الأخبار العاجلة

للبيئة تأثيرها الكبير على عادات الزواج

الصباح الجديد-متابعة:

تختلف عادات الزواج في دول العالم حسب تقاليد واعراف سائدة في كل منها. وهناك تقاليد غريبة تعرفنا عليها من خلال بعض الفيديوهات التي انتشرت على مواقع التواصل وصار بعضها مادة للتندر ربما لأننا لا نعلم اصل تلك العادات.

الزواج في العراق: لا تختلف تقاليد الزواج في العراق كثيرا عن بقية شعوب الوطن العربي، خاصة المجاورة له، ما يثبت ان العادات ترتبط بطبيعة البيئة والمحيط، حيث تلبس العروس الفستان الابيض والعريس غالبا ما يختار لون داكن، لكنه ليس عادة مطلقة حيث يمكن ان يرتدي لونا فاتحا. واستحدثت عادة تعمل بها الكثير من العائلات اليوم تتمثل بزيارة اهل الفتاة لأهل الخاطب قبل اتمام الخطبة، ليتم التعارف بين العائلتين واتخاذ القرار بعد الاطلاع على تفاصيل حياة عائلة الشاب وقد تصبح مستقبلا تقليدا متبعا.

هنا عادات غريبة لدول تحاول مجتمعاتها الحفاظ على ارث قديم، بجعله معاصرا..

الصين: تنتشر في الصين العديد من عادات الزواج ومن أغربها عادة إخفاء العروس، حيث تحصل الخطبة بين الزوجين في مجموعة من المناطق الصينيّة بشكلٍ خفي، أي لا يرى الخطيب خطيبته، بل تُزيَّن العروس من خلال عائلتها ويضعونها داخل غرفة ويغلقونها بالمفتاح، ثمّ يأخذ العريس المفتاح الذي يفتح باب الغرفة ليرى العروس، وإذا أُعجِبَ بها يأخذها معه إلى منزله، وإذا لم تعجبه يتركها عند أهلها.

 كما تنتشر بين قبائل التبت الصينيّة طريقة غريبة في الزواج، حيث تصعد العروس إلى شجرة مرتفعة، ومن يريد الزواج بها يجب أن يتسلق هذه الشجرة، وتقف عائلة العروس أسفل الشجرة وتحاول منع الشاب الذي يريد الزواج بها من الوصول إليها باستعمال العصي، وإذا تمكّن من تسلق الشجرة والوصول إلى العروس يستطيع الزواج بها ويحصل على ثقة عائلتها.

 إندونيسيا: تحظر بعض القبائل الإندونيسيّة على العروس أن تسير على الأرض في يوم زفافها، لذلك يُرغم والدها على حملها من منزلها إلى منزل زوجها مهما كانت المسافة، كما ينتشر في جزيرة جاوا الواقعة في إندونيسيا تقليد يعتمد على تلوين العروس أسنانها باستعمال اللون الأسود يوم زفافها، كما يترتب عليها غسّل أقدام زوجها للدلالة على استعدادها لتكون في طاعته وخدمته دائماً.

الهند: تتميّز احتفالات الزواج في الهند بان يتمّ الاحتفال بتوزيع الحلويات والهدايا بين عائلتي العريس والعروس، وغالباً يبدأ الاحتفال بالزفاف الهنديّ بحفل داخل منزل عائلة العروس يسبق حفل الزفاف الرئيس، حيث تُزيَّن العروس بالمجوهرات، أمّا في يوم الزفاف يضع العروسان أكاليل من الورود حول رقبتيهما، للدلالة على قبول العروس الزواج من العريس.

 اليابان: ترتدي العروس في اليابان زي الكيمونو باللون الأبيض وتضع غطاءً على رأسها، ووفقاً للمعتقدات اليابانيّة تُغطى العروس بغطاء أبيض، ثمّ يحتسي العريس مع العروس مشروب الساكي التقليدي حتّى يكون دليلاً على اتّحادهما معاً.

جامايكا: يتميّز الزواج في جامايكا بأنّه احتفال جماعيّ، أي يشارك فيه أغلب سُكّان القرية، فيجتمع الجميع للتخطيط لحفل الزفاف، وترتدي العروس في حفل الزفاف الفستان الأبيض التقليديّ، أمّا العريس فيرتدي بدلة شجريّة التصميم. ويخبز الكعك في يوم الزفاف، وترتدي السيدات المتزوجات فساتين باللون الأبيض، ويحملن الحلويات معهن ويتوجهن إلى مكان حفل الزفاف، وعادةً يُقام بالقرب من منزل العريس حفل للاستقبال داخل مكان مصنوع من الورود وأغصان شجر جوز الهند.

ألمانيا: يبدأ الاستعداد للزواج في ألمانيا بوقت مبكر من حياة الشخص، ويعتمد ذلك على تقليد يرتبط مع ولادة الطفل، حيث تزرع مجموعة من الأشجار عند والدة الطفلة، وتُباع هذه الأشجار مع اختيار تاريخ مُحدّد لزواجها، والفكرة من هذا التقليد استعمال ثمن الأشجار كمهرٍ للفتاة، ويشمل حفل الزفاف في ألمانيا ثلاثة أقسام، اليوم الأوّل الذي يحتفل به الزوجان في قاعة الاحتفالات داخل المدينة. واليوم الثّاني الاحتفال الذي يجمع الجيران والأصدقاء معاً، ويعتمد على تقليد يتميّز بكسر الأطباق القديمة، من أجل جلب الحظ السعيد. واليوم الثّالث: الاحتفال الدينيّ الذي يعتمد على وجود فتاة تحمل الورود وترافق العروس، حتّى تنثر أمامها الورود لجلب الحظ السعيد لها وللعريس.

كوبا: في أثناء ذهاب النّاس لحضور حفل الزفاف في كوبا، فإنّهم يحرصون على الرقص وعزف الموسيقى في طريق ذهابهم، أمّا فستان الزفاف فيجب أن يكون باهظاً وعادةً يُطرّز من الساتان أو الحرير، ويُعلِّق الرجال الذين يشاركون بالرقص في أثناء الحفل الأموال في فستان العروس باستعمال الدبابيس، لمساعدة للزوجين على دفع تكاليف شهر العسل.

النرويج: ترتدي العروس في حفل الزواج بالنرويج فستان الزفاف باللون الأبيض، وتُزيَّن بالذهب والفضة، وترتدي تاجاً من الذهب على رأسها، ويحتوي على مجموعة من الحلقات الصغيرة التي تُصدر رنيناً وفقاً لإحدى العادات المنتشرة في النرويج، حيث يُسهم صوتها الموسيقي بهرب الأرواح الشريرة عن العروس، أمّا العريس فيلبس بدلة مصنوعة من الصوف التقليديّ، ويُطلق عليها اسم بونداس، وتُصنَع كعكة حفل الزفاف النرويجي من الخبز المُغطّى بالكريمة والجبنة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة