على وجه خاص، ان يتعاملوا بأفضل وجه مع السياح المقبلين من وسط وجنوب البلاد، في اثناء استقبالهم والتعامل معهم وان يقدموا لهم جميع التعاون والتسهيلات المطلوبة.
بارزاني اضاف «حكومة اقليم كردستان تنظر الى اهمية القطاع السياحي كمصدر لتأمين الايرادات، وايجاد فرص عمل»، معلناً ارتفاع عدد السياح الى مليون وستمئة الف سائح خلال عام 2016 مقارنة بالعام 2015 الذي كان سبعمئة واثنين وثمانين الفاً، داعياً رجال الاعمال ورؤوس الاموال والقطاع الخاص الاجنبي والمحلي الى استغلال دعم وتسهيلات حكومة اقليم كردستان، وان يستفيدوا من كل هذه الجوانب والفرص الموجودة لبناء قطاع سياحي في كردستان.
هذا ويشهد معرض الشرق الاوسط للسياحة المقام في اربيل الذي يستمر لمدة ثلاثة ايام اقامة العديد من الفعاليات الفلكلورية تتخللها تقديم الفقرات الموسيقية والدبكات الكردية، اضافة الى تقديم عروض فنية والعديد من المسرحيات والفنون التشكيلية.
وفي السليمانية وبهدف استقطاب اكبر عدد من السائحين والزوار من شتى مناطق العراق وتهيئة مستلزمات الراحة لهم في مدن الاقليم، اعلن مدير مطار السليمانية الدولي المهندس طاهر عبد الله عن تقديم جميع التسهيلات المطلوبة للسائحين القادمين من وسط وجنوب البلاد، نافياً وضع أية عراقيل او معوقات امام دخول واقامة المواطنين من جميع انحاء البلاد الى مدن ومحافظات الاقليم.
واضاف عبد الله في تصريح للصباح الجديد خلال مشاركته في اعمال ملتقى المطارات المدنية المحلية وشركات الشحن الجوي والسياحة الذي اقيم على مدار يومي الاربعاء والخميس المنصرمين في فندق غراند ملينيوم بمدينة السليمانية، ان مطار السليمانية كمؤسسة خدمية مهمة اخذ على عاتقه تنظيم هذا الملتقى كبداية لاعادة العلاقة والتواصل بين جميع المطارات والشركات، في بادرة للبدء باعادة المدن التي تضررت من الارهاب، الذي ضرب البلاد خلال العامين المنصرمين، وبهدف تشجيع الاستثمار واستقطاب رؤوس الاموال وتشجيع الحركة السياحية في الاقليم.
واشار مدير مطار السليمانية الى ان المواطن العراقي ينبغي ان يقدر المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتق الاجهزة الامنية في الحفاظ على الامن والاستقرار في الاقليم، داعياً المواطنين بالتوجه الى مدن الاقليم عبر المنافذ البرية والجوية معلناً استعداده لتقديم جميع التسهيلات المطلوبة.
بدوره كشف صاحب مجموعة شركات فاروق القابضة رجل الاعمال فاروق ملا مصطفى خلال مشاركته في ندوة نقاشية في اطار فعاليات ملتقى السليمانية، عن وضع حجر الاساس لبناء مدينة سياحية في منتجع دوكان بمحافظة السليمانية، مبيناً ان افتتاح مطار السليمانية كان بمنزلة حلم، وهو الآن موضع فخر و اعتزاز للاقليم والعراق، شاكرًا الرئيس مام جلال على موقفه وتقديمه الدعم والمساعدة لبناء هذا المطار في المدينة.
واضاف فاروق مصطفى رسول، ان المطارات قدمت الكثير من التسهيلات لهم كرجال أعمال، ما يسهم في تسريع وتيرة أعمالهم وانجاز مشاريعهم، اضافة الى انه يلعب دوراً كبيراً في تطوير الثقافة والفن والسياسة على حد سواء.
واردف ملا مصطفى انه سيضع خلال الشهر الجاري حجر الاساس لمدينة سياحية كبيرة في منتجع دوكان غربي محافظة السليمانية، موضحاً ان المدينة تتضمن فندقاً، ومشروع معبر هوائي (تلفريك)، و4 آلاف وحدة سكنية، فضلا عن العديد من الخدمات التي ستوفرها المدينة للسياح، ليصبح واحداً من اجمل المواقع السياحية في الشرق الأوسط واكثرها تميزًا.
وكان وزير النقل العراقي كاظم فنجان الحمامي قد افتتح الأربعاء المنصرم اعمال ملتقى المطارات المدنية المحلية وشركات الشحن الجوي والسياحة في مدينة السليمانية، بحضور وزير النقل في حكومة اقليم كردستان مولود باوه مراد ومدراء المطارات المحلية، ومشاركة أكثر من 60 شركة محلية وأجنبية.
وقال الحمامي، على وفق بيان لوزارة النقل إن الملتقى «سيدعم خطوات الوزارة في افتتاح مطار مدني في كل محافظة»، معرباً عن سعادته بحجم المشاركة الواسعة، مؤكداً أن هذا الملتقى سيسهم بتطوير النقل الجوي في جميع المطارات العراقية.
من جهته قال مدير معاون مطار البصرة الدولي المهندس عبد الامير غانم عبد الله في تصريح للصباح الجديد التي تجولت في اروقة المعرض، ان مؤتمر ملتقى المطارات الذي عقد برعاية وزيري النقل في العراق والاقليم، بمحافظة السليمانية يهدف الى تحقيق اكبر قدر من التنسيق والتعاون بين المسؤولين والعاملين في مطارات العراق لحل المشكلات والعراقيل وتبادل الخبرات، وقال لقد وضعنا الاسس المطلوبة لعقد المؤتمرات والزيارات المتناوبة بين مسؤولي المطارات في جميع انحاء البلاد، واضاف عبد الله ان الوزارة ستعمل على تطوير مطار البصرة ليصل الى مصاف المطارات الدولية وتطوير القدرات وامكانات العاملين فيه، لتحقيق افضل الخدمات للمسافرين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة