الأخبار العاجلة

وفد العراق الإعلامي في دورة الألعاب الآسيوية يغادر إلى إنجون اليوم

بغداد ـ عمار طاهر وعاصفة موسى:
يغادر ظهر اليوم الخميس العاصمة بغداد الوفد الاعلامي الى مدينة انجون الكورية في رحلة تستغرق 22 ساعة تكون الدوحة احدى محطاتها حيث سيصل الى كوريا الجنوبية في الساعة الرابعة من عصر غد الجمعة ليكون اخر الوفود الملتحقة بالبعثة العراقية المشاركة بدورة الالعاب الاسيوية في نسختها السابعة عشرة التي ستتواصل خلال المدة مابين 19 ايلول ولغاية 5 تشرين اول المقبل.
يتألف الوفد الاعلامي من موفدي اتحاد الصحافة الرياضية عمار طاهر وعاصفة موسى والمصور الصحفي قحطان سليم وموفدي الاعلام المرئي هيثم عبد الحسن ومنير جبار الذي سيصل الى انجون قبل 7 ايام من حفل الافتتاح وذلك لتغطية فعالية كرة القدم اذ تنطلق مبارياتها يوم الاحد المقبل الموافق 14 ايلول الجاري حيث يلتقي المنتخب الاولمبي بنظيره النيبالي في تمام الساعة الثامنة صباحا بتوقيت بغداد ضمن منافسات المجموعة الرابعة التي تضم كذلك اليابان حامل لقب الدورة السابقة ومنتخب الكويت.

رؤى حمودي
والتقى رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي بالوفد الاعلامي قبل السفر واكد على ضرورة نقل وقائع الدورة الاسيوية كما تجري على ارض الواقع وفي ميادين المنافسات من غير تزويق او رتوش من اجل نقل الصورة كما هي عن المشاركة العراقية لكي يكون الفرح في الانجاز حقيقيا وكذلك تكون المعالجة والتصحيح مناسبة.
ووجه حمودي الامانة العامة للجنة الاولمبية بتذليل جميع المعوقات التي تواجه الوفد الاعلامي مشددا على الدور الكبير للاعلام الرياضي في تغطية الحدث القاري واطلاع الشارع الرياضي على مستوى اداء المنتخبات الوطنية بايجابياته وسلبياته بصورة توضح موقع العراق على خريطة الانجاز الاسيوي.

بعثة العراق
ويشارك العراق في دورة الالعاب الاسيوية بنسختها السابعة عشرة ببعثة كبيرة مابين رياضي واداري ومدرب تتنافس في 7 فعاليات وهي كرة القدم والملاكمة والقوس والسهم والعاب القوى والتجذيف والاثقال والمصارعة .تتالف البعثة العراقية من وفد كرة القدم ويضم المدرب حكيم شاكر وخمسة اداريين وهم صفاء عدنان وعبد الكريم ناعم وسردار محمد وصالح طرار وطالب منشد بالإضافة الى عشرين لاعبا هم جلال حسن وعلي ياسين وفهد طالب وسامح سعيد واحمد عباس ومصطفى ناظم واحمد ابراهيم وسلام شاكر وعلي بهجت وحسين عبد الواحد وعلي فائز وهمام طارق وسيف سلمان وعلي عدنان ومهدي كامل وامجد كلف وامجد راضي ويونس محمود وبشار رسن ومروان حسين.
ووفد الملاكمة المؤلف من دامير بودابينبيكو وعبد الرضا علي اداريين واربعة ملاكمين هم حسن علي ناصر وعمار جبار حسن وكرار كاظم سهم ومرتضى رعد قاسم ووفد منتخب القوس والسهم المؤلف من اربعة اداريين هم سعد محمود ومحمد علي وفيدات ارلاي ومجيد احمدي وستة لاعبين هم محمد محمود ورند سعد واسحاق ابراهيم ووليد حميد وعبدالله علي وفاطمة سعد.
ووفد العاب القوى المؤلف من عادل محمد وفاضل عباس واسماء حميد أداريين ويوسف عبد الرحمن مديرا فنيا وثمانية لاعبين هم عدنان طعيس وامير شاكر ومحمد حسن وحسنين حسين ومصطفى عمار ومنتظر فالح ومصطفى كاظم وميثم حسين بالاضافة الى العداءة دانة حسين ووفد الكانوي ويضم ثلاثة اداريين هم فنسنت برنارد وزياد عنيد وحازم محسن ولاعبين هما احمد سمير وطارق فاروق .
ومنتخب التجذيف مؤلف من خمسة لاعبين هم حيدر نوزاد ومحمد راض جاسم ونمير عبد الرضا واحمد حسين وأنس عجيل ياور ووفد الاثقال المؤلف من ثلاثة اداريين هم يوسف علاوي وصبيح عبيد زبون وخضير عباس باشا بالاضافة الى ستة لاعبين هم كرار محمد جواد واحمد فاروق غلام وعلي هريم طه ورعد امين الهاشمي وسلوان جاسم عبود ومحمد جاسم عبود ووفد المصارعة المؤلف من عبد الكريم حميد ومحمد جبر وشوقي فرج أداريين بالاضافة الى ثمانية لاعبين هم علي ناظم ومحمد صباح واحمد محسن ومحمد عباس ونزار جبر واحمد صلاح واحمد جمعة جاسم وطه جاسم الصالحي.

حصيلة غوانغ زهو
وكانت حصيلة العراق من المشاركة السابقة في دورة الالعاب الاسيوية التي جرت في مدينة غوانغ زهو الصينية عام 2014 ثلاثة اوسمة فضية وواحدة ونحاسية احرزها عدنان طعيس في سباق 800 م بعد ان حقق رقما قدره (1،45،88) د حل ثانيا بعد احد العدائين الايرانيين وحصل على النحاس علي ناظم في وزن 120 كغم بفعالية المصارعة الرومانية وحيدر نوزاد في فعالية فردي التجذيف.
وشارك العراق في دورة غوانغ زهو ببعثة قوامها (120) شخصا تنافست في 11 فعالية هي الشطرنج والعاب القوى والتجذيف والملاكمة والجمناستك والجودو والبليارد والسباحة والقوس والسهم والمصارعة والكراتيه وحل في الترتيب العام بالمركز 32 من مجموع 35 دولة حيث تقدم على ثلاث دول فقط هي لاوس ونيبال وسلطنة عمان اما عربيا فقد حل بالمركز الثامن من مجموع 10 دول عربية شاركت في الدورة.
يذكر ان دورة الاعاب الاسيوية السادسة عشرة في الصين عام 2010 قد شهدت توزيع (1081) وساما كان للدولة المضيفة حصة الاسد منها حيث حصدت (422) وساما ملونا فيما حلت كوريا الجنوبية بالمركز الثاني بعد ان جمعت (229) وساما وجاءت اليابان ثالثا بمجموع (215) وساما.

موفدا الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة