الأخبار العاجلة

العثور على ٢٠ جثةً لنساء وأطفال أعدمهم “داعش” جنوبي نينوى

بغداد ـ الصباح الجديد:
أفاد مصدر طبي في نينوى،امس الاثنين، بالعثور على ٢٠ جثة تعود لنساء وأطفال أعدمهم “داعش” جنوبي المحافظة.
وقال المصدر، إن “مستشفى ناحية القيارة جنوب الموصل، تسلم، ٢٠ جثة تعود لنساء وأطفال أعدمهم تنظيم داعش الإرهابي في أثناء محاولتهم الهرب من الساحل الأيمن غرب الموصل”، مبيناً أن “الجثث عثر عليها من قبل قوة أمنية قرب ناحية القيارة”.
وأضاف المصدر ، أن “بعض الجثث متفسخة، حيث تم دفنهم في ذات المواقع التي أعدمهم بها التنظيم الإرهابي”.
وفي سياق آخر أفاد مصدر في مدينة الموصل،امس الاثنين، بأن مسلحو تنظيم “داعش” قتلوا إمام وخطيب احد مساجد الجانب الأيمن في الموصل.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “عصابات داعش قتلت إمام وخطيب احد مساجد الجانب الأيمن في منطقة حاوي الكنيسة رمياً بالرصاص أمام الأهالي بعد رفضه إصدار حكم إعدام بحق مجموعة من الأشخاص الذين رفضوا المساهمة في تنفيذ عمليات انغماسية وانتحارية ضد القوات الأمنية المتواجدة هناك”.
من جهة أخرى انهيار نقاط مرابطة “داعش” الخلفية في معسكر الغزلاني بالموصل
وأكد المصدر أن “الخطيب رفض إصدار الحكم بحق هؤلاء الأشخاص وإطلاق الرصاص عليهم كون إن قرارات الإحكام تصدر من قاضي وتنفيذها من قبل جهات مختصة بالإعدام “.
لافتاً الى أن “هذه الخطوة تأتي من قبل تلك العصابات لترهيب الأهالي وتخويفهم لتنفيذ إعمالهم الإرهابية وعدم مخالفتها بعد فقدانها اغلب الأراضي التي كانت تحت سيطرتها في الموصل”.
كما افاد مصدر محلي في محافظة الانبار،امس الاثنين، بأن مجهولين استهدفوا منازل لعائلات عناصر تنظيم “داعش” بقنابل صوتية في مدينة هيت غربي المحافظة.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “مجهولين قاموا في ساعة متأخرة من ليلة امس، باستهداف عدد من المنازل التابعة لعناصر عوائل تنظيم داعش في مدينة هيت، ( 70كم غرب الرمادي)”.
وأضاف المصدر ، أن “تلك القنابل لم تسفر عن وقوع خسائر مادية او بشرية في صفوف العائلات التي تسكن تلك المنازل”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة