الأخبار العاجلة

شائعات تطال جينيفر لورانس ودارين أرونوفسكي

الصباح الجديد – وكالات:
بعد نحو عام على عـــلاقتهـــمـا، وإنفصالهما في شهر شــبــاط/فبــرايــر الماضــي بسبب تفـاقــم الخلافات بينهما، كان لظهور الممثلة العالمية جينيفر لورانس وحبيبها السابق المخرج العالمي دارين أرونوفسكي خلال حفل BAM الذي أقيم تكريماً له ولمجموعة من النجوم وقع جديد على علاقتهما، اذ رصدت عدسات الكاميرات أحاديث جانبية لهما في كواليس الحفل، إضافةً إلى إشارة أحد الحضور إلى المعنويات العالية التي تمتعت بها لورانس في أثناء الحفل.
وكانت لورانس (27 عاماً) قد إعتلت خشبة المسرح لتقديم جائزة ملقيةً خطابًا أمام الحضور، وقالت: “انا سعيدة لتواجدي الليلة لأقدم هذه الجائزة لصديقي العزيز دارين أرونوفسكي”.
يشار إلى أن لورنس كانت صرّحت سابقاً بأن حبيبها السابق، الذي أخرج فيلم الرعب المثير للجدل MOTHER كان دائم الحديث عن الفيلم، والانتقادات التي طالته، ورغبته المستمرة في قراءة النقد السلبي، حينها أدركت أن علاقتهما تسير نحو الهاوية، فالوضع غير صحي على الإطلاق، في حين أرادت إراحة جسدها وعقلها منه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة