الأخبار العاجلة

المان سيتي يحقق ثاني أطول سلاسل انتصاراته في كأس الاتحاد

الإصابات تلاحق نجوم الفريق

لندن ـ وكالات:

واصل مانشستر سيتي نتائجه المميزة على ملعبه في كأس الاتحاد الإنجليزي، بعدما فاز على ضيفه برمنجهام سيتي، بثلاثية نظيفة، أول أمس، ضمن مباريات الدور الثالث للمسابقة.. وبحسب شبكة «أوبتا» للإحصائيات، فقد واصل السيتي انتصاراته في كأس الاتحاد الإنجليزي، على ملعب الاتحاد، للمباراة السابعة على التوالي.
وأوضحت الشبكة، أن تلك السلسلة من الانتصارات لمانشستر سيتي على ملعبه في كأس الاتحاد، هي الأفضل منذ 75 عامًا.. وأشارت الشبكة، إلى أن الفترة الأطول كانت في كانون الثانى من عام 1946، عندما حقق السيتي 14 انتصار متتالي على ملعبه في البطولة.
من جانب اخر، طالت لائحة اللاعبين غير المتاحين في تشكيلة مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم، مع ضم الأرجنتيني سيرخيو أغويرو إليها لمخالطته مصاباً بفيروس كورونا المستجد، ووضعه في الحجر الصحي.
وسجل سيتي ما مجموعه 11 حالة إيجابية بكوفيد-19 خلال الأسابيع الأخيرة. ولكن رغم سلبية نتيجة فحصه، فإن أغويرو سيخضع للعزل تماشياً مع البروتوكولات الصحية، بحسب ما قال المدرب الإسباني للفريق جوسيب غوارديولا.. وأوضح غوارديولا ، بعد فوز لاعبيه على برمنغهام 3-صفر في كأس إنجلترا أنه «للأسف، كان سيرخيو على تواصل مطول مع شخص إيجابي، لذا فهو في العزل الانفرادي لبضعة أيام».وأضاف «نتيجته (أغويرو) سلبية، لكن البروتوكول ينص على أنه إذا خالطت شخصاً إيجابياً، فعليك عزل نفسك».
ومنذ عيد الميلاد، ثبتت إصابة ثمانية على الأقل من زملاء أغويرو، وهم البرازيليان غابريال جيزوس وإيدرسون، كايل ووكر، سكوت كارسون، كول بالمر، تومي دويل، والإسبانيان فيران توريس وإريك غارسيا.وغادر جيزوس ووكر الحجر، وشاركا في وقت متأخر من مباراة برمنغهام، فيما بقي إيدرسون على مقاعد البدلاء.ويعزز هذا الغياب لأغويرو تقويض موسمه، منعته الإصابات من المشاركة في ثلاث مباريات فقط في الجزء الأول منه.
وسيخوض سيتي في الأيام العشرة المقبلة، ثلاث مباريات على أرضه في الدوري الإنجليزي الممتاز، ضد برايتون وكريستال بالاس وأستون فيلا، وهناك شكوك في مشاركة أغويرو في المباراتين الأوليين.
وفي مباريات أخرى، فاز بارنسلي على ترانمير روفرز 2-0، بينما احتاج بريستول سيتي لهدف في الدقيقة 83 سجله كريس مارتن ليهزم بورتسموث 2-1.
ودفع الأرجنتيني مارسيلو بيلسا مدرب ليدز بتشكيلة قوية أمام مضيفه لكن كرولي المغمور فجر واحدة من أكبر المفاجآت في هذا الدور.. ورغم أنّ كأس الاتحاد تشتهر بالمفاجآت خاصة في هذا الدور، من النادر أن يخسر فريق من الدوري الممتاز بهذا الفارق الكبير.. افتتح نيك تسارولا لاعب فريق الشباب في توتنهام سابقاً التسجيل في الدقيقة 50 بهدف رائع من مجهود فردي بعد أن أفلت من رقيبه ليضع الكرة في الشباك.
وبعدها بثلاث دقائق ضاعف شلي ناديسان النتيجة بعد أن توغل في المنطقة من جهة اليمين وسدد كرة منخفضة أخفق كيكو كاسيا حارس ليدز في التصدي لها.. وجاء الهدف الثالث بعد أن تصدى كاسيا لتسديدة منخفضة من ناديسان من مسافة قريبة لكن جوردان تانيكليف تابعها في الشباك.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة